عبارات لا تربي أبناءكِ عليها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ١١ مايو ٢٠٢٠
عبارات لا تربي أبناءكِ عليها

تربية الأبناء

تُعد تربية الأبناء من الأمور الشائكة والتي تعكس وعي الأم لتأثير الطفولة على مستقبلهم، ومدى أهمية أن يكونوا سعداء والفرق شاسع بين الرعاية والتربية، وفي بعض الأحيان قد يكون من الصعب تحديد أنجح الطرق لتربي أبنائكِ لأن لكل طفل كيانه الخاص والأسلوب المناسب له، لكن من المهم أن يكون بينكِ وبين طفلكِ لغة حوار لطيفة، إذ إن الكلمات في بعض الأحيان يمكن أن تكون مدمرةً لكيانه، وكما يجب إبعاده عن المخاطر والكلام السيئ في المحيط لا بد أيضًا من الاهتمام بالكلمات التي توجهينها للطفل والكلمات التي لا يجب أن تقال له إطلاقًا، إن الأطفال في السنوات الأولى يحتاجون التغذية والنوم والحب كتلبية لغريزة البقاء إلى أن تبدأ عقولهم بالتطور تدريجيًا في السنة الثالثة والرابعة من عمرهم، ومن هنا يبدأ الدمج والتمييز بين الرعاية والتربية إذ إن الفرق بينهما شاسع، فما تقدمينه لطفلكِ من طعام ونوم كافٍ وعناية مادية ما هي إلا رعاية، بينما التربية هي العناية بالمعنويات وتهذيب نفس الأبناء وأخلاقهم ليكون ذلك أساس مستقبل سليم، وغالبًا ما تستمر فترة رعاية الأم لأبنائها حتى سن البلوغ أما التربية فهي مستمرة مع استمرار قرب علاقة الأبناء بأمهم[١].


هذه العبارات لا تربي أبنائكِ عليها

إن الاهتمام بصحة أبنائكِ النفسية لا تقل أهميةً أبدًا عن الاهتمام بصحتهم الجسدية، فمن الضروري الوعي لنوعية الكلام الذي توجهينه لأطفالكِ لما له من تأثير كبير على مستقبلهم وطريقة تفاعلهم مع العالم والحياة، وعلى نموهم أيضًا وشعورهم بالدعم والمحبة، ومنه سنذكر لكِ عزيزتي بعض العبارات التي تؤثر في أبنائكِ ولا يجب أن تربيهم عليها أبدًا[٢]:

  • لا تبكي: لتجنب إجبار طفلك على إخفاء مشاعره، حاولي سؤاله ما الأمر أو لماذا تبكي بلطف وود بدلًا من عبارة لا تبكي.
  • أنا أفعل كل ذلك لأجلك: ولتجنب شعور طفلكِ بأنه عبء عليكِ، يفضل استخدام غير هذه العبارة وإخباره بأنك تحبينه ولذلك تفعلين ما في وسعكِ.
  • عمل جيد لكن كان باستطاعتك القيام بعمل أفضل: يجب عليكِ تجنب أي ثناء تتبعه كلمة "لكن" لما قد يتسبب بإحباط شديد لطفلكِ، وحاولي إخباره بأنك فخورة به وأنك تثقين بإمكانية تحسنه في المستقبل.
  • لا تأكل كذا وإلا ستصبح سمينًا: لا يجب أن تجعلي طفلكِ يدقق كثيرًا في جسمه لتلافي المقارنات والحساسية، وبدلًا عن هذه العبارة حاولي أن تقولي له بود أنها ليست فكرةً جيدةً وقد تضر بصحته.
  • توقف عن التصرف كالأطفال: من غير المنطق أن تقولي لطفلكِ لا تتصرف كالأطفال، فهذا قد يتسبب بخلل في مشاعره، وكبديل يمكنكِ أن تسأليه عن شعوره ولماذا يتصرف بهذا الشكل.
  • هل يجب أن أعيد كلامي مئة مرة لتفهم: وبدلًا عن ذلك يمكنكِ إخباره بود أنك قلتِ له من قبل، وتطلبين منه بلطف تذكر ما تريدين.
  • الكبار لا يفعلون ذلك: لا تستخدمي عمرهم كذريعة أبدًا، فالأطفال يجب أن يكونوا أطفالًا في جميع الحالات وحاولي إخباره بدلًا من ذلك إخباره بأنكِ لا تعتقدينها فكرةً جيدةً لأسباب معينة.
  • هذا فقط للأولاد أو هذا فقط للبنات: حصر تصرفات أطفالكِ بناءً على جنسهم من أسوأ الأمور على صعيد التربية، ولذلك لا يفضل التطرق لها أبدًا ولا حتى استخدام أي عبارة أخرى.
  • خاب أملي فيك: هذه العبارة يمكنها أن تصدم طفلكِ وتؤثر فيه جدًا بل ويمكنها تدميره عاطفيًا، ويجب بدلًا من ذلك رجائِك لطفلكِ بتجنب القيام بفعل معين مستقبلًا وأنكِ غير سعيدة بما فعله.
  • يجب أن تفعل ما أقول فقط: التهديد لم ولن يكون طريقةً مناسبةً للتربية أبدًا لذا لا بد من استخدام عبارة من فضلك افعل كذا.
  • أنت تعيش في بيتي ويجب أن تتبع قواعدي: بهذه العبارة يمكن أن تُشعري طفلكِ بأنه غير مرحب به ضمن العائلة، فيفضل تذكيره بقواعد العائلة وأنه يجب التمسك بها.
  • هذا ما تربيت أنا عليه وأنت ستتربى عليه كذلك: إن شرح سبب رفضكِ لتصرف طفلكِ أفضل من إغلاق النقاش.
  • أنت مثل والدك: إن استخدام المقارنات مع طفلكِ هو خطأ فادح، حاولي شرح عدم سعادتك بتصرفه وليس تشبيهه بأشخاص آخرين.
  • لا يمكن شراء ذلك لارتفاع سعره: قد يتولد شعور قلق وخوف عند طفلكِ إذا أدرك الصعوبات المالية التي تواجه عائلته، لذا يفضل إخباره بأنكِ تدخرين الأموال لشيء أكثر أهميةً.
  • قد حذرتك ألا تفعل: إن عدم تحميل طفلكِ الذنب لخطأ قد ارتكبه هو أمر مهم للغاية ويفضل استخدام عبارة آسف واعتباره درسًا له، لتعزيز ثقته بكِ مستقبلًا.
  • أتمنى لو كنتَ مثل فلان: نكرر أن عدم استخدام المقارنات في خطابكِ مع طفلكِ هو أمر مهم للغاية، إذ قد تُزعزع المقارنة ثقته بنفسه.
  • عندما كنت في عمرك فعلت الكثير من الأخطاء كالتدخين وغيره: يفضل استخدام النصائح ومناقشة العواقب بدلًا من إخبار طفلكِ بتجاربك.
  • إنها كذبة بيضاء: قد يُسيء طفلكِ فهم هذه العبارة فيشرع لاستخدامها دائمًا كحجة للكذب، وهذا ما يدفعكِ لشرح وتفسير فكرة الكذبة البيضاء له، بأنها طريقة ليكون مهذبًا وتجنب إيذاء مشاعر الآخرين.
  • أنت صغير لا تفكر في كذا: إن الأطفال فضوليون بطبيعتهم فمن المتوقع أن يسألوا أسئلةً متنوعةً قد تكون محرجةً لكِ ولتجنب إجباره على البحث عن إجابات لأسئلته من مصادر أخرى قد تتسبب بانحرافه، يفضل أن تقولي له وتشرحي أنكِ غير مستعدة لمناقشة الأمر في الوقت الحالي مع تأكيد أنكِ ستقومين بشرحه مستقبلًا.


