كيف تتعاملين مع سيارتك الكهربائية وتحافظين عليها؟

كيف تتعاملين مع سيارتك الكهربائية وتحافظين عليها؟

تعرّفي على إيجابيات حصولكِ على سيارة كهربائية

توجد فوائد عديدة لامتلاككِ سيارة كهربائية، إذ تختلف السيارات الكهربائية عن سيارات الديزل والبنزين التقليدية، ومن أهم هذه الفوائد[١]:

  • كلفة تشغيلية أقل: ستتمتعين بمجرد امتلاككِ سيارة كهربائية بكلفة تشغيل أقل بكثير، فاستهلاك السيارة من الطاقة الكهربائية يُعادل ثلث استهلاكها من الوقود، وبهذه الحالة تكونين قد ادخرت ثلثي التكلفة في حال استخدامكِ لسيارة تعمل على الوقود.
  • قطع السيارة طويلة الأمد: فالسيارة الكهربائية التي تعمل بالبطارية تحتوي على أجزاء متحركة أقل بكثير من السيارات التقليدية التي تعمل على البنزين أو الديزل، ولا توجد بها أنظمة عادم باهظة الثمن، ومحركات تشغيل وأنظمة حقن الوقود، ومشعات، والعديد من الأجزاء الأخرى التي لا تحتاجين إليها في سيارتك الكهربائية، كما تحتوي السيارات الكهربائية الهجينة PHEVs على محرك بنزين يحتاج إلى صيانة منتظمة، لذا فإن تكلفة صيانتة أكبر، ومع ذلك المحرك الكهربائي يتطلب القليل من الصيانة بسبب الأجزاء المتحركة القليلة، وبالتالي تقل نسبة تآكله وتمزقه مقارنةً بمحرك البنزين.
  • صديقة للبيئة: باختياركِ لقيادة هذا النوع من السيارات، فإنك تساعدين في التقليل من تلوث الهواء الناجم عن دخان السيارات التقليدية، فهي لا تصدر أي نوع من الانبعاثات الضارة للبيئة، كما أنّ استخدامكِ للطاقة المتجددة في إعادة شحن سيارتكِ الخاصة، يُقلل من انبعاثات غازات الاحتباس الحراريّ بشكلٍ كبيرٍ، وذلك من خلال شحنها بنظام الطاقة الشمسية الكهروضوئية خلال النهار بدلاً من الشبكة، أو يمكنكِ شراء Green Power من أحد متاجر الكهرباء، ويوجد أيضًا اتجاه نحو إنتاج مواد صديقة للبيئة للمركبات الكهربائية.
  • فوائد صحية: فإن تقليل انبعاثات الغازات الضارة للبيئة أمر جيد لصحتنا، فتحسين جودة الهواء يُقلل من المشكلات الصحية والتكاليف الناجمة عن تلوث الهواء، كما أن المركبات الكهربائية أكثر هدوءًا من المركبات الأخرى، وهذا يعني أنها تُقلل أيضًا من التلوث الضوضائي.
  • تحسينات السلامة: تعد من أهم ميزات السيارة الكهربائية كما أظهرتها الدراسات الجديدة في موضوع السلامة، فيميل هذا النوع من المركبات إلى الحصول على مركز ثقل أقل مما يجعلها أقل عرضة للانقلاب، ويمكن أن يكون لديها خطر أقل للحرائق أو الانفجارات الرئيسية.


كيف تتعاملين مع سيارتكِ الكهربائية؟

مع التقدم الكبير في تصنيع الشركات للسيارات الكهربائية، وإعلانها عن الموديلات الجديدة بين فترة وأخرى، والتحرك الكبير نحو الطلب على هذا النوع من السيارات، إذ شهد شهر أيلول لعام 2019 زيادةً كبيرةً جدًا في نسبة الطلب على السيارات الكهربائية التي تعمل بالبطارية مقارنة مع الشهر نفسة لعام 2018، كما انخفضت تسجيلات استهلاك أو الطلب على السيارات التي تعمل على البنزين بنسبة 20.3% فقط، كما تشير هذه الدلالات إلى أنه يمكن استبدال السيارات التي تعمل على البنزين ومحركات الديزل بالسيارات الكهربائية مع مرور الزمن، ومع تحسين البنية التحتية للسيارات الكهربائية، كما يمكن أن تُهيمن الكهرباء على الجزء الأوسط من القرن، فتزيد نسبة معلمي القيادة الذين يقدمون دروسًا في تعلم القيادة على السيارات الكهربائية[٢].

