افضل طول ووزن للبنت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٨ ، ٢٩ مارس ٢٠٢٠
افضل طول ووزن للبنت

الوزن المثالي

يتساءل الكثير من الأشخاص عن الوزن المثالي الذي من المفترض الوصول إليه للتخلص من السُمنة أو النحافة وللمحافظة على جسم صحي وتجنب الأمراض المرتبطة بزيادة الوزن أو خسارته، وقد يختلف الوزن المثالي من شخص لآخر تبعًا لمجموعة عوامل منها العمر، والطول، والجنس، والكتلة العضلية، ونسبة الدهون في الجسم وطريقة توزيعها، ولمعرفة الوزن المثالي للشخص وضع المختصون عدة طرق ومعايير يُمكن من خلالها معرفة الوزن المثالي وذلك بالاعتماد على العوامل المؤثرة على الوزن[١][٢].


طرق معرفة الوزن المثالي

يعتمد الوزن المثالي للشخص على عوامل عدة، اعتُمِد عليها لوضع طرق يُمكن من خلالها تحديد الوزن المثالي للشخص، ومن أبرز هذه الطرق ما يأتي:


مؤشر كتلة الجسم

مؤشر كتلة الجسم هو مقياس تقريبي لكتلة الجسم، يستخدم الطول والوزن للتنبؤ بكمية الدهون في الجسم، إذ يندرج قياس مؤشر كتلة الجسم على عدة فئات على النحو الآتي[١]:

  • مؤشر كتلة الجسم أقل من 18.5 يعني أنّ الشخص يُعاني من النحافة.
  • مؤشر كتلة الجسم يتراوح بين 18.5-24.9 يعني أنّ الوزن مثالي.
  • مؤشر كتلة الجسم يتراوح بين 25-29.9 يعني أنّ الشخص يُعاني من زيادة في الوزن.
  • مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30 يُشير إلى السمنة.


كلما زاد مؤشر كتلة الجسم لدى الشخص زاد خطر الإصابة بالأمراض المزمنة كأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستوى الدهون، وحصى المرارة، ومشكلات في التنفس، وبعض أنواع السرطان، وعلى الرغم من سهولة استخدام مؤشر كتلة الجسم لمعرفة الوزن المثالي إلا أنّه غير كافٍ للاعتماد عليه، وذلك لاعتماده فقط على الوزن والطول دون النظر إلى العوامل الأُخرى كالعمر، والجنس، والكتلة العضلية، إذ يميل كبار السن إلى فقد العضلات والعظام لذلك من المحتمل أن يكون معظم وزن الجسم دهونًا، في حين الشباب والرياضيين قد يزيد وزنهم بسبب العضلات وكثافة العظام، كما أنّ الإناث تكون لديهم كتلة الدهون أكثر من الذكور وهذه الحقائق يمكن أن تجعل مؤشر كتلة الجسم أقل دقةً للتنبؤ بمستوى الدهون في الجسم ومعرفة إن كان الوزن مثاليًا أم لا[٢].


نسبة الخصر إلى الطول

يُعد قياس نسبة الخصر إلى الطول من الطرق المستخدمة لمعرفة نسبة الدهون الزائدة حول الخصر، فإذا كان محيط الخصر أكثر من نصف الطول فقد تكون أكثر عُرضةً لخطر الإصابة بالأمراض المرتبطة بالسمنة مثل مشكلات القلب، والأوعية الدموية، والموت المبكر، ووجدت دراسة عام 2017 أُجريت على عينة من الرجال والنساء البالغين أنّ نسبة الخصر إلى الطول قد تكون مؤشرًا أفضل للسمنة من مؤشر كتلة الجسم[٢].


نسبة الخصر إلى الورك

يُقاس من خلال هذه الطريقة محيط الخصر نسبةً لمحيط الورك، إذ أظهرت الأبحاث أنّ الأشخاص الذين يكون لديهم تراكم الدهون حول الخصر أكثر عُرضةً للإصابة بالمشكلات الصحية مقارنةً بالذين ترتكز الدهون لديهم حول منطقة الورك، ومن هذه المشكلات الصحية أمراض القلب، والأوعية الدموية، والسكري، بالإضافة للمضاعفات الطبية والجراحية المتعلقة بجراحة القولون والمستقيم، وقد يعتقد الخبراء أنّ نسبة الخصر إلى الورك قد تكون أكثر دقةً من مؤشر كتلة الجسم لتقييم المخاطر الصحية، فقد أُجريت دراسة عام 2015 على أكثر من 15000 شخص بالغ، تبين خلالها أنّ الأشخاص الذين مؤشر كتلة الجسم لديهم طبيعي لكن نسبة الخصر إلى الورك عالية لا يزالون عُرضةً للموت المبكر خاصةً فئة الرجال، فكلما زاد قياس الخصر نسبةً للورك زاد خطر الإصابة بالمشكلات الصحية، وعلى الرغم من إمكانية اعتماد هذه الأداة بتحديد درجة خطورة التعرض للمشكلات الصحية، إلا أنه لا يُمكن استخدامها مع الجميع بما في ذلك الأطفال والنساء الحوامل والأشخاص الذين هم أقصر من المتوسط، بالإضافة إلى مشكلة عدم قياسها لنسبة الدهون في الجسم كاملًا، ولا تعتمد على نسبة العضلات إلى الدهون، إذ يثقاس الخصر نسبةً للورك من خلال قسمة قياس محيط الخصر على محيط الورك، وتختلف دلالة ناتج القسمة بين الذكور والإناث[٢][١]:

