التخلص من رائحة الطيور في المنزل

رائحة المنزل

تربية الطيور أو الحيوانات الأليفة في المنزل شيء جميل جدًا كونه يضفي أجواءًا مليئةً بالفرح والنشاط، إلا أن الرائحة الكريهة التي تنبعث نتيجة تلك الطيور هي أمر مزعج وغير مرغوب به بالنسبة لأفراد المنزل، كما أن تغطيته بالروائح أو المعطّرات المنزلية لا يساعد على حل المشكلة، إنما يزيدها سوءًا، إذ يشير بعض الخبراء إلى أنه يوجد فرق كبير بين تعطير الهواء والسيطرة على الرائحة، فالسيطرة على الرائحة يعني القضاء عليها.

وتتوافر في الأسواق العديد من المنتجات التي تهدف إلى محاربة الرائحة السيئة في المنزل، إلا إنها غير كافية نظرًا إلى أن بعض الروائح تحتاج إلى طرق وإجراءات محددة للتخلص منها، ومن الجدير بالذكر هنا أن رائحة الحيوانات الأليفة في المنزل تنبعث نتيجة طرق تعامل الأشخاص الخاطئة مع تلك الفضلات أو منحها المناخ غير المناسب، الأمر الذي يساعد على تكاثر الميكروبات والجراثيم[١].


التخلص من رائحة الطيور في المنزل

يمكن للأفراد في المنزل اتّباع عدد من التدابير والإجراءات المنزلية للتخلص من رائحة الطيور المزعجة في المنزل، ومن هذه الإجراءات ما يلي[٢]:

  • تهوية المنزل:

في البداية يُفضل وضع الطيور أو الدواجن في مكان ذا مساحة مفتوحة ومعرضة للهواء لضمان تخفيف آثار الرائحة المنبعثة والتقليل منها، كما يُنصح بتهوية المنزل يوميًا وتعريض الأثاث والمفروشات للشمس والهواء للحد من الهواء المفعم بالرائحة الكريهة، كما يجب تنظيف السجاد من آثار أو مخلفات تلك الطيور وتعريضه للشمس لمدة لا تقل عن النصف ساعة يوميًا.

  • الرمل الطبي: يمكن وضع كمية من الرمل الطبي في أماكن تواجد تلك الطيور أو الدواجن وإضافة قطع صغيرة من الورق إلى الرمل، الأمر الذي يجعل تلك الرمال قادرة على استيعاب القدر الأكبر من السوائل، بالتالي القضاء على الرائحة الكريهة، كما يجب الاستمرار في التنظيف الفوري عدة مرات يوميًا[٣].
  • استخدام المعقمات الصناعية: لتنظيف أقفاص الطيور وما يحيط بها من أدوات كالديتول والكلور الذي يُعد مطهرًا فعالًا ضد الميكروبات والجراثيم، غير أن الكلور يُعد ذا مفعول سام في حال استنشقت الطيور رغوته التي تظهر بعد خلطه بالماء، لذا يُفضل استخدام الكلور الذي يحتوي على مركب هيبوكلوريت الصوديوم. وهنا تجب الإشارة إلى أن الاستخدام الخاطئ لتلك المعقمات من الممكن أن يصيب الطيور وحتى الأفراد بالتسمم نظرًا لما تحتويه من مواد كيميائية ومركبات كالفينول وزيت الصنوبر، إذ إنه من الممكن أن يؤدي استنشاق أو بلع تلك المواد إلى الأضرار الجسيمة، لذا يُنصح بتوخي الحذر الشديد عند استخدامها، ويجب اتّباع الخطوات التالية بحذر شديد عند استخدام معقم الكلور أو المبيض أو غيرها من المنتجات المطهرة:[٤]
    • إجراء عملية التنظيف خارج المنزل أو في مكان ذا تهوية جيدة جدًا.
    • إزالة جميع الفضلات والنفايات عن الأماكن المُراد تنظيفها، ثم شطف تلك الأماكن بالماء.
    • تجنب خلط الكلور مع أية منظّفات أخرى، كما يجب اتّباع التعليمات الموجودة على العبوة فيما يتعلق بالمقادير الواجب استخدامها عند خلطه بالماء.
    • نقع كافة المستلزمات ما عدا الأغصان الخشبية في المحلول حسب المدة المُشار إليها على العبوة، ثم شطف تلك المستلزمات جيدًا بالماء عدة مرات لضمان ززوال آثار الكلور عنها.


المراجع

  1. "دليلك السهل للتخلص من روائح البيت الكريهه "، البوابة، 2010-12-12، اطّلع عليه بتاريخ 2019-6-30. بتصرّف.
  2. انجي سليمان (2014-7-10)، "رائحة المنزل: كيف تغيير رائحة المنزل بمواد طبيعية؟"، تسعة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-6-30. بتصرّف.
  3. جهاد الديناري (2014-1-25)، " أفضل طريقة للتخلص من رائحة فضلات الحيوانات المنزلية "، اليوم السابع، اطّلع عليه بتاريخ 2019-6-30. بتصرّف.
  4. عمر ابو سالم (2017-5-17)، "كيف نعقم أقفاص الطيور ومستلزماتها بشكل آمن؟"، عالم الطيور، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-1. بتصرّف.
355 مشاهدة