أسباب آلام كعب القدم في الصباح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٩ ، ١٥ أبريل ٢٠٢١
أسباب آلام كعب القدم في الصباح

أسباب آلام كعب القدم في الصباح

آلام كعب القدم قد تحدث أحيانًا لأسباب عادية، مثل طبيعة نمط الحياة والعمل للشخص أو مع تقدمه في السن، فحدوث آلام كعب القدم في هذه الحالات طبيعي، ولكنّ هذا لا ينطبق على ألم الكعب صباحًا، والذي يُمثّل التهاب اللفافة الأخمصية (واللفافة الأخمصية هي النسيج الذي يقع أسفل القدم) السبب الأبرز لحدوثه، وتُعدّ هذه الحالة أكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و 60 عامًا، كما تزداد فرص الإصابة بهذا الألم كلما ازداد وزن الجسم الذي يجب على القدمين حمله؛ مما يزيد الضغط على اللفافة الأخمصية وتزداد فرص التهابها، ويُعدّ الأشخاص الذين تتطلب طبيعة عملهم الوقوف المتواصل على القدمين على الأسطح الصلبة لعدة ساعات أكثر عرضةً لتلف الأنسجة في القدمين والتهابها[١][٢]، وفيما يلي أبرز الأسباب المحتملة للشعور بألمٍ في كعب القدم صباحًا[٣]:

التهاب اللفافة الأخمصية (Plantar fasciitis)

هو تهيُّجٌ في اللفافة الأخمصية، واللفافة الأخمصية هي رباطٌ سميكٌ يقع أسفل القدم، وتشمل أعراض التهابه الشعور بتصلب أو ألم في الكعب أو القدمين، وقد تسوء الأعراض في الصباح بسبب ضعف إمداد الدم إلى منطقة الكعب والقدم عندما يكون الشخص في حالة راحة أثناء النوم، وهي حالة شائعة بين العدَّائين والرياضيّين؛ وذلك لأنّ بعض الرياضات تستوجب ضغط القدم مثل ألعاب القوى، وقد يساعد التدريب المتقطِّع عدة مرات في الأسبوع على أنشطة متنوعة، مثل ركوب الدراجات والسباحة وارتداء حذاءٍ مناسب وتغيير الحذاء كل 400 إلى 500 ميل من الجري في منع الألم الناتج عن الإفراط في ممارسة الرياضة، ولتخفيف الألم الناتج عن التهاب اللفافة الأخمصية يمكن تدفئة منطقة القدم والمشي على القدم لبضع دقائق.

التهاب وتر العرقوب (Achilles tendinitis)

وتر العرقوب أو وتر أخيل هو رباطٌ من الأنسجة التي تربط عضلة الربلة بعظم الكعب، وقد يؤدي التهابه إلى تصلب وألم في منطقة الكعب، وقد تسوء الأعراض في الصباح لأن الدورة الدموية في هذا الجزء من الجسم قد تقل قوتها خلال النوم، وقد يستمر هذا الألم طوال اليوم.

التهاب المفاصل الروماتويدي (Rheumatoid arthritis)

تزداد فرص إصابة الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي بالتهاب اللفافة الأخمصية أيضًا، وقد يؤدي هذا إلى الشعور بألمٍ في منطقة الكعب في الصباح، وإذا لم تتحسن أعراض هذا الالتهاب مع العلاجات المنزلية فقد يوصي الطبيب بارتداء جبيرة ليلية للحفاظ على ثني القدمين أثناء النوم.

كسر الإجهاد (Stress fracture)

قد يؤدي الإفراط في استخدام القدمين، أو المشي أو الجري بطريقة خاطئة، أو الجري الكثيف المتواصل إلى حصول كسرٍ يسمى كسر الإجهاد أسفل القدم؛ مما يؤدي إلى الشعور بألمٍ يتطور على مدار أيام أو أسابيع يعقبه حدوث تورُّم في القدم وقد يشعر الشخص المصاب بهذا الكسر بألم عند المشي، وألم يستمر طوال اليوم، وهي حالة طبية تستدعي مراجعة الطبيب للكشف عن القدم ومعالجة الأمر طبيًا إذا تطلب الأمر.

قصور الغدة الدرقية (Hypothyroidism)

قد يسبب قصور الغدة الدرقية ألمًا في كعب القدم صباحًا، إذ يؤدي اضطراب المواد الكيميائية والهرمونات في الجسم إلى التهاب وتورم في القدمين والكاحلين والكعبين، ويمكن أن يسبب أيضًا ما يُعرف بمتلازمة النفق الرصغي حين يكون العصب الظنبوبي في القدم مضغوطًا أو تالفًا؛ لذا يُنصح بإجراء فحصٍ لوظائف الغدة الدرقية للتأكد من عدم تسببها بهذا الألم الصباحي.


