اضرار نقص شرب الماء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٩ ، ٣٠ مارس ٢٠٢٠
اضرار نقص شرب الماء

الماء

يُعدّ الماء من أهم الموارد الطبيعية المتجددة على كوكب الأرض، ومن أكثرها تواجدًا على سطحها وفي جوفها أيضًا، وتُعدّ من العناصر المهمة والضرورية لجسم الإنسان، إذ يشكّل الماء ثلثي جسم الإنسان، فهو يُساعد في إتمام العمليات الحيوية، ويُسهم في طرد سموم الجسم، لذلك يجب الحرص على شرب كميات كافية من الماء يوميًا للحفاظ على صحة الجسم، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن أضرار نقص شرب الماء.


أضرار نقص شرب الماء

يتسبب نقص شرب الماء بمجموعة من الأضرار التي تعود على جسم الإنسان، ومنها ما يأتي:

  • الصداع والدوخة: يمكن أن يتسبب نقص الماء في الجسم إلى الإصابة بالصداع العادي أو الصداع النصفي، وذلك بسبب نقص كمية الماء المحيطة بالدماغ، ويمكن أن يؤدي هذا النقص إلى عدم توازن الجسم والدوخة.
  • الجفاف: قد يتسبب عدم شرب كميات كافية من الماء في تعرّض الجسم إلى الجفاف، مثل جفاف الأنف والعينين، والخمول وعدم قدرة على التبول، وقد يتسبب في انخفاض ضغط الدم، وتسارع ضربات القلب.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي: يحتاج الجهاز الهضمي إلى كميات كافية من المياه يوميًا حتى يستطيع هضم الطعام، وقد ينتج عن نقص الماء في الجسم إلى عسر في عملية الهضم، والإصابة بالإمساك، كما أنه قد يتسبب في تقليل من سمك بطانة المعدة مما ينتج عنها العديد من الأضرار الصحية.
  • التهاب المفاصل: يتواجد حول المفاصل في الجسم تقريبًا 80% من الماء، مما يزيد من مرونتها وقدرتها على الحركة والانزلاق أثناء التنقل، ويعطيها سطحًا أملسًا أيضًا، والامتناع عن شرب كميات كافية من الماء يوميًا قد يتسبب في جفاف هذه الغضاريف، وبالتالي زيادة الاحتكاك، مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب المفاصل.
  • اضطرابات في درجة حرارة الجسم: يُعدّ الماء عنصرًا ضروريًا ومهمًّا لتنظيم درجة حرارة الجسم، وشرب كميات وفيرة من الماء ينعكس إيجابيًا على عمل الإنزيمات الموجودة في الخلايا، مما يساعدها على امتصاص الماء لتبريد حرارة الجسم الناتجة عن عملية التمثيل الغذائي، وإفرازات الغدة الدرقية، ونقص كميات الماء يتسبب في عجز الجسم عن تبريد نفسه بنفسه، والحفاظ على درجات الحرارة وفقًا لمعدلاتها الطبيعية، مما يؤدي الجفاف إلى ارتفاعها والشعور بالضعف العام والصداع والدوار.
  • زيادة الوزن: إن الإعراض عن شرب كميات كافية من الماء يتسبب في جفاف الجسم، وحدوث احتباس السوائل الغنية بالأملاح مما يزيد من الوزن.


كميات الماء اللازم شربها يوميًا

يمكن تصنيف كميات الماء الموصى بشربها يوميًا حسب عمر الإنسان، وذلك كما يأتي:

  • البالغون: يُنصح الأفراد البالغون بشرب ما يُعادل 1.5-2 لتر من الماء يوميًا، أي ما يُساوي 8 أكواب من الماء، وتقترن هذه الكمية بالأحوال الجوية، فيجب مضاعفة الكمية في فصل الصيف.
  • المراهقون: يُنصح الأشخاص في سن المراهقة بشرب 1.6 لتر من الماء يوميًا، ويجب أن تقترن كمية الماء مع حجم النشاط الجسدي.
  • الأطفال: يحتاج الأطفال ابتداءً من عمر السنة وما فوق إلى ما يُعادل 0.8-1.4 لتر من الماء يوميًا.


أسئلة تُجيب عنها حياتكِ

تُوجد العديد من الأسئلة التي تسألها النساء حول شرب الماء ومن هذه الأسئلة ما يأتي:

هل يمكن خسارة دهون البطن بشرب الماء؟

قد يساعد شرب الماء في تخفيف الوزن عن طريق زيادة معدل عملية الأيض، كما أن شرب الماء قبل الوجبات يمكن أن يزيد الشعور بالشبع، كما يُقلل عدد السعرات المستهلكة، كما قد يساعد في تخفيف الإمساك ويقلل من انتفاخ البطن[١].


كيف أعرف أن جسمي يحتاج إلى ماء؟

من الأعراض الأولية نقص الماء في الجسم هي العطش، وتغير لون البول إلى اللون الداكن، وقلة كمية البول[٢].


المراجع

  1. "The 30 Best Ways to Get a Flat Stomach", healthline, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  2. "What you should know about dehydration", medicalnewstoday, Retrieved 29-3-2020. Edited.