إزالة الخطوط البيضاء من الثدي

إزالة الخطوط البيضاء من الثدي

الخطوط البيضاء على الثدي

تعاني الكثير من النساء من الخطوط البيضاء في الجسم، مما يشوّه الشكل والمظهر للجسم، ويجعلها تعاني من الحرج والقلق والتوتر، وتظهر هذه الخطوط في أماكن مختلفة من الجسم، ومن هذه الأماكن: الثدي، ورغم أن هذه الخطوط تظهر لدى معظم السيدات أثناء الحمل؛ إلا أنها تبدأ لدى البعض الآخر في سن المراهقة، وقد تكون الخطوط البيضاء واحدة من أكثر المشكلات شيوعًا بين النساء، وتظهر على الثدي عندما يتمدد الجلد، بما في ذلك ألياف الكولاجين، وتعتمد شدة هذه الخطوط على عدة عوامل كالهرمونات والجينات، وسيتطرّق هذا المقال إلى استعراض طرق إزالة الخطوط البيضاء من الثدي، وأسبابها، وأشكالها[١].


إزالة الخطوط البيضاء من الثدي

توجد العديد من العلاجات التي تساعد على التخلص من هذه الخطوط، وتتنوع بين علاجات منزلية، وعلاجات موصوفة، وإجراءات طبية، ومن الأمثلة على هذه الخيارات العلاجية ما يأتي[٢][٣]:

  • يساعد تطبيق بعض المستخلصات العشبية والزيوت العطرية على التقليل من ظهور الخطوط البيضاء على الثدي، وتتضمّن هذه الزيوت زيت اللوز، وزيت فيتامين E، وزيت الزيتون، وزيت بذور العنب.
  • الحفاظ على رطوبة الجسم؛ لأن الأنسجة والخلايا تنكمش وتتقلص حين تجف؛ مما يزيد من علامات التمدد والخطوط البيضاء.
  • تقشير الجلد باستخدام فرشاة ناعمة الملمس؛ لتحفيز إنتاج الكولاجين، ويجب استخدام منتج واحد فقط للتقشير.
  • تُعدّ زبدة الشيا حلًّا فاعلًا لجميع مشكلات الجلد، بالإضافة إلى زبدة الكاكاو، كما أن كلاهما مغذٍ وغني بفيتامين E.
  • يساعد تدليك جلد الثديين على زيادة تدفق الدم وإنتاج الكولاجين؛ مما قد يخفف من آثار الخطوط البيضاء، ويمكن إجراء ذلك بتدليك الثديين مدة 30 ثانيةً على الأقل، كما يمكن استخدام الكريمات التي تعالج العلامات البيضاء عند التدليك؛ للحصول على أفضل النتائج.
  • يمكن استخدام الجل والكريمات الموصوفة لعلاج الخطوط البيضاء على الثدي، وأحد أكثر الأدوية الموصوفة شيوعًا، هو التريتينوين الموضعي أو الفموي، وتوجد خيارت أخرى تتضمّن كلًّا مما يأتي[٣]:
    • السيليكون أو المواد الهلامية المحتوية على الكولاجين.
    • الكريمات المحتوية على حمض الهيالورونيك.
    • الكريمات مع ما لا يقل عن 20% من حمض الجليكوليك.
    • الكريمات مع حمض الإسكوربيك بنسبة 10% على الأقل.
    • الكريمات مع حمض الريتينويك بنسبة 0.05% على الأقل.
  • إن العلاج بالليزر، هو العلاج الوحيد الذي ثبتت فاعليته بالتقليل من الخطوط البيضاء بنسبة ملحوظة؛ إذ يستخدم العلاج بالليزر أشعة الضوء لتفريق أنسجة الجلد، وتحفيز الأنسجة التالفة، وللعلاج بالليزر فوائد عديدة، أبرزها[٣]:
    • تحسين تدفق الدم إلى المنطقة.
    • تنشيط الخلايا المحيطة، بما فيها الخلايا المنتجة للكولاجين.
    • تحفيز جهاز المناعة.
    • تحسين التصريف الليمفاوي لتقليل الألم والالتهاب.


