في اي فصل بدات الحرب العالمية الاولى

في اي فصل بدات الحرب العالمية الاولى

الحرب العالميَّة الأولى

بدأت الحرب العالميَّة الأولى في عام 1914، وكان السبب المباشر لاندلاع الحرب هو اغتيال ولي عهد دولة النمسا فرانز فرديناند، وزوجته صوفي على يد طالب من صربيا، وذلك أثناء تواجدهما في البوسنة والهرسك، واستمرت الحرب لمدة أربع سنوات متواصلة؛ إذ جاءت ردة فعل النمسا على الاغتيال بعد شهر، وذلك بإعلانها الحرب على دولة صربيا، ومن هنا بدأت الدول بالانقسام، إذ ناصرت روسيا دولة صربيا ووقفت معها، ونتيجة لذلك أعلنت دولة ألمانيا الحرب على الدولة الروسيَّة، وتشكلت الحرب في البداية من مجموعتين هما: مجموعة الحلفاء والمكوَّنة من: بريطانيا، وفرنسا، وصربيا، وروسيا، أمَّا مجموعة المركز، فهي: النمسا، وألمانيا.

استمرت الحرب بالتصاعد حتى انضم للدول الحلفاء كل من: إيطاليا، واليونان، والبرتغال، ورومانيا، والولايات المتحدة، وانضمت لدول المركز الإمبراطورية العثمانية، وبلغاريا، وكانت الحرب قد بدأت على مستوى الدول الأوروبيَّة، ولكن مع اتساعها أصبحت حربًا على المستوى العالميّ، وسُميت بالحرب العظمى، وقد وُصِفت عند حدوثها بأنَّها: "الحرب التي ستنهي كل الحروب"، وانتهت الحرب العالميَّة الأولى في 11/تشرين الثاني/1918، وقد تركت وراءها خسائر كبيرة، فكانت حربًا تدميريَّةً على كافة المستويات.


وقت بدء الحرب العالميَّة الأولى

بدأت الحرب العالميَّة الأولى في فصل الصيف من عام 1914م، إذ اغتال الطالب الصربيّ ولي عهد النمسا في 28/حزيران/1914، ومن الجدير بالذكر أنَّه كانت توجد العديد من المشاكل، وحالة من التوتر بين الدول، والتي ساهمت بدورها بشكل كبير في قيام الحرب العالميَّة الأولى، ومنها: سوء العلاقات الدوليَّة وتوترها وتراكم الأزمات وتعدد المشاكل وتواليها بين الدول مثل: حرب دول البلقان، وخلاف دولة فرنسا مع دولة ألمانيا على بعض المناطق، فضلًا عن وجود الرغبة عند الدول بالتحرر، والاسقلال، وسعي بعض الدول الأخرى للسيطرة على العالم من مختلف النواحي السياسيَّة والاقتصاديَّة[١].


خسائر الحرب العالميَّة الأولى

كانت الحرب العالميَّة الأولى سببًا في قتل أكثر من ثمانية ملايين شخص، كما فُقد الملايين منهم أثناء اندلاع الحرب، وكان يوجد أكثر من 21 مليون مصاب في الحرب، وكانت الخسائر البشريَّة لدولة روسيا في رأس القائمة، كما كانت أكثر الدول المتضررة من الناحية الماديَّة هي الدول التي وقعت على أرضها المعارك، فتدمرت جميع القوى الاقتصاديَّة للدول، وأُتلفت جميع المحاصيل الزراعيَّة، وهُدمت المصانع، والمناجم، وانتشر الفقر، والجوع، وشاعت الأمراض بين الناس، وتفشت البطالة، وهجر وشُرِّد عدد كبير من الناس، وتراكمت الديون على الدول المُتحاربة، وحدث عجز كبير في ميزانيتها، كما فُتح الباب إلى العديد من الحروب، والثورات بعدها، وكانت هي السبب في نشوب الحرب العالميَّة الثانيَّة، والحرب الباردة، ونتيجة للحرب العالميَّة الأولى تغيرت حدود الدول، وتغيرت الخريطة الأوروبيَّة، وتفككت العلاقات، وسقط الكثير من أنظمة الحكم والإمبراطوريات وظهرت دول وأنظمة جديدة مثل: الاتحاد السوفياتي.


نهاية الحرب العالميَّة الأولى

انتهت الحرب العالمية الأولى من خلال توقيع العديد من معاهدات الصلح، والسلام بين الدول المُتحاربة، والتي بدأت في باريس؛ إذ انعقد أول مؤتمر للصلح في 18/كانون الثاني/1919، وتوالت بعدها المعاهدات حتى انتهت الحرب بشكل رسميّ.


المراجع

  1. "World War I", history, Retrieved 21-5-2020. Edited.