تعرفي على العوامل المؤثرة في تربية الطفل

تعرفي على العوامل المؤثرة في تربية الطفل

العوامل المؤثرة على تربية الطفل

فيما يأتي أبرز العوامل المؤثرة على تربية الطفل:

البيئة

تلعب البيئة دورًا حاسمًا في نمو الأطفال وتربيتهم فهي تمثل مجموع التحفيز الجسدي والنفسي الذي يتلقاه الطفل، تتضمن بعض العوامل البيئية التي تؤثر على تنمية الطفولة المبكرة مثل البيئة المادية والظروف الجغرافية للمكان الذي يعيش فيه الطفل، فضلاً عن بيئته الاجتماعية وعلاقاته مع الأسرة والأقران.[١]

من السهل أن نفهم أن الطفل الذي يتم تربيته بشكل جيد يكون أفضل من الطفل المحروم؛ إذ تبني المدرسة الجيدة والأسرة المحبة للأطفال مهارات اجتماعية وشخصية قوية، والتي ستمكنهم من التفوق في مجالات أخرى مثل الأكاديمية والأنشطة اللامنهجية، إذ سيكون الطفل بالطبع مختلفًا بالنسبة للأطفال الذين نشأوا في بيئات مرهقة.[١]

الهرمونات

تنتمي الهرمونات إلى نظام الغدد الصماء وتؤثر على الوظائف المختلفة لأجسامنا، إذ يتم إنتاجها بواسطة غدد مختلفة تقع في أجزاء معينة من الجسم لإفراز الهرمونات التي تتحكم في وظائف الجسم، إن أدائها في الوقت المناسب أمر بالغ الأهمية للنمو البدني الطبيعي وتطور الأطفال واستجابتهم للتربية والأوامر، إذ يمكن أن تؤدي الاختلالات في عمل الغدد التي تفرز الهرمونات إلى عيوب في النمو والسمنة ومشاكل سلوكية وأمراض أخرى، وخلال فترة البلوغ، تنتج الغدد التناسلية هرمونات جنسية تتحكم في نمو الأعضاء التناسلية وظهور الخصائص الجنسية الثانوية عند الأولاد والبنات.[٢]

الجنس

جنس الطفل هو عامل رئيسي آخر يؤثر على النمو البدني للطفل وتطوره وكيف استاجبته للتربية، إذ ينمو الأولاد والبنات بطرق مختلفة، وخاصة قرب سن البلوغ، فيميل الأولاد لأن يكونوا أطول وأقوى جسديًا من الفتيات، وتميل الفتيات إلى النضوج بشكل أسرع خلال سن المراهقة، بينما ينضج الأولاد على مدى فترة زمنية أطول، يحتوي الهيكل الجسدي أيضًا على اختلافات تجعل الأولاد أكثر رياضية وملاءمة للأنشطة التي تتطلب صرامة بدنية، كما يختلف مزاجهم أيضًا، ما يجعلهم يبدون أكثر اهتمامًا بأشياء مختلفة.[٢]

التأثير العائلي

للعائلات الأثر الأكبر في تنشئة الطفل وتحديد الطرق التي يتطور بها نفسيًّا واجتماعيًّا، فسواء تربوا من قبل آبائهم أو أجدادهم أو الحاضنة، فإنهم بحاجة إلى الحب الأساسي والرعاية والمجاملة للتطور كأفراد أصحاء. [٢]

يُلاحظ صحة النمو عند الأطفال والتربية الأكثر إيجابية عندما تستثمر العائلات الوقت والطاقة والحب في تنمية الطفل من خلال الأنشطة، مثل القراءة لهم واللعب معهم وإجراء محادثات عميقة ذات مغزى، أما العائلات التي تسيء معاملة الأطفال أو تهملهم ستؤثر على نموهم الإيجابي، إذ قد ينتهي الأمر بهؤلاء الأطفال كأفراد لديهم مهارات اجتماعية ضعيفة وصعوبة في الترابط مع أشخاص آخرين.[٢]

الوضع المادي

تلعب العوامل الاقتصادية دورًا مهمًا في عملية تربية الأطفال ونموهم، فإن الأسرة الميسورة ماديًّا توفر تعليمًا جيدًا وطعامًا مغذيًا وملابسًا مناسبة ومأوىً مريحًا ومحيطًا صحيًا ومرافق طبية جيدة وما إلى ذلك، لذا فإنالطفل الذي يتمتع بجميع سبل الوصول إلى هذه المرافق بشكل عام يتطور بشكل أفضل مقارنة بالطفل الفقير.[٣]

المراجع

  1. ^ أ ب ANWAAR AHMAD GULZAR, "Factors influencing Child Development", educarepk, Retrieved 12/9/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Factors That Affect Growth and Development in Children", parenting.firstcry, Retrieved 12/9/2022. Edited.
  3. "Essential factors that influence a child’s development", orchidsinternationalschool, 15/3/2022, Retrieved 12/9/2022. Edited.
4 مشاهدة