فوائد البابونج للبطن

فوائد البابونج للبطن

نبات البابونج

يعد البابونج أحد أقدم الأعشاب الطبية المعروفة للبشرية وأكثرها استخدامًا، ولا يزال استخدامه شائعًا حتى هذا اليوم وربما سيستمر استخدامه في المستقبل؛ بسبب احتوائه على العديد من المواد الكيميائية النباتية النشطة بيولوجيًا والتي يمكن أن تقدم العديد من التأثيرات العلاجية المفيدة، فتحتوي أزهار البابونج المجففة على العديد من التربينويدات والفلافونويد التي تتمتع بخصائص طبية، وكما هو معروف منذ القدم فإن البابونج عادةً ما يُستخدم للعديد من الأمراض البشرية مثل حمى الكلأ، والالتهابات، وتشنج العضلات، واضطرابات الدورة الشهرية، والأرق، والقرحة، والجروح، واضطرابات الجهاز الهضمي، وآلام المفاصل، وداء البواسير أيضًا، كما تُستخدم الزيوت العطرية للبابونج بشكل مكثف في مستحضرات التجميل والعلاج بالروائح، لذلك تم تطوير البابونج بأشكال مختلفة للحصول على منتجات عديدة يمكن استخدامها، وأكثرها شيوعًا شاي الأعشاب الذي يُقدر استهلاكه اليومي بأكثر من مليون كوب[١].


ما هي فوائد البابونج للبطن؟

تستخدم أزهار البابونج المجففة في العلاجات الطبيعية المختلفة كما تستخدم ككمادات للشفاء، ولكن الشكل الأكثر شعبية لاستخدام هذه الأزهار هو الشاي كما يعرف باسم شاي البابونج أو الاسم الإسباني له شاي مانزانيلا، وتأتي هذه النبتة بأشكال عديدة؛ لذا قد لا يكون شاي البابونج الموجود في أحد أطراف العالم هو نفسه تمامًا الموجود بمكان آخر ولكن المكونات الأساسية متشابهة تمامًا وتعطي تأثيرات مماثلة، وقد وجدت إحدى الدراسات أن أزهار البابونج الألمانية تمتلك أقوى تركيز للمركبات والمغذيات المفيدة التي يمكن نقلها للأشخاص الذين يشربون هذا الشاي الشعبي على بطريقة منتظمة، وفيما يأتي مجموعة من فوائد شرب شاي البابونج للبطن[٢]:

  • تقليل الالتهابات: يمكن لشاي البابونج أن يساعد بطريقة كبيرة في تهيج المعدة الذي قد يمتد من انتفاخ خفيف لأعراض متلازمة القولون العصبي، وذلك لاحتواء البابونج على خصائص قوية مضادة للتشنج والالتهابات وتعد فعالة في علاج تقلصات المعدة والأمعاء، فيعد تناول شاي البابونج بانتظام مُساعدًا كبيرًا بتقليل مشاكل القولون العصبي، والغثيان، وتقلص العضلات، والتهاب المعدة والأمعاء، وخصائصه المضادة للالتهابات تساعد على تسهيل التواء الأمعاء وتسمح بمرور الغازات وحركة الأمعاء بطريقة أكثر سلاسة.
  • مضاد للسرطان: وفقًا لأحد الأبحاث التي أجريت لمعرفة فوائد البابونج المختلفة، ووُجد أن مضادات الأكسدة الموجودة فيه قد تساعد على محاربة الخلايا السرطانية المختلفة، بما في ذلك سرطان الجهاز الهضمي.
  • التخفيف من آلام الدورة الشهرية: الطبيعة المضادة للالتهابات الموجودة في شاي البابونج تجعله خيارًا شائعًا بين النساء في فترة الحيض، فهو يخفف من أعراض الحيض التي يمكن مواجهتها كالانتفاخ، والتقلصات، والقلق وتقلبات المزاج أيضًا.


ما هي فوائد البابونج الأخرى؟

يحتوي شاي البابونج على كميات قليلة من الفيتامينات والمعادن، البوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم والصوديوم وفيتامين ب1، وفيتامين ب2 وفيتامين أ، وتشمل العناصر الغذائية الأخرى الفولات والحديد والزنك، وبالإضافة لفوائد البابونج للبطن توجد فوائد أخرى له تؤثر على صحة الإنسان بعدة أشكال، منها ما يأتي[٢]:

  • المساعدة على النوم: وفقا لبحث نشر في مجلة علم الصيدلة السريرية، فإنه يمكن استخدام شاي البابونج كمساعد للنوم لا سيما للأشخاص الذين يعانون من انقطاع النفس النومي والنوم المضطرب، إذ يمكن أن يساعد شرب كوب دافئ من شاي البابونج الخالي من الكافيين على النوم بشكل أسرع والاستيقاظ والشعور بالانتعاش صباحًا، كما يوصى به بشدة للأمهات الجدد بعد الولادة لتحسين نوعية نومهن.
  • مضاد لأنواع مختلفة من السرطان: يساعد البابونج على محاربة الخلايا السرطانية لسرطان الثدي، وسرطان الرحم، وسرطان الجلد والبروستاتا.
  • التحكم بمرض السكري: أظهر بحث منشور في إحدى مجلات الكيمياء الزراعية والغذائية أن شاي البابونج يمكن أن يكون مفيدًا للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري؛ لأنه يمكن أن يساعد على خفض مستويات السكر في الدم وتنظيم كمية الإنسولين، إذ تساعد المواد الكيميائية العضوية القوية الموجودة فيه بالقضاء على الانخفاضات والارتفاعات الكبيرة في نسبة السكر في الدم.
  • تعزيز صحة القلب: قد يساهم شاي البابونج بخفض ضغط الدم ومستويات الكوليسترول الضار مما يعزز من صحة القلب أكثر، كما يمكن أن يقلل من حدوث العديد من مشاكل القلب والأوعية الدموية.
  • تعزيز جهاز المناعة: تساعد المركبات الفينولية الموجودة في شاي البابونج على تقوية جهاز المناعة ومنع الالتهابات، كما تساعد المركبات الأخرى على محاربة البرد والإنفلونزا ومشاكل الجيوب مما يخفف من الاحتقان.
  • التخفيف من التوتر والقلق: أحد الاستخدامات الأكثر شيوعًا لشاي البابونج هو توفير الراحة من التوتر والقلق، إذ يمكن أن تساعد الطبيعة الدافئة والمهدئة لهذا المشروب على زيادة مستويات السيروتونين والميلاتونين في الجسم؛ وهي هرمونات يمكنها القضاء على التوتر والقلق بنجاح، كما يمكن أن يخفف من الصداع والصداع النصفي، كما يساعد على الاسترخاء، كما أنه قد يساعد العقل بأن يكون أقل تفكيرًا ويقضي على الأعراض التقليدية للقلق، وتشير الأبحاث إلى أن شاي البابونج يمكن أن يساعد أيضًا في تخفيف أعراض الاكتئاب لدى النساء بعد الولادة.
  • منع هشاشة العظام: تساعد خلاصة البابونج على تحفيز الخلايا التي تبني العظام، وبالتالي يمكن أن يساعد شاي البابونج على زيادة كثافة العظام كما يمكن أن يتوسط التأثيرات الضارة لهشاشة العظام.
  • مضاد للحساسية: يمكن أن يساعد شاي البابونج على تعديل الاستجابة المناعية لمسببات الحساسية في الجسم، وذلك من خلال العمل كمضاد للهستامين مما يمكنه من تهدئة تفاعلات الحساسية هذه في جميع مناطق الجسم.
  • العناية بالبشرة: لا يقتصر استخدام شاي البابونج كمشروب فقط، إذ يمكن استخدامه موضعيًا على الجلد لتخفيف التهيج وبعض الأمراض الجلدية مثل الإكزيما؛ بسبب طبيعيته المضادة للالتهابات ولاحتواءه على مضادات الأكسدة فاستخدامه قد يحسن من عملية الشفاء بشكل كبير ويقلل من ظهور البقع والتجاعيد على الوجه.


هل توجد أي آثار جانبية للبابونج؟

تختلف استخدامات شاي البابونج وتأثيراته على الجسم فيمكن شربه لمعالجة انتفاخ البطن واضطرابات الجهاز الهضمي، فضلًا عن العديد من المشاكل الصحية الأخرى، كما يمكن استخدامه موضعيًا للحد من بعض مشاكل البشرة، ورغم الفوائد العديدة للبابونج إلا أنه قد تظهر بعض الآثار الجانبية عند استخدامه والتي تتضمن ما يأتي[٣]:

  • رد الفعل التحسسي الشديد أو ما يسمى بالحساسية المفرطة.
  • حساسية الجلد والْتِهابُ الجِلْدِ التَّماسِّيّ.
  • تهيج العين عند وضعه بالقرب منها.
  • تفاعلات فرط التحسس.
  • القيء عند تناوله بكميات كبيرة.


من حياتكِ لكِ

تتوفر العديد من العلاجات الكيميائية ومنتجات التفتيح والصبغات لتفتيح لون شعركِ، ولكن هل تعلمين أن للبابونج فوائد جمالية تُساعدك على تفتيح لون شعرك؟ ففي حال كنتِ تبحثين عن منتج طبيعي لتفتيح لون شعركِ وللحصول على شعر بلون ذهبي أو خصل ذهبية اللون كل ما عليك فعله هو استخدام البابونج، فهو منتج طبيعي يحتوي على مركبات الفلافونويد التي يمكنها أن تساعد بإضاءة الشعر وتفتيحه بلطف وببطء مع مرور الوقت، وتكمن طريقة استعماله بنقع خمسة أكياس من شاي البابونج في كوبين من الماء الساخن وتركه حتى يبرد، ثم رطبي شعركِ وضعي الشامبو واغسليه بشاي البابونج جيدًا ثم اتركي شعركِ يجف بالهواء، واستمري بغسل شعرك بهذا المزيج كل يومين لتغيير لون شعركِ ببطء للون الذهبي، كما يمكنك استخدامه كقناع مع الزبادي وفي هذه الحالة ستحتاجين إلى: نقع خمسة أكياس شاي من البابونج في كوب من الماء الساخن وتركها لمدة 20 دقيقة ثم خلط الشاي مع كوب من الزبادي الطبيعي ووضعه على شعركِ النظيف لمدة 30 إلى 60 دقيقة قبل شطفه[٤].


المراجع

  1. "Chamomile: A herbal medicine of the past with bright future", ncbi, Retrieved 2020-6-4. Edited.
  2. ^ أ ب "12 Best Benefits Of Chamomile Tea"، organicfacts, Retrieved 2020-6-4. Edited.
  3. "CHAMOMILE"، rxlist, Retrieved 2020-6-4. Edited.
  4. "How to Use Chamomile for Lightening Hair", leaf, Retrieved 2020-6-4. Edited.
432 مشاهدة