عجائب الدنيا السبع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١١ ، ٧ يناير ٢٠٢٠
عجائب الدنيا السبع

عجائب الدنيا السبع

تُطلق تسمية عجائب الدنيا السبع على الإنجازات المعمارية والمنحوتات المميزة القديمة الموجودة في العالم؛ إذ ضمّت العديد من الإنجازات ضمن نطاقِ منطقة الشرق الأوسط القديمة ودول البحر الأبيض المتوسط، ويشار إلى أن ذكرها قد ورد في مخطوطات وكتب القرن الثاني قبل الميلاد على يد الشاعر الإغريقي أنتيباتر، ودون أدنى شك فإن عجائب الدنيا السبع تعد أنموذجًا للإنجازات والهندسة المعمارية التي جاء بها الإنسان منذ القدم، ويطغى عليها طابع العظمة والبراعة والخيال، وانطلاقًا من الأهمية العظيمة التي تتمتع بها؛ فقد أُخذِت من عمل جُمعت به القائمة بإيعازٍ من المهندس فيلو البيزنطي سنة 225 قبل الميلاد، وقد استُحدِثت العديد من العجائب الدنيوية فيما بعد نظرًا لتعرض المعالم القديمة منها للدمار والتخريب من قِبل البشر، وفي هذا المقال سنتعرف على عجائب الدنيا السبع عن قُرب[١][٢].


من عجائب الدنيا السبع

عجائب الدنيا السبعة كثيرة ومتنوعة؛ فقد تعاقبت الكثير من الأبنية والمعالم على حيازة هذا اللقب، وأبرزها ما يلي[٢][٣]:

  • تاج محل: أقدم الإمبراطور المغولي شاه جهان على تشييد تاج محل تكريمًا لزوجته؛ ليكون ضريحًا لها في الفترة ما بين 1632-1648 للميلاد، ويعد أيقونةً مثاليةً للفنون الإسلامية على مستوى الهند؛ إذ يطغى عليه ويكسوه الرخام الأبيض، ويذكر أنه توجد العديد من الأساليب المعمارية المستخدمة في البناء؛ منها الفارسية والتركية والهندية والإسلامية، وتكثر فيه الحدائق وحمامات السباحة والمسارات[٤].
  • البتراء: تمكنت مدينة البتراء الأثرية سنة 1985 للميلاد من دخول قائمة مواقع التراث العالمي لليونيسكو، وقد اتخذتها الإمبراطورية النبطية عاصمةً لها في عهد الملك الحارث الرابع، وتشير المعلومات إلى أنها وُجِدت منذ القرن التاسع قبل الميلاد، ويطغى على العمران النبطي معالم حضارية فريدة من نوعها منها ابتكار طرق معالجة الماء والآبار المائية والأنفاق، وتمتاز بوجود مدرج يتسع لأربعة آلاف شخص، فضلًا عن الدير.
  • الأهرامات: تتربع هذه الأعجوبة العظيمة في ربوعِ مدينة الجيزة المصرية قرب ضفاف نهر النيل المتدفق في شمال العاصمة القاهرة، وتعد الأهرامات أكبر أعجوبة حافظ العالم على بقائها منذ العصور القديمة وحتى الوقت الحالي، كما أنّ الأهرامات الثلاثة "خوفو، وخفرع، ومنقرع" شُيّدت في الفترة التاريخية ما بين 2700-2500 قبل الميلاد، ويُطلق على هرم خوفو الهرم الأكبر والأعظم؛ إذ يستحوذ على مساحة تصل إلى 13 فدانًا، ومشيد من أكثر من 2 مليون قطعة حجرية يتفاوت وزنها ما بين 2-30 طنًا، وقد بقي هرم خوفو البناء الأطول على مستوى العالم لمدة تجاوزت 4000 سنة؛ إلا أن الإنسان قد تمكن من بناء ما هو أطول منه في القرن التاسع عشر.
  • سور الصين العظيم: شُيّد سور الصين العظيم في الفترة الزمنية ما بين القرن الخامس قبل الميلاد وحتى القرن السادس عشر، وهو عبارة عن سور شاسع المسافة؛ إذ يمتد إلى حوالي 4000 ميل تقريبًا، ويتضمن حصنًا حجريًا شُيّد لغايات توفير الحماية الفائقة لحدود الإمبراطورية الصينية أمام الغزو المغولي، ويعد الهيكل الأطول في العالم بين الهياكل التي صنعها الإنسان.
  • برج إيفل: يرجع تاريخ افتتاح برج إيفل إلى سنة 1889م، وكان البرج يتخذ لونًا بنيًا محمرًا ثم تحول إلى كستنائي بني، ويستنزف البرج 60 طنًا من الطلاء كل سبع سنوات، ويرجع الفضل في تصميم برج إيفل إلى كل من المهندسين: ستيفن سوفيستري، وموريس كويشلين، وإيميل نوغيير، ويبلغ ارتفاعه نحو 986 قدمًا، كما يعد أيقونةً في عالم الرومانسية[٥].
  • حدائق بابل المعلقة: يرجع الفضل في تشييد حدائق بابل المعلقة إلى نبوخذ نصر الثاني في الفترة التاريخية ما بين 605-562 قبل الميلاد، وقد قدم هذه الحدائق الأسطورية هديةً لزوجته؛ فيبلغ ارتفاع نوافير وشلالات الماء فيها 23 مترًا تتدفق من سلسلة من المدرجات لتسقي أغرب النباتات والحيوانات الموجودة هناك، ويكمن السر خلف بناء هذه الحدائق في فقدان زوجته للجبال والزهور الموجودة في موطنها؛ فلجأ إلى جلبها لها في مكان إقامتها في بابل، وتبعًا للمعلومات التي أوردها الشعراء القدامى في اليونان؛ فإن الحدائق قد شُيّدت على مقربةٍ من نهر الفرات المتدفق في أراضي العراق، ومن إحدى العجائب في الحديقة هو استخدام نظام ري بواسطة المضخات والصهاريج المائية وعجلات نقل الماء؛ لتبقى النباتات على قيد الحياة أطول فترة ممكنة.
  • تمثال زيوس: تمثال مشهور جدًا يعد بمثابةِ ملك الآلهة "إله الرعد" ضمن الأساطير اليونانية، ويعود الفضل في صنعه إلى النحات اليوناني فيدياس، ويمتاز التمثال بأنه مزين بأغلى أنواع الذهب والعاج، ويبلغ علوه نحو 40 قدمًا على الأقل، كما يتخذ تمثال زيوس شكل رأس وصدر امرأة وأجنحة طائر مجتمعة في جسم أسد يجلس فوق العرش الخشبي، وكان التمثال يستقر في إحدى معابدِ أولمبيا؛ إلا أنه نُقل إلى معبد آخر في القسطنطينية، ويُعتقد أن يكون تعرض للدمار في غضونِ الحريق المندلع سنة 462 للميلاد.


