أفضل خلطة لتفتيح الجسم

أفضل خلطة لتفتيح الجسم

اسمرار الجسم

زيادة تصبّغ الجلد واسمراره، هو الاسم الّذي يُطلقه أخصائيو الرّعاية الصحيّة على بقع الجلد الّتي تُصبح أغمق من المناطق المحيطة بها؛ نتيجة زيادة إنتاج صبغة الميلانين في هذه المنطقة، ولهذه البقع أسباب مختلفة؛ كالتّعرّض لأشعة الشّمس الّذي يُعدّ سببًا أساسيًّا لحدوث التّصبّغات، أو الحمل، أو مرض أديسون، أو لأسباب أخرى، وتحدُث هذه الحالة لجميع أنواع البشرة، وللأشخاص من مختلف الأعمار، وعادةً لا تكون هذه التّصبّغات واسوداد مناطق الجسم ضارّة، ولا تدعو للقلق؛ إلّا في حالات نادرة وقليلة، كما توجد مجموعة من العلاجات المنزليّة والمنتجات لعلاجها بما في ذلك الكريمات والإجراءات التجميلية[١][٢].


خلطات لتفتيح الجسم

يوجد العديد من الخلطات لتفتيج الجسم، ويُذكر منها ما يأتي[٣]:

  • اللّبن: يحتوي اللّبن على العديد من العناصر الغذائيّة المفيدة للبشرة؛ فيحتوي على حمض اللّبنيك الذي يمتلك خصائص التّبييض، ويُعدّ اللّبن مناسبًا لجميع أنواع البشرة، ويستخدم كالآتي:
    • يفرك اللّبن برفق على الجلد، ويترك لبضع دقائق ثم يُغسل بالماء الفاتر، وتُكرّر هذه الخطوات مرّة واحدة يوميًّا لعدة أسابيع للحصول على النّتائج المطلوبة.
    • أو تمزج ملعقة كبيرة من اللّبن الطازج مع نصف ملعقة كبيرة من العسل، ويوضع الخليط على المناطق الدّاكنة، ويُترك لمدّة 10-15 دقيقةً، ثمّ يُغسل بالماء، وتُكرّر هذه الخطوات مرّةً واحدةً يوميًّا لعدة أسابيع للحصول على النّتائج المطلوبة.
    • أو يضاف القليل من عصير اللّيمون، وبعض دقيق الشّوفان إلى اللّبن لصنع عجينة متماسكة، وتوضع على البشرة كقناع.
  • البرتقال: يُعدّ البرتقال غنيًّا بفيتامين ج الّذي يُساعد على تفتيح البشرة، كما وُجِد أنّ تناول البرتقال بانتظام يُحسّن نسيج البشرة كثيرًا، ويساعد على تفتيحها، ويستخدم كالآتي:
    • تُمزج ملعقتان من عصير البرتقال مع القليل من بودرة الكركم، ويوضع الخليط على الوجه، والرّقبة، واليدين، والسّاقين قبل الذّهاب إلى النّوم، ويُترك لمدّة 20-30 دقيقةً، ثمّ يُغسل بعدها، وتُكرّر هذه الخطوات يوميًّا.
    • تُطحن قشور البرتقال المجفّفة، وتُمزج ملعقة كبيرة منها مع ملعقة كبيرة من اللّبن لتصبح بقوام عجيني، وتوضع العجينة على البشرة، وتُترك لمدّة تتراوح 15-20 دقيقةً، ثمّ تُغسل بالماء، وتُكرّر الخطوات 1-2 مرّةً أسبوعيًّا.
  • دقيق الحمص: يعد من أفضل المكوّنات لتفتيج البشرة؛ فيحتوي هذا الدقيق على العديد من العناصر الغذائيّة الّتي تُساعد في الحفاظ على البشرة صحيّة، كما يُساعد على التخلّص من الزيت الزّائد عن البشرة، والحفاظ عليها رطبة، ويُستخدم كالآتي:
    • يُمزج القليل من دقيق الحمص مع كميّة صغيرة من الماء أو ماء الورد لصنع عجينة سميكة.
    • يوضع على الوجه، واليدين، والسّاقين.
    • تُترك العجينة حتق تجفّ، ثمّ تغسل البشرة بالماء.
  • العسل: يُساعد العسل على تبييض وترطيب البشرة، كما يحتوي على خصائص مضادّة للبكتيريا، ويُستخدم كالآتي:
    • يوضع العسل على الأماكن المراد تفتيحها لبضع دقائق، ويُغسل بعدها بالماء الفاتر، وتُكرّر الخطوات مرّة واحدة يوميًّا.
    • أو تمزج ملعقة صغيرة من العسل، وعصير اللّيمون، وملعقة كبيرة من الحليب المجفّف، وملعقة صغيرة من زيت اللّوز، يوضع المزيج على البشرة بلطف، ويُترك لمدّة 10-15 دقيقةً، ثمّ يُغسل بالماء البارد، وتُكرّر الخطوات مرّة واحدة يوميًّا.
  • اللّيمون: لليمون خصائص تبييض طبيعيّة، فضلًا عن احتوائه على نسبة عالية من فيتامين ج الّتي تُشجّع نموّ الخلايا الجديدة، ويُستخدم كالآتي:
