طريقة نوم الطفل الرضيع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٢ ، ٨ ديسمبر ٢٠٢٠
طريقة نوم الطفل الرضيع

الطريقة الصحيحة لنوم الطفل الرضيع

ربما تُعدّ الأشهر الأولى من عمر الطفل هي الأصعب بالنسبة لكِ من حيث نومه واستيقاظه، فالطفل الرضيع يمكن أن يستيقظ عدّة مرات أثناء نومه ليلًا، وبالطبع ستستيقظين معه لرعايته، ولكنّكِ قد تغفلين عن طريقة النوم الصحيحة لطفلكِ، لذلك سنُقدّم لكِ فيما يلي أهم التوصيات لذلك، وهي كالتالي[١]:

  • احرصي على وضع طفلكِ على ظهره عند نومه، وليس على بطنه أو جانبيه.
  • استخدمي سطح نومٍ ثابت، وتأكّدي من معايير السلامة المتوفّرة سواء في سرير النوم أو في الغرفة بأكملها.
  • استخدمي اللهاية لتُساعدي طفلكِ على النوم، ولكن في حال رفضها، فلا داعي لإجباره عليها، وإذا كنتِ ترضعينه رضاعة طبيعية، يمكنكِ الانتظار حتى يتعوّد طفلكِ على الرضاعة الطبيعية، ثم ابدئي بتعويده على اللهاية.


أسس بيئة النوم الآمنة للطفل الرضيع

ربما خلال أسبوعين أو خلال الأشهر الأولى بالكثير ستبدئين بالاعتياد على روتين معين بما يخصّ نوم طفلكِ، وذلك بعد القليل من العناء الذي ستواجهينه؛ بسبب عدم تمييز طفلكِ ما بين الليل والنهار أثناء الرضاعة، ولكن توجد بعض الأسس والحيل التي يُمكنكِ توفيرها في بيئة نومه، وهي كما يلي[١]:

  • حاولي خفض الأضواء من حول طفلكِ قدر الإمكان أثناء الليل.
  • قاومي اللعب معه أو التحدث إليه أثناء رضاعته في منتصف الليل.
  • عوّدي طفلكِ على النوم في سرير النوم الخاص به؛ لكي يتعلم أنّه مكان النوم المناسب والمُخصّص للنوم.
  • امتنعي عن وضع أيّ شيء بجانب الطفل أثناء نومه، وابعدي عنه الألعاب والوسائد والبطانيات وجلود الغنم والوسادات الواقية من الصدمات أثناء نومه.
  • احرصي على أن تُبقي طفلكِ بعيدًا عن المُدخّنين.
  • تجنّبي نوم طفلكِ في مكان ذو حرارة عالية، واتركيه في حرارة الغرفة، ولا تُبالغي في لفّه بالبطانيات، بل يجب عليكِ مُراقبة علامات ارتفاع درجة الحرارة كالتعرق أو الحرارة عند لمسه.
  • يمكنكِ وضع سرير طفلكِ في غرفتكِ، فهو أمر موصى به من قِبَل الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، ولكن لا تدعي طفلكِ الرضيع ينام معكِ على سريركِ، فهذا قد يتسبّب بمخاطر على طفلكِ.


متى ينتظم نوم الطفل الرضيع؟

لا تقلقي عزيزتي بشأن نوم طفلكِ؛ فإنّ أكثر الأطفال حديثي الولادة لا ينامون نومًا مُنتظمًا خلال الثلاث شهور الأولى من عمرهم؛ فربما ينامون من 8-9 ساعات في النهار، وما يقارب 8 ساعات في الليل، وأحيانًا قد لا ينامون لأكثر من 1-2 ساعة في كلّ مرة، ولكنّ مُعظم الأطفال ينتظم نومهم ويستطيعون النوم من 6-8 ساعات ليلًا حتى يبلغون من العمر 3 أشهر أو بعدما يُصبح وزنهم من 5.5 -6 كيلو غرام تقريبًا، كما أنّ ثلثي الأطفال ينامون بانتظام بعدما يُصبح عمرهم 6 أشهر[٢].


طرق تساعد على نوم الطفل الرضيع

قد يستيقظ طفلكِ أكثر من مرة في كل ليلة يبكي ولا تعرفين ما السبب؟ وكيف يُمكنكِ مساعدته على النوم مُجدّدًا؟ لذلك يُمكنكِ الاستعانة بما يلي لمساعدته على نوم ليله الطويل[٣]:

