كل ما تحتاجين معرفته عن الدورة الشهرية بعد الولادة

خلال حملكِ تنقطع دورتكِ الشهرية لمدة 9 أشهر تقريبًا، ولذا قد تتساءلين بعد ولادتكِ عن موعد عودتها؟ وعمّا يمكن أن يؤثر فيها؟ وعن التغييرات التي قد تحدث فيها؟ تابعي معنا قراءة هذا المقال لتتعرّفي على كل المعلومات التي تحتاجينها عن طبيعة دورتكِ الشهرية بعد الولادة.

متى تعود دورتكِ الشهرية بعد الولادة؟

يمكن لدورتكِ الشهرية الأولى بعد الولادة أن تأتي بعد أسبوعين إلى 12 أسبوعًا من ولادتكِ، أو حتى بعد ذلك، بحسب ما إذا كنتِ ترضعينَ طفلكِ رضاعة طبيعية أم لا،[١]وفيما يأتي توضيحٌ لذلك:

  • إذا لم ترضعي طفلكِ رضاعة طبيعية،

قد تعود دورتكِ الشهرية خلال 6-12 أسبوعًا، وأحيانًا بعد 4 أسابيع.[٢]

  • إذا اعتمدتِ على إرضاع طفلكِ طبيعيًا فقط،

بسبب الرضاعة الطبيعية قد يتأخر موعد عودة دورتكِ، قد تغيب دورتكِ لعدة أشهر، وأحيانًا لسنة أو سنتين.[٣]

  • إذا دمجتِ بين الرضاعة الطبيعية والصناعية،

قد تعود دورتكِ الشهرية خلال 6-12 أسبوعًا.[٢]

إليكِ التغيرات المتوقعة على دورتكِ الشهرية بعد الولادة

من المفترض أن يكون لون دم الدورة كالمعتاد، وهو من اللون الأحمر الفاقع إلى الأحمر الداكن، ثم الأحمر البني،[١] ولكنكِ قد تلاحظينَ التغيرات الآتية:[٤]

ويُشار إلى أن هذه التغيرات تقل تدريجيًا مع تتابع دوراتكِ الشهرية، حتى تعود دورتكِ لما كانت عليه قبل الحمل والولادة.[٥]

لماذا تزداد آلام دورتكِ الشهرية بعد الولادة أحيانًا؟

نتيجةً للأسباب الآتية:[٥]

  • الهرمونات المرتبطة بالرضاعة الطبيعية.
  • زيادة شدة تقلّصات الرحم.
  • زيادة مساحة الرحم الداخلية، والتي حدثت بسبب الحمل، وهذا يعني زيادة كمية بطانة الرحم التي يجب أن يتخلّص منها جسمكِ خلال نزيف الدورة الشهرية.

ما الأمور غير الطبيعية التي تستدعي زيارتكِ للطبيب؟

قد يكون عليكِ زيارة طبيبكِ في الحالات الآتية:[٥]

  • ارتفاع حرارة الجسم فجأةً.
  • نزيف الدورة المصحوب بألم مفاجئ وحادّ.
  • نزيف الدورة الذي يستمرّ لأكثر من 7 أيام.
  • تغيير الفوطة الصحية كل ساعة تقريبًا.
  • الصداع الشديد.
  • إفرازات مهبلية كريهة الرائحة.
  • الشعور بالألم أثناء التبول.
  • صعوبة التنفس.

هل تؤثر الدورة الشهرية عند عودتها على حليب الثدي؟

نعم، هذا ممكن، وفيما يأتي بيان لهذه التغيرات:

  • كمية حليب الثدي قد تصبح أقل، لذا يمكنكِ تناول الأطعمة التي تزيد إفراز الحليب، مثل الأطعمة الغنية بالكالسيوم (مثل منتجات الألبان، والسبانخ، والبروكلي، والسالمون، والسردين[٦])، والمغنيسيوم (مثل السبانخ، وبذور الشيا، والشوفان، واللوز[٧])، لتحافظي على كمية الحليب.[٨]
  • طعم حليب الثدي قد يختلف، لذا قد تلاحظينَ أن قابلية طفلكِ للرضاعة قد تختلف حينما يحين موعد دورتكِ الشهرية.[٨]

ملخص المقال

بعد ولادتكِ قد لا تعود دورتكِ الشهرية إلا بعد 6 أو 12 أسبوعًا، وإذا كنتِ ترضعين طفلكِ طبيعيًا دون أي حليب صناعي، قد لا تعود إلا بعد عدة أشهر، وأحيانًا قد تغيب لسنة أو سنتين، وفي حال عودة دورتكِ، قد تلاحظين عليها بعض التغيّرات، منها تغيّر عدد أيامها، وزيادة أو خفة تقلّصاتها، وغزارتها، وظهور كتل دم صغيرة مع دم الدورة، وهذه التغيّرات من المفترض أن تقل تدريجيًا حتى تعود دورتكِ لطبيعتها، ولكن إذا لاحظتِ أن نزيف الدورة استمرّ لأكثر من 7 أيام، أو صاحبه ألم شديد أو حمّى، تواصلي مع طبيبكِ.

المراجع

  1. ^ أ ب "Will my period change after pregnancy?", utswmed, Retrieved 29/6/2022. Edited.
  2. ^ أ ب "First Postpartum Period", whattoexpect, Retrieved 29/6/2022. Edited.
  3. "Periods after pregnancy", pregnancybirthbaby, Retrieved 29/6/2022. Edited.
  4. "When will my periods start again after pregnancy?", nhs, Retrieved 29/6/2022. Edited.
  5. ^ أ ب ت "What to Expect from Your First Period After Pregnancy", healthline, Retrieved 29/6/2022. Edited.
  6. "22 Calcium-Rich Foods", clevelandclinic, Retrieved 29/6/2022. Edited.
  7. "Foods high in magnesium", healthdirect, Retrieved 29/6/2022. Edited.
  8. ^ أ ب "First Period After Pregnancy: What to Expect", webmd, Retrieved 29/6/2022. Edited.
41 مشاهدة