7 نصائح لك للحفاظ على نظارتك الشمسية

7 نصائح لك للحفاظ على نظارتك الشمسية

العناية بالنظارة الشمسية

تُعدّ النظارات الشمسيّة من الإكسسوارت الجميلة والمُميّزة، وبالإضافة إلى أنّها تمنحكِ إطلالةً أنيقةً للغاية فهي تحمي عينيكِ من أشعة الشمس ومن الهواء الطلق أيضًا، وقد تستلهيكن الكثير من الوقت من أجل الحصول على نظارة شمسيّة مثاليّة ومُناسبة بالنسبة لكِ، وعندما تجدينها مثاليّةً لكِ، تُصبح مرتبطةً بكِ ارتباطًا وثيقًا، ولا يُمكنكِ الخروج ليوم واحد من دونها[١]، لذلك من الضروري العناية والاهتمام بها لحمايتها لمدّة أطول، ولتجنّب إنفاق الكثير من المال لإصلاحها واستبدالها، والاهتمام بها، والتعامل معها بعناية شديدة، وأخذ الاحتياطات اللازمة والمُناسبة لمنع خدشها أو تلفها، وبالتالي تبقى معكِ بحالة جيّدة لعدّة سنوات، وسنتناول في هذا المقال العديد من النصائح التي يُمكنكِ اتّباعها للعناية بنظارتكِ الشمسيّة، بالإضافة لبعض النصائح والتعليمات التي يُمكنكِ اتّباعها لاختيار نظارة مُناسبة ومثاليّة لكِ[٢].


7 نصائح لكِ لتحافظي على نظارتكِ الشمسية

النظارة الشمسيّة ضروريّة ومهمّة طوال العام، ولا يُمكنكِ الاستغناء عنها، لذلك عليكِ المحافظة عليها دائمًا لتجنّب تلفها أو كسرها، وفيما يأتي أهم سبع نصائح يُمكنكِ اتّباعها للمحافظة على نظارتكِ الشمسيّة[١][٢]:

  • تعاملي مع نظارتكِ الشمسيّة بعناية؛ وذلك أثناء ارتدائها أو إزالتها؛ ويكون ذلك من خلال إزالتها بكلتا اليدين من الإطارين خلف أذنكِ، لمنع تمدّدها مع تكرار ارتدائها، وفي حال حصل ذلك احرصي على تثبيت براغيها الجانبيّة، إضافةً لذلك تجنّبي لمس العدسات أثناء خلعها، لتجنّب ترك بصمات الأصابع التي قد تتكوّن عليها، وتجعلكِ بحاجة لتنظيفها مجددًا، كما عليكِ خلع نظاراتكِ وعدم ارتدائها عند ممارستك لبعض الانشطة التي قد تؤدي لإلحاق الضرر بها، مثل ممارسة الرياضة والسباحة وغيرها العديد.
  • ضعي نظارتكِ الشمسيّة في علبتها الواقيّة الخاصة بها قبل وضعها في حقيبتكِ؛ فغالبًا ما تحتوي حقيبتكِ على العديد من الأغراض والمفاتيح التي قد تكون السبب الأول لإلحاق الضرر بالنظارة الشمسيّة إذا وضعتها دون علبتها الواقية، ولكن إذا كانت حقيبتكِ صغيرة الحجم، ولا تستطيعين وضع علبة النظارة الشمسيّة، يُمكنكِ وضعها دون علبتها، ولكن احرصي على لفّها جيدًا بقطعة قماش جافة ونظيفة مصنوعة من الألياف، ثم ضعيها في مكان بعيد عن الأغراض الأخرى في حقيبتكِ للمحافظة عليها.
  • نظّفي عدسات النظارة الشمسيّة بمحلول العدسات الخاص بها؛ ويكون ذلك من خلال وضع القليل منه على قطعة قماش نظيفة وجافة مصنوعة من الألياف الدقيقة، وتجنّبي وضع المحلول على العدسة نفسها، ولكن تجنّبي دخول المحلول للفتحات التي قد تكون متواجدةً في إطار النظارة، لأنّ استمراريّة دخوله في تلك الفتح قد تكون له نتائج سلبيّة على المدى الطويل، ويُمكنكِ أيضًا استخدام محلول من الماء الدافئ وبضع قطرات من الصابون السائل المتعادل PH بدلًا من المحلول الخاص بالنظارات في حال عدم توافره، ليمنحكِ نتائجَ رائعةً، ونظّارةً نظيفةً تمامًا، وحاولي حمل نظارتكِ الشمسيّة من الإطار الذي تُنظفين به حاليًا لتجنّب تشويهه أثناء التنظيف، أو حتى كسره، وبذلك تحصلين على نظارة شمسيّة نظيفة دون إتلافها أو إلحاق الضرر بها.
  • احرصي على تنظيف جوانب نظارتكِ ووسادات الأنف من وقت لآخر؛ إذ يُساعدكِ ذلك في الحصول على نظارة نظيفة تمامًا، بالإضافة إلى تحسين ملاءمتها لكِ؛ إذ تُساعد إزالة المواد الدهنيّة العالقة بها على منعها من الانزلاق أثناء ارتدائها، إضافةً لذلك تجنّبي مسح عدسات النظارة الشمسيّة وهي جافة، فقد تحتوي هذه العدسات على غبار وجزيئات صغيرة، ولا تستخدمي مناشف ورقيّةً خشنةً؛ إذ قد يُسبب ذلك خدشًا للعدسات، وبالتالي يؤثر على نعومتها.
  • تجنّبي وضع العدسات مباشرةً على السطح عند خلع نظاراتكِ الشمسيّة؛ فقد يُسبب ذلك خدش عدستكِ التي قد تكون مزعجةً وتُدمّر عدسات نظارتكِ، إضافةً لذلك تجنّبي تركها داخل السيّارة خلال النهار، فقد يؤدي تعرّضها المفرط للحرارة إلى تشويه إطارها وبالتالي تلفها.
  • ضعي سلسلةً لنظارتكِ لتتمكني من ارتدائها برقبتكِ؛ إذ يُمكنكِ تجاوز مشكلة ترك النظارة على الأسطح المختلفة السابقة والتغلّب عليها من خلال تثبيت نظارتكِ بسلسلة مُناسبة لها، ووضعها في رقبتكِ قبل لبس النظارة، فبذلك أنتِ لا تحتاجين لتركها على الطاولة أو في السيّارة، بل تتدلى حول رقبتكِ أثناء إزالتها عن عينيكِ، وبذلك تُحافظين عليها جيدًا.
  • تجّنبي وضع نظارتكِ فوق رأسكِ عند إزالتها عن عينيكِ؛ إذ تُعدّ من أشهر الحركات التي قد يفعلها الأشخاص أثناء ارتداء النظارة، وبالرغم من أنّها قد تبدو جميلةً ورائعةً على رأسكِ، إلّا أنكِ بذلك تُلحقين الضرر بها، ويُمكن أن يُسبب ذلك تلفًا وتشوهًا في إطارها، فقد يُؤدي ذلك لتمددها وزيادة حجمها عن الحجم المُناسب لأذانكِ، مما يجعلها فضفاضةً وواسعةً، وقد تنحني أثناء ارتدائها للأسفل، مما يؤدي لسقوطها على الأرض، وبالتالي خدشها أو كسرها وتلفها.


