كيف اعرف جنيني ذكر ام انثى بالسونار

كيف اعرف جنيني ذكر ام انثى بالسونار

السونار

السونار هي تقنية خاصّة بانتشار الصوت تُستخدم في البحار بهدف البحث عن الأشياء الموجودة تحت المياه، كما تُستخدم في عمليات البحث عن الآثار، وتجدُر الإشارة إلى وجود ثلاثة أنواع من السونار؛ وهي الأنظمة الفعّالة، والأنظمة غير الفعّالة، وأنظمة الاتصالات الصوتيّة، كما يُسخدم السونار في الأدوات والآلات التي تنتج الموجات الصوتية وتستقبلها بهدف الكشف عن جنس الجنين في بطن والدته، وللتعرّف على طريقة معرفة جنس الجنين بالسونار إليكم هذا المقال[١].


كيف أعرف جنس الجنين بالسونار؟

يحرص الوالدان على معرفة نوع الجنين قبل الولادة، وعادةً ما يكشف جنس الجنين بالسونار بين الأسبوع 16 و20 من الحمل، إذ تسهل معرفة جنس الجنين في هذه المرحلة، خاصّةً إذا تمكَّن المختص من رؤية الجنين من زوايا جيّدة، وممّا لا شكَّ فيه أنَّ الفروقات بين الذكر والأنثى في هذه المرحلة تكون واضحة كليًّا، وكلّما تقدمّت المرأة في الحمل زادت الفروقات، واستطاع الطبيب تأكيد جنس الجنين أكثر[٢].


بالإضافة إلى ذلك يصعب تحديد جنس الطفل بالسونار في الأسابيع الأولى من الحمل بسبب تشابه الأجنَة، وفيما بعد يبدأ إنتاج هرمون التستوستيرون بحلول الأسبوع السابع من الحمل إذا كانت المرأة حاملًا بصبي، ويتكوّن القضيب وكيس الصفن، بينما يتطوّر العضو التناسلي، ويتكون البظر والشفران في حالة الحمل بأنثى[٣].


كيف تفحص أعضاء الجنين بالسونار؟

يعتمد فحص مسح أعضاء الجنين بالسونار على استخدام الموجات فوق الصوتيّة، إذ تُبَثّ الموجات الصوتية باتجاه الرحم، ثمَّ تستوعب الموجات المرتدّة، بعدها تُتَرجم جميع الإشارات إلى صورة على جهاز الحاسوب، ويُمكن من خلالها مشاهدة أعضاء الجنين، وفي معظم الحالات يُجرى المسح المبكّر من خلال المهبل، بينما يُجرى المسح المتأخّر من خلال البطن، وفي كلتا الحالتين يستغرق الفحص فترة زمنية تتراوح ما بين 20-40 دقيقة، ومع ذلك يرتبط هذا الفحص ارتباطًا وثيقًا بوضعيّة الجنين في بطن أمّه، بالإضافة إلى خبرة الطبيب الذي يفحص، وعوامل أخرى تؤثّر على فترة إجراء الفحص، وتجدُر الإشارة إلى أنَّ الطبيب يُحدّد في هذا الفحص حجم الجنين، ويفحص سلامة الأعضاء، مثل القلب والأطراف والعمود الفقري والحبل السرّي[٤].


طرق طبية لمعرفة جنس الجنين

بالإضافة إلى السونار، تُوجد مجموعة من الطرق الطبية التي يمكن من خلالها معرفة جنس الجنين كما في النقاط الآتية[٥]:

