كتاب كيف تعرف شخصيّتك وشخصيّة الآخرين

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠١ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
كتاب كيف تعرف شخصيّتك وشخصيّة الآخرين



شخصيّة الإنسان تختلف من شخص لآخر، وغالبًا ما يجهل المرء الكثير من المعلومات عن نفسه وعن طبيعة الشخصيات التي يتواصل معها. ولقد صدر في هذا الموضوع العديد من الكتب الّتي تتحدّث عن كيفيّة التّعرف إلى شخصيّاتنا وشخصيّات الآخرين من حولنا، وسنقدّم لكم نبذةً حول كتاب كيف تعرف شخصيّتك وشخصيّات الآخرين، لمستشار التّنميّة البشريّة الدّكتور سلمان عبيد الشّمراني.

فوائد الكتاب:

من خلال قراءة الكتاب سيتعرّف القارئ إلى ملامح شخصيّته؛ ليكون قادرًا على تنميّة قدراته والقضاء على عيوبه، وكيف يعمل الإنسان على زيادة ثقته بنفسه وما هي الطّرق التي ستساعده على النجاح وكيف يكون سعيدًا وذلك من خلال عرض لبعض التّجارب لشخصيّات ناجحة في الحياة، كما يوضّح الكتاب ملامح الشّخصيّة العاديّة، والتي لا تعاني من مشاكل نفسيّة وكيف يمكن التّعامل مع الشخصيّات الأخرى، والتّعرّف إلى أهمّ الطّباع لديها وكيفيّة التّواصل معها، ويتمّ كلّ هذا من خلال عرض شيق للمعلومة دون أيّ إطالة أو تصعيب للأمور مع الالتزام بمبادئ الدّين الإسلاميّ، يتكوّن الكتاب من مُقدّمة تليها تسعة فصول تتناول جميع ميول النّاس وأذواقهم.

القسم الأوّل يهتمّ هذا القسم بتحديد الخصائص الّتي من خلالها يستطيع الإنسان التّعرّف إلى شخصيته وشخصيات من حوله، كما يقدّم هذا القسم من الكتاب المفاتيح التي تساعد الإنسان على فتح أبواب الأنواع الأخرى من الشّخصيّات، وهذا الجزء يحتوي على ثلاثة فصول، هي كالتّالي:

1-فصل التّعارف يتحدّث فيه الكاتب عن الشخصيّات وأنواعها وملامحها، كما يتحدّث عن طبيعة العلاقات بين البشر وكيفيّة التّواصل فيما بينهم.

2-فصل النّاس أجناس يتحدّث فيه الكاتب عن أهميّة معرفة أنواع الشّخصيّات والتّصنيفات الأربعة للبشر، وهم نوعٌ يبحث عن الأمن ونوع يبحث عن المتعة ونوع يبحث عن المعرفة والعلم ونوع آخر يبحث عن الهوية.

3-فصل كيف تعرف شخصيّتك من خلال هذا الفصل يتمكن القارئ من معرفة العناصر الهامة لشخصيّته، ومعرفة في أيّ جزءٍ من الكتاب سيجد تفاصيل عن شخصيّته أو شخصيّة غيره ومكوّناتها.

القسم الثّاني: التّحليل العميق لشخصيّتك في هذا القسم يقوم المؤلّف بتحليل عميق لجميع شخصيات النّاس من حولنا وعددها ست عشر شخصيّة ويحتوي هذا القسم على أربعة فصول، يتناول كلّ فصل الصّفات المتشابهة بين النّاس ويتحدّث عن كلّ شخصيّة بالتفصيل.

4-الفصل الرّابع: شخصيّة الفنانين ويتمّ في هذا الفصل التّحدّث عن شخصيات الفنانين أو من يطلق عليهم الباحثين عن المتعة، وهم: شخصيّة المرّوج، وشخصيّة المرح، وشخصية المرهف، وشخصيّة الحرّيف.

5-الفصل الخامس: شخصيّة المحافظين وهم الشخصيّات التي تسعى إلى الاستقرار وتبحث عن الأمن، وتتّمثّل هذه الشّخصيّات في شخصيّة المُفتّش، وشخصيّة المُشرف، وشخصيّة الحامي، وشخصيّة الرّاعي.

6-الفصل السّادس: شخصيّة الكماليين وهم من يبحثون عن هويّتهم وهم يتمثلّون في الشّخصيّات التّاليّة: شخصيّة المعلّم، وشخصيّة البطل وشخصيّة الكاتب، وآخر شخصيّة هي شخصيّة الباحث.

7-الفصل السّابع: شخصيّة العقليين وهم الشّخصيّات الباحثة عن العلم والمعرفة، ونجد هذه الشّخصيّات مُتمثلّة في شخصيّة القائد، وشخصيّة المخترع، وشخصيّة الفيلسوف، وآخر شخصيّة هي المُفكّر. القسم الثّالث: حتّى يؤتي هذا الكتاب أكله.

8-الفصل الثّامن: ما لا يسعك جهله في علم أنواع الشّخصيّة. وهذا الفصل يحتوي على توصيّات تُساعد القارئ في فهم نفسه، وفهم شخصيّات الآخرين، وهذه التّوصيّات هي نتيجة تجارب وخبرات طويلة يعرضها المؤلّف بدّقة وبراعة.

القسم الرّابع: لمن أراد التّعمّق في هذا العلم.

9-الفصل التّاسع ويحتوي على القواعد الفلسفيّة لعلم الشّخصيّات مع تحليل عميق لأُسس علم أنواع الشّخصيّات وأهمّ التّطوّرات الّتي طرأت عليه خلال التّاريخ.

إنّ القارئ لكتاب كيف تعرف شخصيّتك وشخصيّات الآخرين للمُستشار: سلمان عبيد الشّعراني، سيتعرّف من خلال قراءته لهذا الكتاب إلى شخصيّته وشخصيّة من حوله من خلال محورين أساسيين، أحدهما يُشير إلى أهم الخصال في الشّخصيّة ويوّضح بعض الجوانب الهامة، مثل: 1-الشّخصيّة وعلاقاتها مع الآخرين. 2-صفات شخصيّة الأب والأمّ. 3-صفات شخصيّة الطّفل. 4-علاقات الشّخصيّة مع الأسرة، والعلاقات الاجتماعيّة. 5-علاقات الشّخصيّة بالعلم، والتّعلّم، والعمل. 6-الشّخصيّة غير المُضطربة نفسيًّا.

أمّا المحور الثّاني فسيتعرّف فيه القارئ إلى أهم العيوب في الشّخصيّة من خلال تحليل علماء النّفس.

  • نتمنى لمن أراد قراءة هذا الكتاب الاستمتاع والاستفادة ممّا جاء فيه من معلومات تُساعده على التّعرّف إلى شخصيّته وشخصيّات الأشخاص من حوله، وأن يكون عونًا له في كيفيّة التّواصل مع الآخرين واكتساب ثقتهم، أو التّعرّف إلى نقاط الضّعف في شخصيّته، ومحاولة تنميّة مواهبه وقدراته والعمل على جذب الآخرين له..