أسباب ظهور الخطوط البيضاء على الثدي

توجد العديد من العوامل والأسباب التي قد تؤدي إلى ظهور الخطوط البيضاء على الثدي، بما في ذلك[٢]:

  • سن البلوغ: قد تتسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث عند سن البلوغ بتسريع نمو أنسجة الثدي؛ ومع زيادة أنسجة الثدي يتمدد الجلد وتظهر الخطوط البيضاء، ومن الجدير بالذكر أن هذه الخطوط جزء طبيعي من البلوغ لدى العديد من الفتيات.
  • الحمل: يُعدّ الحمل أحد الأسباب الشائعة لظهور خطوط بيضاء على الثديين؛ فبعد مرور حوالي ستة أسابيع من الحمل، يبدأ نمو الثديين؛ إذ تؤدي زيادة مستويات هرمون الإستروجين إلى زيادة حجم الثدي ونمو قنوات الحليب، وهذا النمو السريع للثدي قد يؤدي إلى ظهور الخطوط البيضاء.
  • زيادة الوزن وخسارته: غالبًا ما تزداد الأنسجة الدهنية في الثدي عند النساء مع زيادة أوزانهن، و كلما زاد حجم الثدي تزيد احتمالية ظهور الخطوط البيضاء، ورغم انخفاض الأنسجة الدهنية عند فقدان الوزن؛ إلا أن الخطوط البيضاء على الثدي قد تحدث أيضًا؛ وذلك بسبب فقدان الكولاجين مع خسارة الوزن؛ مما يؤدي إلى فقدان مرونة الجلد.
  • الجراحة التجميلية: قد تتسبب زراعة الثدي وإجراءات تكبيره بتمدد الجلد، وظهور خطوط بيضاء، ويعد هذا الأمر شائعًا خصوصًا بالنسبة للواتي يزدن حجم أثدائهن بمقدار يزيد عن قياس واحد.
  • الجينات: إن الخطوط البيضاء بحدّ ذاتها ليست وراثيّة، ولكن إذا ظهرت لدى الوالدين؛ تكون السيدة أكثر عرضة للإصابة بها أيضًا.
  • بعض الحالات المرضية: إن الخطوط البيضاء على الثدي شائعة جدًّا، وغالبًا ما تكون أسبابها حميدة، لكن قد يكون سببها مرضيًّا، والحالات المحتملة غالبًا ما تكون مرتبطة بالغدة الكظرية، كمتلازمة كوشينغ، والتي تسبب زيادة إنتاج هرمون الكورتيزول، وأحيانًا تزيد العلاجات المستخدمة لعلاج الحالات المرضية الأخرى من خطر ظهور هذه الخطوط، كما يحدث لدى الذين يستخدمون الكورتيكوستيرويدات، وقد يؤثر مرض السكري على تكوين الكولاجين في الجلد؛ مما يزيد من احتمالية ظهور الخطوط البيضاء.


أشكال الخطوط البيضاء على الثدي

عادةً ما تكون هذه الخطوط في بدايتها ذات لون وردي، أو أحمر، أو أرجواني، ثم يصبح لونها أكثر بياضًا مع مرور الوقت، وتوجد أنواع مختلفة من الخطوط، وتتضمّن ما يأتي[٢]:

  • الخطوط الضمورية: تُعدّ هذه الخطوط شائعة جدًّا، وتحدث بسبب انهيار الإيلاستين أو الكولاجين في الجلد.
  • الخطوط التوسعية: تظهر هذه الخطوط في معظم الأحيان خلال فترة البلوغ.
  • الخطوط الحملية: يحدث هذا النوع فقط أثناء فترة الحمل.
  • التجعدات الصغيرة: تكون هذه الخطوط طويلة، ومحددة بشكل خاص وتشبه جلد السوط.



من حياتكِ لكِ

توجد العديد من الأدوية الموصوفة والعلاجات المنزلية التي تحد من خطر ظهور الخطوط البيضاء على الثدي، وقد أوجدت إحدى الدراسات أن تركيبة تحتوي على زيت ثمر الورد، والهيدروكسي بروليسيلان، وخلاصة عشبة كينتيللا اسياتيكا، وفيتامين E تقلل من خطر ظهور الخطوط البيضاء على الثدي أثناء الحمل بنسبة 30% لدى النساء دون تاريخ للإصابة بهذه الحالة، كما أن النساء اللواتي تلقين العلاج في الدراسة وتطورت الخطوط لديهن، كان التندب أقل حدة، وتتضمّن الخيارات الوقائية الأخرى ما يأتي[٣][٤]:

  • استخدام زبدة الكاكاو، أو زبدة الشيا، أو زبدة جوز الهند.
  • زيت اللوز المر.
  • زيت فيتامين E.
  • شرب الكثير من الماء؛ للحفاظ على رطوبة الجلد[٢].
  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن؛ للحصول على المغذيات اللازمة لتعزيز صحة الجلد، والحفاظ على الوزن المناسب[٢].
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام؛ للحفاظ على الوزن الصحي المناسب[٢].


المراجع

  1. "Stretch Marks on Breasts: Why They Appear and How to Treat Them", flohealth, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "Answers to Your Questions About Stretch Marks on Breasts", healthline, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "How to remove stretch marks on breasts", medicalnewstoday, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  4. "Use of a specific anti-stretch mark cream for preventing or reducing the severity of striae gravidarum. Randomized, double-blind, controlled trial.", International Journal of Cosmetic Science, 2013, Page 233-7. Edited.
742 مشاهدة