  • اصنعي لطفلكِ روتينًا للنوم؛ أيّ أنّ عليكِ خفت أضواء المنزل والضوضاء الموجودة فيه قبل وقت النوم بنصف ساعة؛ فدماغ الإنسان يربط مابين الظلام والنوم، والضوء والاستيقاظ، بالإضافة إلى أنّ الإضاءة المُناسبة تضبط السّاعة الدّاخلية للطفل.
  • امتنعي عن إطعام طفلكِ قبل موعد النوم؛ فالأطفال الرضّع عندما يتناولون طعامهم ينامون وقت أطول، أيّ إرضاعه قبل النوم إلى حين يغفو وهو يرضع سيكون استيقاظه لاحقًا مُتعلقًا فيما بعد بإكمال رضاعته وليس لشئ آخر, لذلك يجب إيقاف الرضاعة ثم تهدئته بأغنية حتى لا يصحو أثناء النوم.
  • التزمي بوقت مُبكّر لنوم طفلكِ؛ فطفلكِ مُستعد للنوم بمجرد غروب الشمس، وإذا بقي مُستيقظ لوقت أكثر سيصعُب عليكِ تعويده على النوم مُبكرًا لاحقًا، لذلك التزمي بموعد نوم طفلكِ ويُمكن أنّ يكون ذلك بين الساعة 6:30 -7 مساءً.
  • أوقفي الوجبات الخفيفة أو الرضاعة؛ إذ إنّ طفلكِ يجب أنّ يرضع كل ساعتين في أشهره الأولى، أمّا إذا كان يرضع كل ساعة أو نصف ساعة فهذه تسمى وجبات خفيفة؛ أيّ أنّه لن يستهلك الكمية الكافية والمشبعة له والتي ستكفيه للنوم طوال الليل.
  • عوّدي طفلك على أخذ قيلولة؛ فالقيلولة المنتظمة مُهمّة جدًا لمساعدة طفلكِ على النوم والحصول على الراحة التي يحتاجها، ولا تمنعيه من القيلولة على أمل أن ينام مُبكرًا ليلًا.
  • ضعي إرشادات أو ترتيبات لقيلولة طفلكِ؛ إذ إنّه من الجيد أنّ ينام قيلولته في سريره ليرتاح ولا يبقى طويلًا على صدرك أو في مقعد السيارة، كما أنّه يُمكن تعويده في عمره المبكر على أخذ قيلولة في الصباح، وأخرى في وقت الظهر، وقيلولة أخيرة في وقت متأخر من العصر إذا لزم ذلك.
  • توقّفي عن التفكير في موقف نوم طفلكِ؛ إذ يجب عليكِ مقاومة التفكير كل يوم بكيفة جعل طفلكِ ينام بصورة أفضل؛ إذ إنّ التفكير الزائد غالبًا ما يؤدّي إلى نتائج مختلفة.


أسئلة تجيب عنها حياتكِ

هل يستطيع الطفل النوم على معدته؟

لا يُنصح بنوم الطفل على بطنه أو معدته على الإطلاق منذ ولادته وحتى بلوغه عمر السنة، ويُفضل أن ينام على ظهره؛ لأنّ نوم الطفل على بطنه أو معدته يمكن أن يُقلّل التنفّس أو قد يُسبّب استنشاق الطعام أو أيّ جسم آخر غريب، وبالتالي يؤدّي للاختناق، بالإضافة إلى أنّ نومه على معدته يمكن أن يزيد خطر حدوث متلازمة موت الرضّع المفاجئ، إذ يُمكن منحه القليل من الوقت لنومه على بطنه أثناء استيقاظه مع مراقبة الأم له[٢].

هل يستطيع الطفل النوم على جانبه؟

لا يُفضّل نوم الطفل على جانبه، إذ بحسب المعاهد الوطنية للصحة، فإنّ نوم الطفل على جانبه لن يمنع الاختناق الذي قد يحدث أثناء النوم، كما أنّ أفضل وضعية للنوم هي نوم الطفل على ظهره؛ ففي هذه الوضعية يكون لدى الطفل القدرة على تنظيف الممرات الهوائية من خلال ردود فعل تلقائيّة تجعله يسعل أو يبتلع أيّ بصق للحليب قد يحدث، كما أنّه أثناء نومه على جانبه يُمكن أنّ يتدحرج وينام على بطنه فيُصبح نومه غير آمنًا[٤].

ماذا لو وجد الطفل صعوبة في النوم على ظهره؟

توجد عدّة أمور يُمكنكِ فعلها لمساعدة طفلكِ للنوم على ظهره، وأهمها ما يلي[٥]:

  • تقميط الطفل؛ فتقميطه ببطانيّة مُريحة سيمنحه الأمان أكثر من الذي يشعر به عند وضعية نومه على بطنه.
  • إعطاؤه اللهاية؛ يُعدّ استخدام اللهاية أمرًا مهدئًا له، كما أنّه من الصعب الاحتفاظ باللهاية في فمه عند تحرجه على جانبه أو بطنه لذلك فإنّ هذا أسلوب سيُساعده بالبقاء نائمًا على ظهره.
  • تعويد الطفل على أنّ نومه على ظهره أكثر راحة؛ وذلك من خلال هزّه قليلًا في وضعية تنويمه على ظهره لحين يشعر بالنعاس، ثم نقله إلى سريره بنفس الوضعيّة.
  • الاستمرار في تعويده على هذه الوضعية؛ فالروتين سيجعل الطفل يعتاد على ذلك حتى لو أخذ وقتًا كبيرًا.


المراجع

  1. ^ أ ب Elana Pearl, "Sleep and Your Newborn", kidshealth.org, Retrieved 2020-12-02T Edited.
  2. ^ أ ب "Infant Sleep", stanfordchildrens.org, Retrieved 2020-12-02T. Edited.
  3. Erin Zammett Ruddy (2020-06-29), "How to Put a Baby to Sleep", parents.com, Retrieved 2020-12-02T Edited.
  4. Noreen Iftikhar (2019-07-25), "Is Side Sleeping Safe for My Baby?", www.healthline.com, Retrieved 2020-12-02T. Edited.
  5. Micah Resnick (2020-07-13), "Baby Sleeping on His Side? How to Encourage Your Little One to Sleep on His Back", www.whattoexpect.com, Retrieved 2020-12-02T Edited.