وللوصول إلى الكفاءة العالية في قيادة السيارة الكهربائية، يجب عليكِ معرفة كيفية التعامل والتفاعل معها، وذلك من خلال معرفة تشغيلها بالشكل الصحيح، ومعرفة كيفية شحن المركبة وإدارتها، وبشكل عام فالأمر أقل تعقيدًا مما يبدو للبعض، إذ ستحصلين على قيادة ناحجة وبمهارة ولكن يحتاج الأمر إلى القليل من الوقت والجهد، وإليك دليل بسيط للقيادة والشحن وتحقيق أقصى استفادة من السيارة الكهربائية[٣]:

  • الاختلافات الرئيسية بين سيارات الغاز والسيارات الكهربائية: فبمجرد دخولكِ إلى سيارتكِ الكهربائية، ستلاحظينَ أنه لا يوجد اختلاف كبير بمكونات السيارة الكهربائية عن تلك الموجودة في سيارة محرك احتراق داخلي، إذ توجد الفرامل والدواسات في الأماكن نفسها، ويوجد القير(ناقل الغيارات) إما بين المقاعد أو على عجلة القيادة، وذلك يختلف باختلاف نوع السيارة، لكن تعمل السيارات الكهربائية في وضع القيادة فقط (سرعة واحدة) على عكس ناقل الحركة اليدوي والآلي الذي يعمل بخمس أو ست سرعات، ومع ذلك، يمكنكِ عادةً ضبط كمية الطاقة المتاحة عند التسارع باستخدام إعدادات القيادة المختلفة، وتتميز بالكبح التجديدي، الذي يعيد الطاقة الحركية إلى البطارية عند الكبح، وفي حال كنتِ تقومين بالفرملة بسلاسة، فستستعيد معظم الطاقة التي تستخدمها السيارة للفرامل، فضلًا عن أنها تمكنك من رؤية النسبة المئوية للطاقة المستخدمة على الشاشة الرئيسية، مع إمكانية التحكم في كيفية إيقاف السيارة.
  • الحفاظ على الطاقة: وذلك من خلال زيادة سرعتكِ أثناء القيادة تدريجيًا، فأسلوب القيادة له تأثير كبير على استنفاذ البطارية، فطريقة القيادة الصحيحة تحمي من فقدان الطاقة، كما أن لعملية تسخين وتبريد السيارة دورًا كبيرًا في الحفاظ على طاقة البطارية، إذ تفقد المركبات الكهربائية طاقة تصل إلى 30٪ في فصل الشتاء والأجواء الباردة، ولمكيف الهواء تأثير مشابه لاستنزاف الطاقة من السيارات الكهربائية، ومن الضروري الوضع بعين الاعتبار فتح النوافذ أثناء القيادة في حال لم يكن لديكِ الوقت الكافي لشحن سيارتكِ قبل الذهاب إلى وجهتكِ، كما أن استخدام نظام الصوت والتطبيقات الأخرى المدمجة له دور مهم في استهلاك الطاقة من البطارية، التي تعد المصدر الوحيد لقوة السيارة.
  • عملية الشحن: فإدارة شحن البطارية من أهم العمليات عند استخدام سيارتكِ الكهربائية، فقد ينتهي بك الأمر إلى اضاعة واهدار الوقت في محطات الشحن لشحن السيارة، لذا هناك العديد من مستويات أو الشواحن الخاصة بالسيارة الكهربائية والتي قد تساعدكِ على التقليل من من الوقت المستهلك في شحن السيارة، فالمستوى الأول 110 فولت، ولا يوفر شحن إلى المنافذ القياسية سوى 3-5 كيلو متر من المدى لكل قيادة أما المستوى الثاني 240 فولت، يوفر شحن حوالي 40 كيلومتر في الساعة، لكن بالاعتماد على الشاحن المدمج المستخدم فيها، فعند تجهيز الشاحن الأقل قوة (3.3 كيلو واط)، فقد تضيف المكونات الإضافية فقط 19-24 كيلو متر في الساعة من الشحن، أما الشاحن السريع عادةً ما يشحن خلال 30 دقيقة فقط 80% من نسبة شحن البطارية، وتوجد منافذ الشحن في نفس مكان خزان الغاز، وقد تكون موجودة أيضًا بجانب باب السائق، أو على غطاء المحرك.
  • العوامل المؤثرة على عمر البطارية: معظم السيارات الكهربائية تعتمد على الليثيوم، فالدورة تتم عندما يتم شحنها وتفريغها مرة واحدة، وتنخفض سعة البطارية كلما زاد رقم الدورة، كما توجد عوامل عديدة تؤثر على عمر البطارية، مثل:
    • درجة الحرارة.
    • الجهد العالي.
    • تصريفات عميقة أو جهد منخفض.
    • تصريفات عالية أو شحن التيار.
  • نصائح مهمة: للمحافظة على بطارية السيارة الخاصة بكِ لا تتركي البطارية في حالة الشحن بنسبة 100٪ كثيرًا، لأنها هذا التصرف يُرهق البطارية، وتجنبي التفريغ الكامل للبطارية، وضعي السيارة في مكانٍ بعيدٍ عن أشعة الشمس والحرارة العالية، ومع القليل من التدريب، يمكنكِ تعلم قيادة السيارة الكهربائية بأقصى قدر من الكفاءة.