    • تُغمس كرة قطنية في عصير الليمون الطازج وتوضع مباشرة على المناطق الدّاكنة، ويترك لمدّة ساعة، ثمّ يُشطف بالماء، وتُكرر الخطوات مرّة واحدة يوميًّا.
    • أو تُفرك قطعة من اللّيمون مباشرة على الجلد الدّاكن، ويترك لمدّة ساعة، ثمّ يُشطف بالماء، وتُكرر الخطوات مرّة واحدة يوميًّا.
    • أو تمزج ثلاث ملاعق صغيرة من عصير اللّيمون، مع ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم، ويوضع على المناطق الدّاكنة، ويُترك لمدّة نصف ساعة، ثمّ يُشطف بالماء، وتُكرر الخطوات مرّةً واحدةً يوميًّا.
    • أو تمزج ملعقة صغيرة من كلٍّ من عصير اللّيمون، والحليب المجفّف، والعسل، ويوضع على البشرة، ويُترك لمدة 15-20 دقيقةً، ثمّ يُشطف بالماء، وتُكرر الخطوات مرّةً واحدةً يوميًّا.
  • جل الصّبار: فالصّبار يُخفّف من فرط تصبّغ الجلد، ويعيد الجلد الى لونه الأصلي، ويُستخدم كالآتي:
    • تقطع ورقة الصّبار وتُستخرج المادّة الهلاميّة منها.
    • يوضع الجل على البشرة لمدّة 30 دقيقةً، ثمّ يُغسل بالماء.
    • تُكرّر الخطوات مرتين يوميًًا على الأقل لمدّة أسبوعين.
  • البابايا: تستخدم البابايا لتفتيح لون الجلد، وذلك بسبب احتوائها على خصائص التّبييض الطّبيعيّة، وتستخدم كالآتي:
    • تناول البابايا كفواكه؛ فخصائصها المنظّفة العامّة للبابايا تنظّف الجسم من الشّوائب الّتي تُسبب اسوداد البشرة.
    • أو يُفرك الجزء الدّاخلي من قشر البابايا على المناطق الدّاكنة، وتترك حتّى تجف، ثمّ يُغسل الوجه بالماء البارد، وتُكرّر الخطوات مرّةً واحدةً يوميًّا.
    • أو تُمزج البابايا مع كوب واحد من عصير الليّمون، ويوضع الخليط على المناطق الدّاكنة مع التّدليك، ويُترك لمدّة 30 دقيقةً، ويُغسل بعدها بالماء البارد، ويوضع على البشرة مرّةً واحدةً أسبوعيًّا.
  • الكركم: يُساعد الكركم على توحيد لون البشرة، كما أن له العديد من الخصائص المطّهرة، والمضادّة للأكسدة، ويُستخدم كالآتي:
    • يُخلط مسحوق الكركم مع الحليب لصنع عجينة سميكة، وتوضع العجينة على البشرة حتى تجفّ، ثمّ يُغسل بالماء الفاتر.
    • أو تُمزج ملعقتان صغيرتان من دقيق الحمص مع نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم، وملعقة صغيرة من عصير الليّمون، يوضع المزيج على الأماكن الدّاكنة لمدّة 20-25 دقيقةً، ثمّ تُشطف البشرة بالماء الفاتر.
  • الخيار: يُساعد الخيار على توحيد لون البشرة، وشدّها، وتبريدها، وهو مناسب لجميع أنواع البشرة، ويُستخدم كالآتي:
    • توضع شرائح الخيار مباشرةً على المناطق الدّاكنة، وتُترك لبضع دقائق، ثمّ تُغسل البشرة بالماء الفاتر، مع تكرار الخطوات مرتين يوميًّا.
    • أو تُعصر حبة واحد من الخيار، وتُخلط مع العسل لصنع قناع للأماكن الدّاكنة، وتترك لمدّة 15-20 دقيقةً ثم تُشطف بالماء البارد، مع تكرار الخطوات مرتين يوميًّا.
    • أو تُمزج ملعقة صغيرة من عصير اللّيمون، وعصير الخيار، ويوضع على الأماكن الدّاكنة لمدّة 15-20 دقيقةً أو حتّى يجف، ويُغسل بعدها بالماء، وتُكرّر الخطوات يوميًّا.
  • دقيق الشّوفان: يُساعد الشّوفان على تقشير البشرة، وتركها طريّةً وناعمةً، ويُستخدم كالآتي:
    • يُمزج دقيق الشّوفان مع عصير الطّماطم، ويوضع على المناطق الدّاكنة لمدّة 20 دقيقةً، ثمّ يُغسل بالماء البارد، وتُكرّر الخطوات يوميًّا.
    • أو تُمزج ملعقة صغيرة من مسحوق الشّوفان مع القليل من الكركم، وبضع قطرات من عصير الليّمون لصنع عجينة سميكة، ويوضع على الأماكن الدّاكنة ويُترك حتى يجف، وتُكرّر الخطوات مرّةً واحدةً يوميًّا.


