فوائد الزنجبيل مع القرفة للجنس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٠ ، ١٧ يوليو ٢٠١٩
فوائد الزنجبيل مع القرفة للجنس

العلاقة الجنسية

يرغب جميع الأفراد بالحصول على علاقة جنسية صحيّة وسليمة، خالية من الأمراض، أو الاضطرابات، الأمر الذي يجعلهم يلجأوون إلى استخدام بعض العقاقير الدوائية الكيميائية التي تساعدهم على تحفيز قدراتهم الجنسية وتقويتها، إلا أن استخدام تلك العقاقير على المدى الطويل من الممكن أن يلحق الضرر بالفرد، ويُضعف قدراته، لذلك ينصح الخبراء بالاعتماد على خلطات الطب البديل الطبيعية، كخلطة الزنجبيل والقرفة، لتنشيط العلاقة الجنسية وتجديدها.


فوائد الزنجبيل مع القرفة للجنس

  • تعالج بعض المشكلات الجنسية لدى الرجل كضعف الانتصاب، وذلك من خلال تحفيز بعض المركبات الموجودة في العشبتين لعملية تدفق الدم والمغذّيات إلى القضيب الذكري، الأمر الذي يمنحه القوة والقدرة على الانتصاب جيدًا، كما أن الوصفة فعّالة في الحد من مشكلة القذف المبكر لدى الزوج، والتي تؤثر سلبًا على العلاقة الجنسية.
  • تزيد من أعداد الحيوانات المنوية لدى الرجل، وبالتالي ترفع من احتمالية نجاح الإخصاب وحصول الحمل لدى الزوجة.
  • تكافح مشكلة جفاف عضو المهبل لدى السيدة من خلال تحفيز الإفرازات المهبلية، التي بدورها تزيد من رطوبة المنطقة، وتجعل العلاقة الجنسية أكثر متعة.
  • تخلص السيدة من رائحة المهبل الكريهة الناتجة عن تكاثر البكتيريا والميكروبات الجرثومية في المنطقة، نظرًا لاحتواء الزنجبيل والقرفة على مركبات مضادة للأكسدة، تكافح تلك البكتيريا وتقضي عليها.
  • تكافح أمراض القلب التي تُضعف كفاءة الرجل الجنسية، إذ إن احتواء الزنجبيل والقرفة على عدد من المواد الطبيعية، والعناصر الغذائية المنظّمة لمعدلات الدهون في الدم، يجعل لهما أهمية كبيرة في خفض مستويات الكوليسترول الضار، وبالتالي حماية القلب والشرايين من الاعتلالات الصحيّة.
  • تحفيز الرغبة والشهوة الجنسية لدى الرجل والمرأة على حد سواء، لذلك يوصي الخبراء بالمداومة على العشبتين، وتجنب أية عقاقير دوائية أو منشطات جنسية ذات آثار جانبية ضارة.
  • تنظّم معدّلات السكر في الدم وتخفّضها، خاصة لدى الأفراد الذين يعانون من داء السكري، الأمر الذي يساهم في مكافحة الضعف الجنسي، أو ضعف الانتصاب الذي يعاني منه أولئك الأفراد.
  • تحفز القرفة إنتاج الهرمونات الجنسية لدى المرأة، بالأخص هرمون البروجسترون ذي الفعالية الكبيرة في علاج البرود، أو الفتور الجنسي، وتعزيز النشاط الجنسي والبدني لديها.


وصفة الزنجبيل والقرفة الطبيعية للجنس

يتطلب إعداد هذه الوصفة بعض المقادير والمكونات، وهي: ملعقتا طعام من جذور نبتة الزنجبيل الطازجة، ملعقتان من العسل الأبيض، كوب ماء، إلى جانب ملعقتين من جذور نبتة الجنسينغ، وبعض عيدان القرفة.

في البداية يجب خلط جذور الزنجبيل والعسل في كوب الماء، ثم تُخلط المكونات الأخرى على حدًا، وتُضاف إلى كوب الماء المُسبق، تُخلط المكونات معًا جيدًا، ثم توضع على النار، وتُقلب لفترة زمنية تقارب العشر دقائق، يُصفى المغلي بعدها، ويُشرب وهو دافيء قبل تناول الوجبات الغذاء بمدة 30 دقيقة، أو قبل ممارسة العلاقة الحميمة مع الشريك.

إن المداومة على هذه الوصفة الطبيعية يضمن الحصول على علاقة جنسية أنجح وأكثر متعةً بالنسبة لكلا الزوجين، إلى جانب الحصول على الطاقة البدنية التي تمكن الأفراد من إنجاز أعمالهم بسهولة ويسر.