فوائد رياضة المشي للبطن

فوائد رياضة المشي للبطن

دهون البطن

تشكل الدهون الموجودة تحت طبقات الجلد ما نسبته 90% تقريبًا من إجمالي الدهون الموجودة في جسم الإنسان، والـ 10% المتبقية هي النسبة التي تشكلها الدهون الحشوية، وهي الدهون التي تكون بين الأعضاء الداخلية وتغلفها، وزيادة نسبة الدهون في الجسم تسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، والشرايين، ومرض السكري من النوع الثاني، كما ترتبط الدهون الزائدة في الجسم بسرطان القولون والمستقيم، وسرطان الثدي، والخرف، والسكتات الدماغية[١].


الدهون الموجودة في منطقة البطن تختلف عن تلك الموجودة في الفخذين والوركين، والجزء السّفلي من الجسم، إذ يسهُل التخلص من دهون البطن من خلال تكسير الجسم لها واستخدامها كمصدر للطاقة، وحسب المطبوعات التي نشرتها كلية الصحة في جامعة هارفارد، فإن هذه الدهون يمكن التخلص منها بممارسة التمارين الرياضية الهوائية، مثل: رياضة المشي، وتمارين القوة، بينما لا تفيد تمارين المعدة في إزالة هذه الدهون مباشرةً، إذ إنّها تسهم في تقوية العضلات التي من شأنها إزالة الدهون على المدى البعيد [١].


فوائد رياضة المشي للبطن

يُعاني الكثيرون من الدهون المتراكمة في منطقة البطن على وجه التحديد، ممّا يجعل الخصر يبدو أكبر وتصبح المعدة بارزةً بشكلٍ مزعج، ولا تقتصر آثار هذه المشكلة على المظهر الخارجي والجمالي للجسم، إنما يتعدّى الأمر ذلك ليطال الصحة، فهذه الدهون المتراكمة تشكل خطرًا كبيرًا على الصّحة عامةً، وتزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب، والعديد من الأمراض التي تؤثّر على العمر الافتراضي للإنسان، مثل: السكري والسرطان[٢].


يُعد اتّباع روتين يومي يتضمن المشي السريع بمدة زمنية لا تقل عن نصف ساعة يوميًّا أمرًا مفيدًا جدًّا في منع تراكم الدهون في منطقة البطن، وإذابة الدهون الموجودة فيها، إذ يستطيع الجسم من خلال ممارسة رياضة المشي حرق السعرات الحرارية وإنقاص الوزن، ثم المحافظة عليه، إذ يستطيع الجسم حرق ما يقارب 100 سعرة حرارية عند قطع مسافة ميل واحد مع مراعاة اختلاف الجنس والوزن[٣].


الطريقة المناسبة لممارسة المشي

تُعد رياضة المشي من الرياضات الأكثر ملاءمةً للصحة، إذ تُعدّ تأثيراتها الجانبية قليلةً أو شبه معدومة، فهي لا تلحق الضرر بالمفاصل، وتنشط القلب، وترفع معدل ضرباته بلطف، وتزيد من تتابع الشهيق والزّفير، كما أنّها من الرياضات التي تناسب مختلف الأعمار خاصةً كبار السّن الذين لا يستطيعون ممارسة مختلف التمارين، كما أنّها تناسب الأشخاص الذين يريدون البدء باتباع روتين رياضي مناسب ولم يكونوا يمارسون الرياضة في السابق.


لممارسة رياضة المشي لا يتطلب الأمر سوى حذاء رياضي مخصّص للمشي، إذ وجد أنّ الأحذية المسطحة المخصصة للمشي تخفف من الضغط الواقع على الركبتين، وهي أفضل من الأحذية التي تحتوي على انحناء مماثل لانحناء القدم[٤].


للتخلص من الدهون المتراكمة في منطقة البطن من خلال المشي بطريقة فعّالة لا بدّ من التزام المشي مدة 30 دقيقةً لخمسة أيام في الأسبوع، إذ تُشير المبادئ التوجيهية للنّشاط البدني للأمريكين التي نشرتها إدارة الصحة والخدمات الإنسانية أن الشخص الذي يزن ما يقارب 70 كغ، يحرق ما يصل إلى 134 سعرةً حراريةً عند المشي لمدة نصف ساعة متواصلة، بسرعة 3.5 ميل في الساعة، وأنّ الشخص الذي يزن حوالي 82 كغ يحرق ما يصل إلى 156 سعرةً حراريةً في الوقت والسرعة نفسيهما[١].


بعد الانتظام في ممارسة رياضة المشي مدةً زمنيةً جيدةً، ويعتاد الجسم عليها، ويصبح قويًّا ولائقًا، لا بد من زيادة كثافة التمرينات، وتغيير النمط المتبع في التمرين بهدف زيادة معدلات الحرق وتنشيطها، فعلى سبيل المثال من الممكن البدء بالمشي متوسط السّرعة في العشر دقائق الأولى، ثمّ رفع الركبتين للأعلى قدر المستطاع بالتّناوب أربعين مرةً، مع الاستمرار بالمشي، ثم العودة للمشي متوسط السّرعة مدة عشر دقائق أخرى، وتكرار هذا الأمر عدّة مرات، على أن ينتهي الأمر بالمشي الهادئ مدّة خمس دقائق.


كما يمكن أيضًا اتّباع نمط التّلال في المشي من خلال المشي على جهاز السير، والمشي على انحدار متوسط، إذ إنّ المشي صعودًا يساعد في حرق سعرات حرارية أكبر من المشي المستوي، كما أنّه يمنح الفرصة لإعطاء الشكل للفخذيين والوركين والأقدام، إذ يستطيع الشخص الذي يزن حوالي 70 كغ، ما يقارب 211 سعرةً حراريةً عند المشي صعودًا مدة نصف ساعة، وبسرعة 3.5 ميل في الساعة، كما يحرق شخص يزن حوالي 82 كغ، ما يقارب 245 سعرةً حراريةً عند السرعة نفسها، وخلال المدة الزمنية ذاتها[١].


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث OLLIE ODEBUNMI (2017-9-11), "Does Walking Help You Lose Belly Fat?"، live strong, Retrieved 2018-9-4. Edited.
  2. CMAJ (2016-3-14), "Health benefits of physical activity: the evidence."، ncbi, Retrieved 2018-9-4. Edited.
  3. Helen West, RD (2017-5-11), "How Walking Can Help You Lose Weight and Belly Fat"، health line, Retrieved 2018-9-4. Edited.
  4. HealthMir (2017-7-10), " Can I reduce belly fat just by walking? If so, when and how much time should I walk daily?"، qoura, Retrieved 2018-9-4. Edited.
433 مشاهدة