ما فوائد الرياضة اليومية

ما فوائد الرياضة اليومية

التمارين الرياضية

تعد التمارين الرياضية جزءًا مهمًا من حياتنا اليومية التي لا يجب الاستغناء عنها أو إهمالها لما لها من فوائد؛ فالتمارين اليومية تساعد على تحسين الصحة العامة وتقلل الإصابة بالأمراض، كما لها آثار إيجابية على تحسين المزاج وزيادة مستويات الطاقة.

ويرى الباحثون أنه يجب ممارسة ما لايقل عن 150 دقيقة من التمارين الهوائية على مدى الأسبوع كالمشي والركض والسباحة للحصول على أفضل النتائج، ويمكن زيادة مدة التمارين إلى 300 دقيقة أسبوعيًا إذا كان الهدف منها إنقاص الوزن، أما تمارين القوة فيفضل ممارستها مرتين بالأسبوع، وفي هذا المقال سيتم عرض أهم فوائد الانتظام بالتمارين اليومية[١].


فوائد ممارسة الرياضة اليومية

يوجد للتمارين الرياضية فوائد جسدية ونفسية، منها[٢][٣]:

  • الشعور بالسعادة: الرياضة تحسن المزاج وتخفف الإحساس بالتوتر والقلق وذلك عن طريق تغييرات في مناطق الدماغ المسؤولة عن الحالة النفسية، وتزيد حساسية الدماغ لهرمونات السروتونين والنورإبنفرين اللذين يخففان من الاكتئاب، وتزيد إفراز الإندروفين الذي يحسن المزاج ويخفف الألم، والمثير للاهتمام أن مدى كثافة التمارين اللازمة لإعطاء شعور السعادة وتحسين المزاج غير مهمة.
  • فقدان الوزن الزائد: وجدت الدراسات أن قلة النشاطات البدنية هي السبب الرئيسي للسمنة، ولفهم تأثير الرياضة على خسارة الوزن يجب فهم العلاقة بين التمارين والطاقة إذ إن الجسم يستهلك الطاقة بثلاث طرق؛ هي: هضم الطعام، التمارين، واستمرارية وظائف الجسم؛ كالتنفس ونبض القلب. لذا عند تناول وجبات قليلة السعرات الحرارية سيقل معدل الأيض، وبالمقابل فإن التمارين المنتظمة ستزيد عملية الأيض وبالتالي حرق سعرات أكثر وفقدان للوزن.
  • الحفاظ على صحة العضلات والعظام: التمارين الرياضية مثل رفع الأثقال تساعد على بناء العضلات إذا تصاحبت مع تناول البروتينات وذلك لأن التمارين تساعد على إفراز الهرمونات التي تحفز العضلات على امتصاص الأحماض الأمينية الموجودة بالبروتينات. وأيضًا مع تقدم السن تفقد العضلات كثافتها ونشاطها وبالتالي تكون عرضة للإصابات إلا أن ممارسة التمارين اليومية ستقوي العضلات رغم تقدم العمر. أما بالنسبة لفائدة الرياضة للعظام فهي تزيد من كثافتها خلال مرحلة الشباب وتحمي من هشاشة العظام عند التقدم بالسن، والتمارين التي لها التأثير الأكبر على كثافة العظام هي: الجمباز، والركض، وكرة القدم، وكرة السلة التي لها تأثير أكبر من السباحة وركوب الدراجات.
  • زيادة مستويات الطاقة: وجدت الدراسات أن ممارسة الرياضة بانتظام يخفف الشعور بالتعب ويزيد من مستويات الطاقة عند الأشخاص الأصحّاء وكذلك عند الأشخاص الذين يعانون من أمراض مثل متلازمة التعب الدائم، والسرطان، والإيدز، والتصلب اللويحي.
  • الحفاظ على صحة القلب: تساعد التمارين اليومية على تحسين حساسية الأنسولين، والحفاظ على القلب والأوعية الدموية، وتخفيض ضغط الدم، وتقليل الدهنيات.
  • الحفاظ على صحة البشرة: تساعد التمارين اليومية على زيادة إفراز مضادات الأكسدة الطبيعية في الجسم وبالتالي محاربة الجذور الحرة التي تدمر خلايا البشرة، كما أنها تزيد تدفق الدم في الجسم وبالتالي تخفف آثار العمر على البشرة.
  • الحفاظ على صحة الدماغ والذاكرة: إذ إن التمارين الرياضية تزيد من معدل ضربات القلب وبالتالي زيادة تدفق الدم والأكسجين للدماغ، كما أنها تحفّز إفراز الهرمونات التي تحسن من نمو خلايا الدماغ، وينصح كبار السن بممارسة بعض التمارين اليومية للحفاظ على الوظائف العقلية.
  • الاسترخاء وتحسين نوعية النوم: ينتج ذلك عن استنزاف الطاقة وارتفاع حرارة الجسم من خلال التمارين فيساعد ذلك على تحسين نوعية النوم وعلاج بعض أمراض النوم مثل الأرق.
  • تخفيف الألم: سابقًا كان يُنصح بالراحة وعدم الحركة لعلاج الآلام المزمنة مثل آلام أسفل الظهر، والتصلب العضلي التليفي، ومشاكل أنسجة الكتفين، لكن الدراسات الحديثة أثبتت أن بعض التمارين تخفف الآلام وتزيد القدرة على تحمل الألم.
  • تحسين الحياة الجنسية: تزيد التمارين الرغبة الجنسية وتحسن الأداء سواء عند الرجال أو النساء وذلك نتيجة تقويتها لعضلة القلب التي تزيد من تدفق الدم، تقوي العضلات وتزيد من مرونتها. ووجد الباحثون أن ممارسة الرياضة تساعد الرجال على التغلب على مشكلة ضعف الانتصاب.
  • تحسين عملية الهضم: تساعد التمارين على علاج الإمساك وتحسين عملية الهضم.
  • تقليل فرصة الإصابة بالسرطان: تؤثر إيجابيًا على جهاز المناعة الذي يقاوم الخلايا السرطانية ويقتلها.