نصائح من حياتكِ لتربية الأبناء تربيةً سليمةً

كل أم تود أن يكون أطفالها سعداء وناجحين في حياتهم ويعتمد ذلك على التربية السليمة منذ نعومة أظفارهم، وهنا بعض النصائح لتربية سليمة[٣]:

  • إن سعادة الأطفال من سعادة أمهم، وهذا سر مهم في التربية السليمة إذ يجب توفير جو عائلي سعيد لتنشئة أطفال ناجحين.
  • زيادة وقت الاحتفالات العائلية أمر مهم لزيادة الطاقة الإيجابية داخل الأسرة مما يزيد من سعادة الأطفال وينعكس ذلك على مستقبلهم، كإقامة حفلات مفاجئة أو اجتماعات عائلية في عطلة نهاية كل أسبوع.
  • تقوية الروابط الزوجية داخل المنزل كالأحضان والمدح والمحادثات اللطيفة وعبارات الحب هو أمر في غاية الأهمية خاصةً أمام الأطفال ومعهم، وذلك لتربية أطفال متوازنين عاطفيًا ومليئين بالحب والسعادة.
  • عندما يرغب الطفل بالتحدث يجب إعطاؤه كامل الاهتمام ويعني ذلك وضع كل شيء جانبًا من جهاز إلكتروني أو كتاب أو صحيفة وغيره والإصغاء الكامل للطفل، وهذا ما يُحفزه على التواصل مع المحيط ويعزز اجتماعيته مستقبلًا.
  • تناول الوجبات العائلية يوميًا يساهم في إنتاج أطفال سعداء ناجحين مترابطين مع العائلة بعيدين عن انحرافات المجتمع من تعاطٍ للمخدرات والكحوليات وغيرها.
  • تنظيم وقت الأطفال من نوم ولعب ودراسة لتلافي أوقات الفراغ الطويلة مع مراعاة ملء أوقات الفراغ بأنشطة تتناسب مع اهتماماتهم.
  • إعطاء الأطفال حرية الاختيار بأمورهم بما في ذلك طريقة عقابهم عند ارتكابهم خطأً ما، وذلك ما يعزز ثقتهم بنفسهم وبخياراتهم مستقبلًا.
  • عدم الصراخ إطلاقًا في المنزل مهما كان السبب.
  • تعليم الأطفال القيم الإنسانية من الكرم والعطاء والامتنان والإيجابية منذ الصغر، فالعلم بالصغر كالنقش بالحجر.


مراجع

  1. "Caretaking vs Parenting (yes, there is a difference!)", johnandeden, Retrieved 8-5-2020. Edited.
  2. "Speaking gently: 20 things you should never say to your children", parent24, Retrieved 8-5-2020. Edited.
  3. "How to Raise a Happy, Successful Child: 25 Tips Backed by Science", daniel-wong, Retrieved 8-5-2020. Edited.

81 مشاهدة