عجائب الدنيا السبع الطبيعية

من المتعارف عليه أن عجائب الدنيا السبع تتضمن أكثر الإبداعات الإنسانية المثيرة للإعجاب؛ منها تاج محل وتمثال المسيح وغيرها، كما أن عجائب العالم القديمة تتضمن معالمًا رائعةً قديمةً منها حدائق بابل المعلقة وغيرها؛ إلا أن عجائب الدنيا السبع الطبيعية أكثر جمالًا وروعةً؛ إذ إن الطبيعة تأتي بما عجز الإنسان عن الإتيان به، وقد تضمنت قائمة عجائب الدنيا السبع الطبيعية في سنة 1997 للميلاد على أعظم الجبال وأعمق المحيطات والتضاريس الطبيعية، ومنها ما يلي[٦]:

  • الأخدود العظيم (The Grand Canyon): يقع في قلبِ منطقة أريزونا في الولايات المتحدة الأمريكية، ويصل طوله إلى نحو 277 ميلًا، أما العرض فيصل إلى حوالي 18 ميلًا، وتشير المعلومات إلى أن تاريخ نشأته يرجع لأكثر من 17 مليون سنة.
  • بركان باريكوتين (Parícutin): بركان مخروطي الشكل انفجر في مدينة ميتشواكان المسكيكية، ويعد من أبرز المعالم الطبيعية العجيبة حول العالم، ويعكس هذا البركان مراحل الحياة في المنطقة منذ الخليقة، ويبلغ علو القمة الجبلية البركانية 391 قدمًا، ويذكر أنه بعد نشاطٍ بركاني استمر لمدة 19 عامًا تحول إلى بركان خامد سنة 1952 للميلاد.
  • ظاهرة الشفق القطبي (Aurora): تظهر هذه الظاهرة في أقطاب الكرة الأرضية الشمالية والجنوبية، وكلما ازداد القرب من خط العرض كانت احتمالية حدوث هذه الظاهرة ومشاهدتها أكثر وضوحًا، وتطلق هذه الظاهرة جسيمات فلكية مشحونة تتأقلم وتتفاعل مع مكونات الغلاف الجوي للأرض؛ فتظهر الألوان الزاهية في ساعات الليل.
  • شلالات فكتوريا (Victoria Falls): ما يجعل هذه الشلالات ضمن قائمة عجائب الدنيا السبع الطبيعية هو تدفق المياه بقوة من علوٍ يصل إلى 355 قدمًا على الأقل، ويرجع تاريخ تسميتها باسم "فكتوريا" إلى سنة 1855 للميلاد نسبةً إلى الملكة فكتوريا من قِبل المستكشف الأسكتلندي ديفيد ليفينغستون.


المراجع

  1. Gloria Lotha, Adam Augustyn, Noah Tesch (12-12-2019), "Seven Wonders of the World"، britannica, Retrieved 22-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Sevens Wonders of the Ancient World", history,16-8-2019، Retrieved 22-12-2019. Edited.
  3. Joshua J. Mark (2-9-2009), "The Seven Wonders"، ancient, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  4. "New Seven Wonders of the World", travelchannel,28-10-2019، Retrieved 23-12-2019. Edited.
  5. CHRISTOPHER KLEIN (1-9-2018), "10 Things You May Not Know About the Eiffel Tower"، history, Retrieved 5-1-2020. Edited.
  6. "The Seven Natural Wonders Of The World", worldatlas, Retrieved 23-12-2019. Edited.