أنواع التمارين الرياضية

يوجد عدة أنواع من التمارين، وعادة يُركّز الناس على نوع معين باعتقادهم أن ذلك يكفي، لكن الحقيقة أنه يجب الدمج بين الأنواع للحصول على أفضل النتائج، وتنقسم التمارين لأربعة أنواع هي[٤]:

  • تمارين التحمل أو التمارين الهوائية: هذا النوع يزيد من التنفس ومن معدل ضربات القلب، ويحافظ على صحة الرئتين، والقلب والأوعية الدموية ، ويحسن اللياقة البدنية بشكل عام، ويشمل هذا النوع المشي والركض، والرقص، وأعمال الفناء مثل قص الشجر والعشب والحفر.
  • تمارين القوة: هذا النوع يجعل العضلات أقوى ويزيد من كفاءة الأنشطة اليومية كصعود الدرج وحمل أغراض البقالة، ويسمى هذا النوع أيضًا بتمارين المقاومة ويشمل رفع الأثقال، وكمال الأجسام، ورياضة القوة.
  • تمارين التوازن: يساعد هذا النوع على الحفاظ على التوازن ومنع السقوط لا سيما لدى كبار السن ويتضمن تمرين الوقوف على رجل واحدة، والمشي بخط مستقيم ومتتابع من أصبع الرجل الأولى إلى كعب الرجل الأخرى، وتمرين تاي شاي.
  • تمارين المرونة: يساعد هذا النوع على زيادة مرونة العضلات والحفاظ على رشاقة الجسم وإعطاء حرية أكثر بالحركة ويشمل تمارين التمدد واليوغا.


نصائح تساعدكِ على دمج التمارين في الروتين اليومي

توجد عدة نصائح يمكن اتباعها لزيادة النشاطات البدنية وممارسة الرياضة اليومية ومنها[٥]:

  • جعل الأنشطة اليومية أكثر نشاطًا: أي تغيير بسيط قد يساعد، فمثلًا استخدام الدرج بدل المصعد، والمشي لمكتب زميلك في العمل بدلًا من إرسال بريد إلكتروني، وغسل السيارة، ووضع السيارة بعيدًا عن المكان الذي تنوي الذهاب إليه.
  • ممارسة التمارين مع العائلة والأصدقاء: ويمكن أيضًا الانضمام لنادٍ رياضي لممارسة رياضة معينة؛ إذ يحفز ذلك على الانتظام في التمارين.
  • متابعة الأداء: وذلك للبقاء متحمسًا، ويمكن الاحتفاظ بسجل للنشاطات اليومية أو الاستعانة بتطبيقات الهاتف.
  • جعل التمارين أكثر متعة: يمكن الاستماع للموسيقى أو مشاهدة التلفاز أثناء ممارسة التمارين، ويمكن دمج أكثر من تمرين لتجنب الإصابة بالملل.
  • إيجاد بدائل عندما يكون الطقس غير مناسب: كالمشي في مراكز التسوق، وتمرين صعود الدرج، أو التمرن في الصالات الرياضية.


المراجع

  1. "Exercise: 7 benefits of regular physical activity", mayoclinic,11-5-2019، Retrieved 17-11-2019. Edited.
  2. Arlene Semeco, MS, RD (10-2-2017), "The Top 10 Benefits of Regular Exercise"، healthline, Retrieved 17-11-2019. Edited.
  3. Samuel Mackenzie, MD, PhD (30-1-2018), "10 Amazing Benefits of Exercise"، everydayhealth, Retrieved 17-11-2019. Edited.
  4. "4 Types of Exercise", go4life.nia.nih, Retrieved 17-11-2019. Edited.
  5. Bethesda, MD (30-8-2017), "Benefits of Exercise"، medlineplus, Retrieved 17-11-2019. Edited.