  • لدى الذكور تكون على النحو الآتي:
    • أقل من 0.9 يكون خطر الإصابة بالأمراض منخفضًا.
    • ما بين 0.9 - 0.99 تكون احتمالية الإصابة بالأمراض متوسطةً.
    • 1.0 أو أكثر تكون احتمالية الخطر عاليةً.
  • لدى الإناث تكون على النحو الآتي:
    • أقل من 0.8 يكون خطر الإصابة بالأمراض الصحية منخفضًا.
    • ما بين 0.8 إلى 0.89 تكون احتمالية الإصابة بالأمراض الصحية متوسطةً.
    • 0.9 أو أكثر تكون احتمالية الخطر مرتفعةً.


معادلة حساب الوزن المثالي نسبةً للطول

إضافةً للطرق السابقة في حساب نسبة الدهون في الجسم ومعرفة إن كان الوزن للشخص مثاليًا، استُحدِثت معادلات يُمكن من خلالها حساب الوزن المثالي للشخص، من خلال الاعتماد على الطول والوزن والجنس، فتكون على النحو الآتي[٣]:

  • الوزن المثالي للنساء = 49 كيلوغرامًا + 1.7 كيلوغرام لكل 2.5 سنتيمتر، تزيد عن المتر والنصف من الطول.
  • الوزن المثالي للرجال= 52 كيلوغرام + 1.9 كيلوغرام لكل 2.5 سنتيمتر، تزيد عن المتر والنصف من الطول.


نسبة الدهون في الجسم

إنّ نسبة الدهون في الجسم هي دهون الشخص مقسومة على الوزن الكلي، وتنقسم دهون الجسم لدهون أساسية، وهي الدهون التي يحتاجها الشخص للبقاء على قيد الحياة والتي تلعب دورًا في الوظائف الجسدية، ووفقًا للمجلس الأمريكي للتمارين الرياضية فمن الصحي أن يكون لدى الرجال 2-4% دهون أساسية من مكونات الجسم، أما النساء فتتراوح بين 10-13%، والنوع الآخر من الدهون هو الدهون المخزنة، وهي الأنسجة الدهنية التي تحمي الأعضاء الداخلية في الصدر والبطن، ويُمكن للجسم استخدامها إذا لزم الأمر للحصول على طاقة، وأكثر الطرق شيوعًا لقياس الدهون في الجسم هي استخدام مقياس ثني الجلد الذي يستخدم فرجارًا خاصًا لقرص الجلد ومعرفة سُمكِه، وفي الوقت الحالي أصبحت توجد أجهزة متخصصة لقياس نسبة الدهون في الجسم وتتوافر هذه الأجهزة في صالات الرياضة، وعيادات التغذية، وكذلك عند الأطباء[١].


من حياتكِ لكِ

إنّ شكل الجسم يختلف من شخص لآخر، فالأشخاص الذين يكون لديهم الوزن نفسه لا يعني أن يكون لهم شكل الجسم نفسه، فتوجد العديد من العوامل الأُخرى التي تؤثر على شكل الجسم لأشخاص لهم الطول نفسه والوزن نفسه، وفيما يأتي نعرّفكِ على أبرز العوامل المؤثرة في شكل الجسم[٣]:

  • العضلات: الأشخاص الذين لديهم كتلة عضلية أعلى سيكون لهم مظهر مختلف عن شخص له الوزن نفسه لكن دهونه أكثر.
  • أبعاد الجسم: لكل شخص أبعاد مختلفة فبعض الأشخاص أطول في الساقين، وأقصر في الجذع، والعكس صحيح، وهذا يعطي مظهرًا مختلفًا للجسم.
  • العمر: يتغير تكوين الجسم مع التقدم في العمر، فتوجد اختلافات عند بداية البلوغ إذ تغير الهرمونات الذكرية والأنثوية شكل الجسم، وعندما تدخل المرأة مرحلة انقطاع الدورة الشهرية يتغير لديها توازن الهرمونات وقد يُرافق ذلك تغير في أماكن تخزين الدهون، لذا عند التقدم في العمر يتوجب على كل من الرجال والنساء العمل بجد للحفاظ على كتلة العضلات.
  • شكل الجسم: وجدت دراسة "The SizeUSA" اختلافات في شكل جسم النساء، فما يُقارب 46% من السيدات لديهنّ شكل الجسم المستطيل، إذ يكون محيط الخصر أقل من محيط الوركين والصدر بحوالي 22 سنتيمترًا، و20% من النساء لهن شكل الكمثرى أي يكون لديهن محيط الورك أكبر من محيط الصدر، و14% من النساء لهن شكل المثلثات المقلوبة، أي محيط الصدر لديهن أكبر من الورك، و8% فقط من السيدات يكون شكل الجسم لديهن كالساعة الرملية، أي محيط الصدر والورك متماثل مع خصر ضيق.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Yvette Brazier (2018-10-24), "How much should I weigh for my height and age?"، medicalnewstoday, Retrieved 2020-1-7. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Taylor Norris (2018-11-27), "What’s the Ideal Weight for My Height and Age?"، healthline, Retrieved 2020-1-7. Edited.
  3. ^ أ ب Wendy Bumgardner (2019-9-26), "Ideal Weight by Height Calculator Chart"، verywellfit, Retrieved 2020-1-7. Edited.