علاج آلام كعب القدم في الصباح

كخطوةٍ أولى لعلاج ألم الكعب الصباحي، يجب الحصول على تشخيصٍ طبي دقيق من طبيبٍ مختص لمعرفة السبب الحقيقي لهذا الألم قبل محاولة علاجه منزليًا أو طبيًا، وعمومًا يمكن تخفيف أو علاج آلام كعب القدم في الصباح بعدة طرق؛ منها[٣]:

الطرق المنزلية

من الطرق المنزلية لتخفيف أو علاج ألم كعب القدم الصباحي ما يلي[١][٤]:

  1. إعطاء المزيد من الراحة للقدمين.
  2. تطبيق كمادات ثلج على كعب القدم.
  3. تغيير الحذاء المستخدم للمشي أو الجري إلى حذاء مناسب أكثر للقدم.
  4. خسارة الوزن الزائد إذا كان الشخص يعاني من هذه المشكلة.
  5. ممارسة تمارين شدّ لتمديد عضلات ربلة الساق واللفافة الأخمصية وتدليك كعب القدم.
  6. رفع القدم أعلى من مستوى الجسم لتنشيط الدورة الدموية.
  7. تجنُّب المشي على الأرض دون حذاء.
  8. تعديل طريقة المشي، إذ يمكن أن تكون المشكلة المسببة للألم في كعب القدم في طريقة المشي غير الصحيحة وعند تعديلها تتحسن الحالة.
  9. ممارسة تمارين الإطالة بعد ممارسة الرياضة.
  10. ممارسة أنشطة رياضية لا تعتمد على كعب القدم، مثل ركوب الدراجة والسباحة.

الطرق طبية

يمكن اللجوء إلى الطرق الطبية التالية لتخفيف أو علاج ألم كعب القدم الصباحي، ومن تلك العلاجات ما يلي[٤]:

  1. مسكنات الألم، مثل الآيبوبروفين والنابروكسين التي تؤخذ عن طريق الفم (بعد استشارة الطبيب أو الصيدلاني).
  2. ارتداء جبيرة طبية أو جورب خاص ليلًا للمحافظة على استطالة اللفافة الأخمصية ليلًا مما يجعلها جاهزة للمشي عليها دون استطالة في الصباح مما يخفف الألم الناتج عن استطالتها.
  3. حقن الستيرويدات تحت إشرافٍ طبي.
  4. جلسات العلاج الطبيعي.
  5. عمل جراحة لفصل اللفافة الأخمصية عن عظم الكعب في الحالات الشديدة.


متى يستدعي الأمر زيارة الطبيب؟

يجب التوجه للطبيب في الحالات التالية[٣]:

  1. عند تجربة العلاجات المنزلية دون جدوى في تخفيف الألم، بل قد يزداد الألم مع الوقت ويستمر لأسابيع.
  2. عندما يستمر الألم طوال اليوم ويمنع الشخص من ممارسة أنشطته اليومية.
  3. إذا شعر الشخص بألم شديد وتورم بالقرب من الكعب، أو ألم شديد في الكعب بدأ بعد التعرض لإصابة، أو ألم في الكعب مصحوب بحمّى أو تورم أو تنميل أو وخز، أو عند عدم القدرة على المشي بطريقة طبيعية.


أسئلة تجيب عنها حياتكِ

هل يسبب الحمل ألم الكعب عند الاستيقاظ؟

من الشائع أن يسبب الحمل ألمًا في الكعب صباحًا، وقد يسبب عدم توازن خلال المشي للحامل بسبب التغيرات التي تحدث في الحوض[٥].

هل يمكن علاج ألم الكعب بالأعشاب؟

لا يمكن للأعشاب علاج ألم كعب القدم، ولكن يمكن تدليك الكعب بالزيوت العطرية للأعشاب، مثل زيت اللافندر المخفَّف بزيت ناقل لتخفيف الألم والالتهاب وليس علاجه[٦].


المراجع

  1. ^ أ ب "IS IT NORMAL TO WAKE UP WITH HEEL PAIN?", capitalfeet, 26/2/2020, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  2. "Chronic Heel Pain? 4 Simple Fixes for Your Plantar Fasciitis", clevelandclinic, 9/1/2020, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت Jane Chertoff (29/10/2018), "Why Do I Have Heel Pain in the Morning?", healthline, Retrieved 11/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Heel Pain In The Morning: How To Help Plantar Fasciitis", franciscanhealth, 19/11/2019, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  5. Terence Vanderheiden, DPM (13/10/2020), "Foot Pain and Leg Problems in Pregnancy", verywellhealth, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  6. Ana Gotter (8/3/2019), "13 Home Remedies for Plantar Fasciitis", healthline, Retrieved 12/4/2021. Edited.