هل يمكن عمل نظارة 3d؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢١
هل يمكن عمل نظارة 3d؟

هل يمكن عمل نظارة 3d؟

نعم، يُمكن صنع نظارة 3d أو ثلاثية الأبعاد في المنزل دون الحاجة لشراء واحدةٍ من السوق أو عند ضياع النظارة المتوافرة، لكنّ النظارات المتطوّرة أو الأكثر حداثةً أكثر صعوبةً في صنعها منزليًّا، وفي ما يلي طريقة صنع نظارة ثلاثيّة الأبعاد باللون الأزرق والأحمر[١]:

  1. إحضار زوج من إطارات النظارات الثابتة، إمّا من خلال اقتناء نظارة رخيصة الثمن ثم فكّها أو زوج من النظارات الشمسيّة القديمة، أمّا في حال الرغبة في صنع إطار للنظارة من الورق فيُفضّل استخدام لوحة الملصقات أو البطاقات أو الورق العادي الملوّن؛ فالملصقات القويّة تدوم لفترة أطول من الأنواع الورقيّة الأخرى.
  1. اختيار نوع ورق البلاستيك الشفاف الذي يُمكن استخدامه في صنع العدسات، ومن أهم الأنواع المتاحة ما يلي:
    • ورق السيلوفان، وهو ورق بلاستيكي رقيق يُستخدم في تغليف المواد الغذائيّة أو علب الأقراص المضغوطة.
    • الأوراق الشفافة، التي تتوافر مع أجهزة العرض (projectors) العلويّة، ويُمكن اقتناؤها من متاجر المستلزمات المكتبيّة.
    • الأقراص الصلبة، ولكن يجب أن يقصّها شخص مختص؛ إذ يُفضّل تقطيعها بسكين متعدد الاستخدامات بشكل متكرر وخفيف حتى يتكوّن خط عميق، ثم يُثنى حتى ينفصل.
    • صفائح الأسيتات أو فيلم الأسيتات الذي يتوافر في متاجر مستلزمات الأعمال الفنيّة أو متاجر الإضاءة المسرحيّة؛ وتأتي بلونين الأحمر والأزرق السماوي، لذا ليس من الضروري تلوينها.
  2. تُقصّ العدسات بعد اختيار البلاستيك، ثم تُلوّن واحدة باللون الأزرق والأخرى باللون الأحمر من جهة واحدة ويُنظر من خلالها، فإنْ كانت الغرفة تبدو أغمق عند النظر من خلال العدسات فيُفضّل تلوين الجانب الآخر من العدسة، أمّا في ما يخص اللون الأرزق فيُفضّل استخدام اللون الأرزق السماوي.
  3. تُلصق العدسات على فتحات إطار النظارات، ليكون اللون الأحمر فوق العين اليسرى، بينما اللون الأزرق فوق العين اليمين، ويجب لصق العدسات بالإطار لتجنّب الحصول على صورة مشوّشة.
  4. تُجرّب النظارة من خلال مشاهدة التلفاز أو الكمبيوتر، في حال عدم رؤية التأثير ثلاثي الأبعاد فتُضبط إعدادات الألوان والصبغة على الشاشة حتى يُصبح اللون الأرزق غير مرئي من خلال العدسة اليُمنى، وكذلك في ما يخص اللون الأحمر يجب أنْ لا يبقى مرئيًا.

كيفية استخدام النظارة ثلاثية الأبعاد

تُستخدم هذه النظارة لمشاهدة الأفلام أو الشاشات، وهي تُساعد في مختلف الحالات، أمّا إنْ كانت الشاشة تحتوي على ألوان غير اللون الأحمر أو الأزرق السماوي فهذه النظارة لن تفيد كثيرًا.


نصائح عند تصميم وعمل نظارة 3d

في ما يلي أهم النصائح التي يجب اتّباعها عند عمل وتصميم النظارة ثلاثيّة الأبعاد[٢]:

  1. يُصنع إطار من الورق المقوّى للنظارة بدلًا من إطار النظارة الشمسيّة في حال الرغبة بحمل نظارة خفيفة الوزن.
  2. يُمكن استخدام علبة قرص مضغوط كامل كما هو دون قصّه ولصق العدسات بالإطار، وذلك من خلال رسم خط في منتصف العلبة ثم تلوين النصف الأيسر باللون الأحمر، والنصف الأيمن باللون الأزرق، ثم ربطه من الأطراف بمطاط ولفه حول الرأس والنظر من خلاله.
  3. يجب الاحتفاظ بعدسات النظارة الشمسيّة التي تم فكّها واستخدام إطارها، ففي حال عدم امتلاك كاميرا (DSLR)، فيُمكن دمج العدسات السوداء مع عدسة الكاميرا للحصول على مرشح لإنتاج تأثيرات ممتعة للتصوير الفوتوغرافي.
  4. يُفضل اقتناء واحدة جاهزة في حال فشل جميع المحاولات في تصميم النظارات ثلاثية الأبعاد.


