ما هو مرض الكورونا

ما هو مرض الكورونا

مرض كورونا

المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية هي أحد الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي والتي يسببها أحد أنواع فايروس كورونا، وفايروسات كورونا هي فايروسات تنتمي لعائلة واحدة ومن الأمثلة عليها الفايروسات المتسببة بنزلات البرد، وقد اكتشفت متلازمة فايروس كورونا التنفسية للمرة الأولى في المملكة العربية السعودية عام 2012، ليكتشف بعدها في دول أخرى في كل من الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا وآسيا والولايات المتحدة، [١] ويقدر عدد الإصابات التي اكتشفت بعد عام 2012 وسجلتها منظمة الصحة العالمية بما يزيد عن 600 في جميع أنحاء العالم، توفي منها 18. [٢]

أما في نهاية أكتوبر عام 2018 فتشير منظمة الصحة العالمية إلى أن المختبرات الطبية أثبتت وجود 2266 إصابة توفيت منها 804، ومعظم هذه الحالات كانت في المملكة العربية السعودية، إذ حازت السعودية على ما 1888 من الإصابات و730 من الوفيات، [٣] ويصيب فايروس المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية البشر والجمال والخفافيش، ويعتقد أنه في البداية أصاب الخفافيش، ومنها انتقل للجمال ثم للبشر، ولا تزال كيفية حدوث غير معروفة.

تجدر الإشارة إلى أن من فايروسات كورونا هنالك نوع يتسبب بانتشار ما يعرف باسم الالتهاب الرئوي اللانمطي الحاد، وهو فايروس بدأ ظهوره في الصين ثم انتشر في جميع أنحاء العالم خاصة دول جنوب شرق آسيا. [٤]


أعراض الإصابة بمرض الكورونا

تتشابه أعراض المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية مع أعراض الإصابة بفايروسات أخرى من العائلة ذاتها، مثل ارتفاع درجة الحرارة والسعال وضيق التنفس والشعور بالبرد وآلام الصدر والشعور بالألم في أماكن متفرقة من الجسم وآلام الحلق والصداع والغثيان والتقيؤ، ويمكن لها أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل فشل بعض أعضاء الجسم الحيوية خاصة الكلى، بالإضافة إلى الالتهاب الرئوي. [٤]


أسباب الإصابة بمرض الكورونا

يعتقد أن هذا الفايروس ذو مصدر حيواني، أي أنه يمكن أن ينتقل من الحيوانات إلى البشر، كما يعتقد أن التعرض للجمال أو لمنتجاتها هو المصدر الأساسي لإصابة البشر، وتشير الفحوصات إلى العثور على أجسام مضادة لفايروس المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية لدى الجمال في قطر ومصر والسعودية، بالإضافة إلى الخفافيش في السعودية، وعادة ما يشير وجود هذه الأجسام المضادة إلى إصابة الحيوان بالفايروس، هذا بالنسبة لانتقال الفايروس من الحيوانات إلى البشر، أما انتقاله بين البشر فلم يلاحظ إلا داخل المنشآت الصحية، ولم يلاحظ في التواصل العادي خارجها.

يرجح انتقال الفايروس عبر الجهاز التنفسي، إلا أن هنالك دراسات تشير إلى إمكانية انتقاله عبر حليب الإبل، الأمر الذي يتطلب إجراء المزيد من الدراسات حول إمكانية انتقاله عبر الغذاء. [٤]


الوقاية من مرض الكورونا وعلاجه

لا يوجد علاج أو دواء محدد إلى الآن لعلاج هذا المرض، وعادة ما يعتمد علاجه على الوضع الصحي للمريض نفسه، إلا أنه من باب الوقاية عادة ما يؤكَّد على من يزورون المزارع والأسواق والحظائر وأي أماكن توجد فيها الجمال أو أي حيوانات يمكن أن تكون ناقلة للمرض بأن يحرصوا على النظافة الشخصية واتباع إجراءات التعقيم، مثل غسل اليدين قبل ملامسة الحيوانات وبعده، بالإضافة إلى تجنب ملامسة الحيوانات المريضة.

إن استهلاك منتجات الحيوانات النيئة أو غير المطهوة مثل الحليب واللحوم، يمكن أن يعرض المرء لمخاطر كبيرة بالإصابة بالعديد من الأحياء الدقيقة التي تتسبب بالأمراض، في حين أن المنتجات الحيوانية المعالجة على النحو المطلوب من خلال الطهو أو البسترة تعد آمنة للاستهلاك، لكن يجب التعامل معها بعناية وحذر لتجنب تلوثها بواسطة أطعمة أخرى غير مطهوة، وذلك يشمل بالطبع لحوم الجمال وحليب الإبل، إذ إنها تعد مغذية ومفيدة ويمكن استهلاكها بعد بسترتها أو طهيها أو معالجتها بالحرارة.

كما أنه حتى يتوصل العلماء إلى المزيد من الفهم حول هذا الفايروس، يعد مرضى السكري والفشل البولي والالتهاب الرئوي المزمن والأشخاص ضعيفو المناعة هم أكثر الناس عرضة للإصابة بفايروس المتلازمة التنفسية الشرق أوسطية، ولذلك يجدر بهم تجنب الاتصال بالجمال أو شرب حليب الإبل أو بولها أو تناول لحومها غير المطهية جيدًا تجنبًا تامًا. [٥]


المراجع

  1. "What is MERS-CoV, and what should I do?", mayoclinic.
  2. "MERS-Coronavirus", National Institute for Public Health and teh Environment، 15-11-2018.
  3. "MERS situation update, October 2018", World Health Organization ، 10-2018.
  4. ^ أ ب ت "MERS-CoV: What you need to know", medicalnewstoday، 19-12-2017.
  5. "Middle East respiratory syndrome coronavirus (MERS-CoV)", World Health Organization ، 19-2-2018.
289 مشاهدة