خطوات للمحفاظة على سيارتكِ الكهربائية

من أهم الأمور التي يجب القيام بها للمحافظة على سيارتك الكهربائية ما يأتي[٤]:

  • المحافظة على المُحرك: وهو من أحد العناصر الأساسية الموجودة في السيارة، ويختلف المحرك في السيارة الكهربائية عن الموجود في سيارات الاحتراق التقليدية، لذا يختلف أيضًا مستوى الصيانة فيها، كما يمكنكِ التعامل مع عددٍ أقل من الأجزاء التي تحتاج إلى عنايةٍ كتبديل الزيت واستبدال فلاتر الوقود، فهذه الأجزاء غير موجودة في سيارتكِ الكهربائية، لكن يجب عليكِ صيانة محرك السيارة بشكلٍ دوري كلما أُتيحت الفرصة لكِ.
  • صيانة الفرامل: تستخدم السيارات الكهربائية ما يُعرف بالكبح المُتجدد، والذي يُساعد في الحفاظ على الفرامل الخاصة بسيارتكِ في حالة عمل جيدة ولأطول فترة ممكنة، ومن أجل الحفاظ على الفرامل والبطارية معًا، تجنبي السرعات الزائدة، وبالتالي سيضمن لكِ استدامة

بطاريتكِ لفترةِ أطول، ويمنعك أيضًا من الضغط على المكابح، وحاولي التخطيط المسبق لمساركِ لتتجنبي الازدحام المروري.

  • اختاري بذكاء المكان المناسب للاصطفاف: من أفضل الأمور التي يمكنكِ القيام بها لإطالة عمر البطارية، هو إيقاف سيارتكِ في الظل عندما يكون ذلك ممكنًا، مما يضمن لكِ بقاء درجة حرارة سيارتكِ معتدلًا في يوم حار، فعند إبقاء السيارة تحت أشعة الشمس المباشرة لفترة سترتفع درجة حرارة البطارية.
  • تجنبي الشحن الزائد للبطارية: لأن الشحن الزائد يمكن أن يسبب مشاكل خطيرة للسيارة، لذا استهدفي شحن بطارية السيارة إلى حوالي 80٪ فقط.
  • تذكري قواعد الصيانة الأساسية: تأكدي من أن مركبتكِ تحتوي على سائل تبريد كافٍ للحفاظ على كل شيء في حالة عمل جيدة، وتذكري أنك ِبحاجة إلى استبدال شفرات المساحات في سيارتك حوالي مرتين في السنة.


مشاكل السيارات الكهربائية

رغم وجود مزايا عديدة لاستخدام السيارات الكهربائية، إلا أنك قد تواجهين مشاكل ستظهر لكِ حتمًا عند استخدامها، ومن أكثر هذه المشاكل شيوعًا[٥]:

  • نطاق القيادة: رغم تحسن نطاق معظم السيارات الكهربائية في الآونة الأخيرة؛ إلا أن نطاق القيادة المحدود يمثل تحديًا للعديد من السائقين، إذ تتطلب منكِ الرحلة عبر البلاد في سيارة كهربائية بعض التخطيط الدقيق ومن المحتمل بعض التوقفات غير المريحة، ووجدت دراسة أجرتها AAA أن نطاق السيارة انخفض بنسبة 41%، عندما انخفضت درجة الحرارة إلى -6 درجة مئوية وكانت الحرارة قيد التشغيل، لكن لحسن الحظ استجاب صانعو السيارات بإضافة بطاريات أكبر ذات نطاقات قيادة أكبر، فضضلًا عن تحسن تقنية بطارية ليثيوم أيون، لذا سيصبح هذا الأمر أقل مشكلة بالنسبة لأصحاب السيارات الكهربائية قريبًا، ومع ذلك يبقى استخدام هذا النوع من السيارات غير مناسب لجميع الأشخاص.
  • وقت الشحن: يعتمد مقدار الوقت الذي يستغرقه شحن السيارة بشكلٍ أساسيّ على سعة البطارية وسرعة الشاحن، فقد يستغرق شاحن الحائط القياسي 8 ساعات تقريبًا، بينما يستغرق الشاحن الفائق ساعة واحدة فقط، كما يمكن أن تستخدمي العديد من أجهزة الشحن التي قد تستغرق حوالي ساعتين على الأقل لشحن بطاريةٍ فارغةٍ تمامًا.
  • عدم وجود أماكن للشحن: تختلف هذه المشكلة من شخص إلى أخر وهذه النقطة تعتمد على موقعكِ الجغرافي، فإذا كان بإمكانكِ الشحن في المنزل أو العمل ولن تضطري للسفر لمسافات طويلة، ولكن لسوء الحظ، قد لا تستطيعين في حال كنتِ من سكان المدن أو الشقق الشحن في المنزل لعدم وجود الممر أو أماكن الاصطاف القريبة من المنزل، فبدلاً من ذلك، يجب عليك الاعتماد على أجهزة الشحن العامة في مرائب وقوف السيارات ومراكز التسوق، أو الاتفاق مع الأصدقاء أو الجيران، حتى وإن كانت شواحن المركبات في مواقع ملائمة، فقد تكون مشغولة وغير متاحة لشحن سيارتكِ.
  • اختيارات مركبتكِ محدودة: ففي عام 2019 كان عامًا حاسمًا لسوق السيارات الكهربائية، إذ تم إصدار العديد من الموديلات الجديدة، كما كان لدى متسوقي السيارات نماذج أكثر للاختيار من بينها أكثر من أي وقت مضى، ورغم التقدم الكبير في تصنيع السيارات الكهربائية، لا يزال هناك عدد أقل من النماذج المكهربة للاختيار من بينها وعدد أقل من المركبات الأكبر حجمًا.
  • تكلفة دفع عالية: قد تجدين أن تكلفة شراء السيارة الكهربائية مرتفع قليلًا، وقد تكون مشكلة لميزانيتك، وللإعفاءات الضريبية وحوافز الدولة أن تأخذ جزءًا من التكلفة الإجمالية، ولكن الخبر السار هو أن السيارات الكهربائية تنخفض عند مقارنتها بنظيراتها التي تعمل بالغاز.
  • صعوبة العثور على ميكانيكي: رغم أن السيارات الكهربائية تتطلب صيانة أقل وإصلاحات أقل، إلا أنه لا يزال من المهم العثور على ميكانيكي قريب من منطقتكِ، ونسبة كبيرة قد تصل إلى 97% من الميكانيكيين غير مؤهلين للعمل في السيارات الكهربائية، هذا يعني أن الأشخاص ذوي الخبرة في العمل على السيارات الهجينة ليسوا بالضرورة على دراية بالطرز الكهربائية بالكامل، فلسوء الحظ، يمتلك أصحاب السيارات الكهربائية خيارات أقل للميكانيكيين المؤهلين، وفي المقابل لحسن الحظ ، بمجرد امتلاككِ لسيارة كهربائية ستزوري الميكانيكي بشكل أقل لأن سياراتكِ تتطلب نسبة أقل من السوائل (مثل سائل ناقل الحركة والزيت) ولديها عدد أقل من الأجزاء المتحركة.


المراجع

  1. "Benefits of electric vehicles", ergon, Retrieved 2020-7-3. Edited.
  2. "Driving lessons in electric cars on the increase"، motortradenews, Retrieved 2020-7-3. Edited.
  3. "A Simple Training Guide for New Electric Car Drivers", fleetcarma,2017-3-16، Retrieved 2020-7-3. Edited.
  4. "5 ESSENTIAL TIPS FOR ELECTRIC CAR MAINTENANCE"، allelectricvehicles, Retrieved 2020-7-3. Edited.
  5. "6 Issues Facing Electric Vehicles"، earth911, Retrieved 2020-7-3. Edited.