ما هي آلية عمل نظارة 3d؟

النظارة ثلاثيّة الأبعاد ليست سحريّة، لكنّها تعمل بتقنيات تُحاكي الوظائف الطبيعيّة للدماغ؛ فصانعوا الأفلام يستخدمون وظائف الدماغ الطبيعيّة لإنشاء تجربة ثلاثيّة الأبعاد، أمّا عن طريقة عملها فيعتقد العلماء أنّ حساب المسافات بينها وبين العين والشاشة يحدث في القشرة البصريّة، إذ تبدو خلايا الدماغ الفرديّة حساسة لمسافات مُعيّنة بين العينين وتُستخدم هذه المسافة لحساب العمق؛ فالنظارة تُنشئ تثليثًا عن طريق تغذية العيون بصور مُميّزة، فمثلًا عند النظر على شخص في فيلم دون نظارات يُرى مخططان متطابقان ممتدان من الشخصيّة باستثناء اللون الأزرق والأحمر اللذان يبدوان مقلوبان قليلًا.

أمّا عند ارتداء النظارات فالدماغ يدمج تلك الصور ليخلق إدراكًا أعمق؛ أي أنّ العدسات تتحكّم في تصفية الضوء المُتجه إلى كل عين، أي أنّها تسمح لأطوال موجيّة مُعيّنة في اختراق النظارة أو العدسة؛ فالمُشاهد عندما ينظر منها أيضًا يرى الصور مسطحة أي أنّ الإزاحة بين العينين تساوي صفر، أمّا عند زيادة الإزاحة تنتقل صورة العين اليُسرى إلى اليمين وتنتقل صورة العين اليمنى إلى اليسار، وتُسحب الصورة إلى الخارج لتظهر أمّام الشاشة وليس داخلها وهذا التحوّل في الاتجاه المُعاكس يدفع الصورة للخلف ويعتمد هذا النظام على تصفية الألوان.

أمّا في ما يخص النظارات الحديثّة؛ فإنّها تعتمد على الاستقطاب أو اتجاه الموجات، فالضوء يتألف من موجات كهرومغناطيسيّة تنتقل على طول مستوى العين، وتُستخدم في دور السينما نوعين من أشكال الاستقطاب خطي ودائري؛ إذ يقومون بمحاذاة جهازي عرض بحيث تصطف الصورة على الشاشة، فأحد لأجهزة تعرض صورًا مُخصصة للعين اليسرى، والآخر يعرض صورًا للعين اليُمنى، إضافةً لوجود مُرشّح استقطاب أمام كل جهاز عرض؛ إذ يُستقطب الضوء من أحد الأجهزة في اتجاه واحد ويُستقطب الضوء الآخر على طول الاتجاه العمودي[٣].


هل تعمل نظارة 3d منزلية الصنع كالنظارات الموجودة في الأسواق؟

في حال وصلت الصورة اليسرى إلى العين اليسرى ووصلت الصورة اليُمنى إلى العين اليمنى؛ فإنّ النظارة ذات كفاءة عالية وتعمل بصورة مقاربة للنظارات المتواجدة في الأسواق، فالعدسات المصنوعة منزليًّا تكون مستقطبات دائريّة أحدهما باتجاه عقارب الساعة والأخرى بعكس اتجاه عقارب الساعة، أي أنّ الفيلم المعروض عبر النظارة يُعرض من خلال عدسات مستقطبة على جهاز العرض، بالتالي فإنّ صورة العين اليسرى تستقطب في اتجاه وصور العين اليمنى تُستقطب في اتجاه آخر[٤].


المراجع

  1. "How to Make Your Own 3D Glasses", wikihow, 2/1/2020, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  2. "www.pocket-lint.com", pocket-lint, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  3. Lindzi Wessel (28/7/2020), "How Do 3-D Glasses Work?", brainfacts, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  4. "ELI5: What's the difference between red/blue 3D glasses, dark lens ones at movie theaters and home TV ones that require batteries?", reddit, Retrieved 11/4/2021. Edited.