كيف أعرف ذكاء طفلي

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٧ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
كيف أعرف ذكاء طفلي

 

في مرحلة النّمو الأولى، تتحدَّد الكثير من الصفات التي من شأنها أن تساعد الأطفال في الاستمرار بمستقبل قويّ ومبهر، وخاصّةً بما يتعلق بالحياة العلمية والعملية، ومن أبرز هذه الصفات صفة الذكاء، تلك التي تتحدَّد من خلال عدة عوامل، من أهمِّها الوراثة، وللذكاء علامات عديدة، قد يهمل اكتشافها بعض من الأمهات، بل ينتبه إليها المعلمون في المدرسة، وفي بعض الحالات قد لا ينتبه أحد من المعلمين أو الأهالي لمبشرات الذكاء عند الطفل، والتي إن تنمت وأُجيد التّعامل معها، ستجعل الطفل من أحد نوابغ العالم، وذلك لأنّ بعض الأطفال يمتلكون مستويات عالية من الذكاء أكثر من الأطفال من جيلهم، حيث إنّ اكتشاف ذكاء الطفل ومواهبه في عمر مبكر من شأنه أن يُسهم في تطوير هذه المواهب وفي جعلها أخّاذة ولافتة لنظر الكثير من مؤسسات العالم التّعليمية التي تهتمّ باستقطاب المواهب والعباقرة.

وقد تتساءل بعض الأمهات عن الطريقة الأفضل لكشف علامات ذكاء طفلها، وفيما يلي بعض الصفات التي على كلّ أم أن تحاول البحث عنها في ابنها:

  • ذاكرة غير اعتيادية: يتميّز بعض الأطفال بذاكرتهم الدقيقة التي تلتقط الأماكن والزيارات والتَّفاصيل التي عاشها مع أهله، وقد يستطيع الطّفل الذكي تذكُّر مكان بتفاصيله حتى لو لم يذهب إلا مرةً واحدةً، ويمكن أن يتعارض ذلك بكل بساطة مع نفور الطالب من طرق الحفظ التي يتلقها في المدرسة، فيشعر جرّاءها بالملل.
  • الهوايات والميول غير المألوفة، وإبداء اهتمام كبير بمواضيع بعينها.
  • كثرة الأسئلة: تعدّ هذه من أبرز علامات الذكاء التي يتعارف عليها الجميع، حيث إنّ الأطفال الذين يريدون دائمًا معرفة التفاصيل الدقيقة والصغيرة يتّسمون بكثرة التّفكير والعمق، وقد لا تكون أسئلتهم بسيطةً، بل معقدة وغالب الناس لا يملكون إجابات عليها.
  • الميل الواضح لسماع الموسيقى.
  • امتلاك شخصية قياديَّة: غالبًا ما يميل الطّفل الذكي إلى السيطرة والسيادة وقيادة المجموعات من الأطفال، كما أنّه لا يكون تابعًا لمجموعة، بل يكون مستقلاً بنفسه.
  • لا ينام الأطفال الأذكياء باكرًا، وذلك لانشغالهم بالتفكير معظم الوقت.
  • دقة الملاحظة: يكون الأطفال الأذكياء غالبًا دقيقي الملاحظة بما يتعلَّق بالتفاصيل الصَّغيرة التي تتغير دومًا، مثل تسريحة شعر أمِّه على سبيل المثال.
  • يمتاز الأطفال الموهوبون بأنهم سريعو التعلم للمهارات الجديدة بالنسبة لزملائه.
  • امتلاك معجم لغوي واسع مقارنة بالمعجم الذي يمتلكه الأقران، كما يستطيع الأطفال الأذكياء فهم وحل الألغاز التي تتعلق باللغة.
  • التفكير المرن والسلس: يستطيع أي طفل ذكي أن يربط بين أفكار متباعدة بشكل كبير، ليجد بينها دومًا نقاطًا مشتركةً.
  • الميل لألعاب معيّنة تعتمد على العقل، مثل: ألعاب البناء والبازل.
  • امتلاك طابع ترفيهيّ وكوميديّ، كما يجيد الطفل الذّكي التعبير عن أفكاره بأساليب لافتة للاهتمام.
  • التفكير الناضج والعميق.