الوقاية من اسمرار الجسم

لا يُمكن دائمًا منع فرط تصبّغ الجسم واسمراره؛ إلّا أنّ بعض الأمور قد تُساعد على ذلك، ويُذكر منها ما يلي[٤]:

  • استخدام واقي الشّمس مع عامل حماية من الشمس لا يقلّ عن 30.
  • ارتداء القبّعات أو الملابس التي تحجب أشعّة الشمس عن الجسم.
  • تجنّب أشعة الشمس الشّديدة الّتي تكون خلال اليوم، وعادةً ما تكون بين السّاعة 10 صباحًا إلى الساعة 4 مساءً.
  • تجّنب بعض الأدوية الّتي تزيد من تصبّغات الجسم.


المراجع

  1. Beth Sissons (26-11-2018), "What to know about hyperpigmentation"، medicalnewstoday, Retrieved 30-12-2019. Edited.
  2. Debra Jaliman (27-8-2019), "What is hyperpigmentation?"، webmd, Retrieved 30-12-2019. Edited.
  3. "How to Lighten Skin Naturally", top10homeremedies,8-4-2019، Retrieved 30-12-2019. Edited.
  4. MaryAnn DePietro (30-9-2019), "What You Should Know About Hyperpigmentation"، healthline, Retrieved 30-12-2019. Edited.

فيديو ذو صلة :

494 مشاهدة