  • فحص السائل الأمنيوسي: تُعدّ هذه الطريقة من أدقّ طرق تحديد جنس الجنين، إذ تصل دقتها إلى ما يقارب 100%، إلا أنّها نادرًا ما تُستخدم لهذا الغرض، بسبب المخاطر الطبيّة المترتبة عليها، إذ يُجرى فحص السائل الأمنيوسي من خلال إدخال إبرة من خلال البطن إلى الكيس الأمنيوسي في الرحم، وتستخدم الموجات فوق الصوتية لتوجيه الإبرة لتجنب إيذاء الطفل، ثمّ تَسحَب الإبرة عيّنة من السائل الأمنيوسي الذي يحتوي على المادة الوراثيّة للطفل، وبعد ذلك تُحلل الكروموسومات؛ وذلك للكشف عن وجود مرض وراثي ما، كما يمكن تحديد جنس الجنين كذلك، إذ تشير الكروموسومات XX إلى وجود جنين أنثى، في حين أنّ الكروموسومات XY تشير إلى الحمل بجنين ذكر، أما بالنسبة لمخاطر هذا الفحص، فهي تتمثّل باحتمالية الإصابة بالعدوى أو الإجهاض.
  • أخذ عينة من الزغابات المشيمية: تشترك هذه الطريقة مع فحص السائل الأمنيوسي في دقّتها التي تصل إلى نسبة 100% واحتماليّة أن تترتب عليها بعض المخاطر الطبيّة؛ وهو السبب في عدم اللجوء إليها لتحديد جنس الجنين فقط، وتتضمّن هذه الطريقة أخذ عيّنة من أنسجة المشيمة، وتحديدًا من الزغابات، ثمّ فحصها للكشف عن تشوّه الكروموسومات، كما يمكن أيضًا استخدام العيّنة لتحديد جنس الجنين.
  • الفحص غير الجراحي قبل الولادة: إنّ الفحص غير الجراحي قبل الولادة وسيلة منخفضة المخاطر للكشف عن خطر بعض تشوّهات الكروموسومات، وعن خطر الإصابة بالأمراض الخلقية، وذلك من خلال تحليل الحمض النووي الخاص بالطفل الذي يجري في دم الأم، والذي يُعرف بالحمض النووي الخالي من الخلايا، إذ إن المرأة الحامل يوجد في مجرى دمها حمض نووي خالٍ من الخلايا من طفلها، والذي يأتيها من المشيمة، ويمكن استخدام الفحص غير الجراحي قبل الولادة للكشف عن جنس الجنين، وذلك من خلال البحث عن كروموسوم Y في عينة الحمض النووي الخالي من الخلايا، فإن وجد؛ فهذا يدل على أن الأم حامل بذكر، وإن لم يكن موجودًا؛ فعلى الأرجح تكون حاملًا بأنثى.


طرق غير طبية لمعرفة جنس الجنين

يُمكن معرفة جنس الجنين من خلال فحص السونار، ومع ذلك يمكن تحديد جنس الجنين من خلال طرق طبيعية تتمثل فيما يأتي:

  • تتركز حركة الجنين في الرحم في الجهة اليمنى في بعض الأحيان، ودائمًا ما تشعر به الأم يميل إلى الجهة اليمنى، وفي هذه الحالة يشير ذلك الى أنّ الجنين ذكر، إلا أنّه لا توجد أيّ أدلة علمية تثبت علاقة حركة الجنين بجنسه[٦].
  • تأخّر إمكانية تحديد جنس المولود إلى الشهر الرابع دليل على أنَّ الجنين أنثى[٧].


خرافات حول جنس الجنين

تُوجد العديد من الخرافات الشائعة بين الناس حول الفرق بين الحمل بولد والحمل ببنت، ومن هذه الخرافات[٨][٩]:

  • التمتع بشعر صحي وبشرة نضرة: يعتقد البعض أنّ المرأة الحامل ببنت تعاني من ظهور حب الشباب وتعاني مشكلات في الشعر والبشرة، في حين أنّ الحامل بذكر لا يتغيّر أي شيء في مظهرها، لكنّ الحقيقة أنّ تغيّر الهرمونات أثناء الحمل هو السبب في ذلك بغضّ النظر عن جنس الجنين.
  • تقلب المزاج: تشير إحدى الخرافات إلى أنّ النساء الحوامل بذكور لا يواجهن أيّ تقلّبات مزاجيّة، في حين أنّ الحوامل بإناث يتعرّضن لتغيّرات ملحوظة في الحالة المزاجيّة، لكنّ معظم النساء في الواقع يتقلّب مزاجهنّ أثناء الحمل عامّةً، خاصةً خلال الثّلث الأوّل والثّلث الثّالث، ويعود السبب في ذلك إلى التغيّرات الهرمونيّة.
  • الرغبة بتناول أصناف معينة من الطعام: الرّغبة المستمرة في تناول الأطعمة الحمضيّة، وشرب العصائر الحمضيّة يدلّ على أنَّ الجنين ذكر، في حين أنّ تناول الحلويّات والأطعمة المحلّاة دليل على الحمل بأنثى، إلا أنّه لا توجد أيّ أدلّة علميّة تدعم ذلك.


المراجع

  1. "Sonar", britannica, Retrieved 27-9-2019. Edited.
  2. "When and how can I find out my baby's sex?", babycenter, Retrieved 27-9-2019. Edited.
  3. "Baby Heart Rate and Gender: Can It Predict the Sex of Your Baby?", healthline, Retrieved 29-9-2019. Edited.
  4. "Fetal ultrasound", mayoclinic, Retrieved 27-9-2019. Edited.
  5. "Facts and Myths About Predicting the Sex of Your Baby", verywellfamily, Retrieved 27-9-2019. Edited.
  6. "Can my baby’s movements predict the sex?", babycenter, Retrieved 29-9-2019. Edited.
  7. "When Can You Find Out the Sex of Your Baby?", parents, Retrieved 28-9-2019. Edited.
  8. "How can you tell if you are having a boy or a girl?", medicalnewstoday, Retrieved 28-9-2019. Edited.
  9. "Am I Having a Boy or Girl? — Ultrasound & Sex Prediction", livescience, Retrieved 27-9-2019. Edited.
362 مشاهدة