كيف تختارين أفضل أنواع النظارات الشمسية؟

تُعدّ عمليّة اختيار نظارة شمسيّة مُناسبة من الأمور التي في غاية الأهميّة، والتي تُساعدك في الحصول على نظارة مُناسبة ومثاليّة تمنع تعرّض عينيكِ للأشعة فوق البنفسجيّة، والتي قد تتسبب بإلحاق الضرر لعينيكِ على المدى الطويل أو القصير، وإليكِ أهم النصائح والتعليمات التي يُمكنكِ اتّباعها لاختيار أفضل أنواع النظارات الشمسيّة[٣]:

  • ابحثي عن نظارة شمسيّة بنسبة حماية 100%؛ احرصي على شراء نظارة تحتوي على مُلصق أو علامة تُشير إلى أنّها تحجب الأشعة فوق البنفسجيّة بنسبة تساوي 100% لحماية عينيكِ.
  • اختاري نظارةً شمسيّةً كبيرة الحجم؛ فالأكبر هو الأفضل، لذلك عليكِ محاولة البحث عن نظارة شمسيّة بأشكال كبيرة، فكلما كانت أكبر، زادت تغطيتها لعينيكِ، وبالتالي تقليل نسبة الضرر التي قد تلحق بعينيكِ، ويُمكنكِ أيضًا شراء نظارات ذات شكل ملفوف؛ إذ يُساعد هذا الشكل على تقليل كميّة الأشعة فوق البنفسجيّة الداخلة لعينيكِ من الجوانب.
  • لا تهتّمي بلون النظارة الشمسيّة؛ فقد تأتي النظارات الشمسيّة بألوان متنوعة كالعسلي أو الأخضر أو الرمادي، وقد تكون داكنةً أيضًا، ولكنّها لا تحجب المزيد من الأشعة فوق البنفسجيّة، وليس لها علاقة أبدًا بأنّها قد تحمي أفضل.
  • لا تهتمي بالتكلفة؛ إذ لا يُمكنكِ ربط أن النظارات الشمسيّة الجيّدة يجب أن تكون أكثر تكلفةً لتكون أفضل، إذ عليكِ الانتباه لنسبة الحمايّة فقط، بصرف النظر عن السعر.


المراجع

  1. ^ أ ب "THE ULTIMATE GUIDE ON HOW TO TAKE CARE OF YOUR SUNGLASSES", sunglasscurator, Retrieved 30-7-2020. Edited.
  2. ^ أ ب Shaune Wallace (25-6-2020), "How to Take Care of Your Glasses"، wikihow, Retrieved 30-7-2020. Edited.
  3. "How to Choose the Best Sunglasses: Six Things to Consider", aao,30-4-2015، Retrieved 30-7-2020. Edited.
234 مشاهدة