لغة الجسد عند الرجل وكيف يعبر بها عن مشاعره

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٣ ، ٢٠ مايو ٢٠٢٠
لغة الجسد عند الرجل وكيف يعبر بها عن مشاعره

فوائد تعلمكِ للغة جسد الرجل

لغة الجسد أداة اتّصال أساسيّة في العلاقات والانجذاب بين الرّجل والمرأة، وهي نظام لا واعٍ مُتقَن له القُدرة على إعطاء فكرة فريدة عن معنى الرّسائل المهمّة الصّامتة التي يتبادلها الرّجل والمرأة، ومن خلال إدراك أنّ الأشخاص يفسّرون دائمًا الرّسائل غير المنطوقة التي يُرسلها جسم الشّخص المقابل، فمن السّهل إدراك أهمّيّة معرفة المرأة للغة الجسد وأنماط الجذب والتّواصل عند حديثها مع الرّجل أو مقابلته، ويُمكن أن تمنَح نظرة ثاقبة إلى حركات لغة الجسد القدرة على قراءة علامات الجاذبيّة اللّاواعية، وإرسال إشاراتٍ سرّيّة إلى الشّخص المقابل.


نظرًا إلى أنّ التّواصل بين الرّجال والنّساء مختلف، فإنّه من المفيد فَهمُ الرّسائل الجسديّة المختلفة بينهما، وعندما يتعلّق الأمر بالجاذبيّة، توجد إشارات معيّنة يمكن للمرأة تعلُّمها لفهم مغزاها، مثل تعابير الوجه وإشارات الجسم، وتوجد بعض الإشارات السّهلة التي تُبيّن مشاعر الرّجل المقابل دون الحاجة إلى تعلُّمها، لكن من المهمِّ جدًّا ملاحظة حركات الرّجل بدقّة للتمكّن من تفسيرها بدقّة.[١]


كيف تعرفين مشاعر الرجل من لغة جسده؟

يمكن أن تكون لغة جسد الرجل سهلة القراءة عند معرفة ما تبحثين عنه، مثلًا للرّجل طريقة معيّنة للوقوف، وللإيماء بالأيدي، وللمصافحة، ولاستخدام الأعيُن، وكلُّ هذه الحركات تُبيّن بسهولة مواقفهم ومشاعرهم الحقيقيّة، وقد أظهرت الدّراسات أن موقف الرجل أثناء المحادثات هو حركة انعكاسيّة أي حركة عفويّة إلى حدٍّ كبير، لكنّ بعض الرّجال تعلّموا استخدام لغة الجسد والاستفادة منها بوعي للوصول إلى الموقف الذي يأملون التّعبير عنه، وفيما يلي عدد من حركات لغة الجسد لدى الرجل والتي يُمكن أن تكشف عن مشاعره:[٢]

  • عندما يقف الرّجل وأكتافه متأهّبة ووركاه متّجهان للأمام ويداه على الجانب، فإنّه يُريد أن يُهيمن على الشّخص الذي أمامه، ويعني أيضًا أنّه واثق من نفسه للغاية.
  • عندما تكون ساقا الرّجل مغلقتين ويكون جسمه مدفوعًا للأمام، أو تكون إحدى قدميه متقدّمةً للأمام قليلًا، ويكون رأسه وذقنه مائلين للأمام فهو في موقف عدائيّ، ومستعدٌّ للمواجهة اللّفظيّة أو الجسديّة.
  • إذا شعر الرّجل بالتّهديد أو القلق أو الخوف أو الخضوع، فإنّ قدميه ستنحرفان، وسيقترب كتفاه من بعضهما، وتكون يداه بالقرب من جسمه، أو مثبّتةً على الصّدر أو المعدة.
  • عندما تكون يد الرّجل مفتوحةً تمامًا فإنّ هذا يدلُّ على الصّدق والثّقة والانفتاح، وهذا يعني أنّه جدير بالثّقة.
  • إذا كانت قبضة يد الرّجل مغلقة فهي محاولة لكسب حُجّة أو إظهار الهيمنة، أو الدّفاع عن منصب.
  • غالبًا ما يكون لمس الرّجل لوجهه أثناء الحديث علامة على القلق أو عدم الأمانة.
  • إذا تململ الرّجل في جلسته أثناء المحادثة فهو بالفعل يشعر بالملل من الحديث، أو يشعر بالملل من الموضوع، أو لا يهتمّ به كثيرًا.
  • إذا حاول الرّجل تحريك يد المرأة لأسفل أثناء المصافحة فإنّ هذا يدلُّ على محاولة إثبات الهيمنة، وإذا كانت المصافحة قويّة فهذا يدلُّ على أنّه عدوانيّ.
  • إذا هزّ الرّجل يده عند المصافحة فهذا يعني أنّه يشعر بالرّاحة التّامّة مع الشّخص الآخر ويرى أنّهما متساويان، وإذا كانت هذه المصافحة من أوّل مرّة فهذا يعني أنّه مفرِط في التّدخّل.
  • إذا رمش الرّجل عشوائيًّا من المحتمل أن تكون مجرّد حركة عين طبيعيّة، أمّا إذا كان يرمش بسرعة فهذا مؤشّر على الإجهاد، أو قد يكون مضّطربًا أو قلقًا أو عصبيًّا، أمّا الرّمش البطيء والمتعمّد فإنّه يدلُّ على الملل أو التّعب، ومن الصّعب جدًّا على الرّجل أن يتحكّم في عدد مرّات الرمش؛ لذا يُعدُّ هذا مؤشّرًا جيّدًا على مزاجه الحاليّ.
  • إذا كان نظر الرّجل مركّزًا على النّصف السّفليّ من الوجه الذي يتحدّث إليه، فهذه إشارة على أنّه مهتمٌّ بما يُقال، وقد تعني أنّه يتظاهر بالاهتمام.
  • إذا كانت نظرات الرّجل تأخذ الوجه بالكامل، مع حركات عين طبيعيّة على فترات، فهذا مؤشّر على الاهتمام السّريع بالمتحدّث، ويمكن أن يكون أيضًا مؤشّرًا على الانجذاب.
  • عندما تكون نظرة الرّجل مركّزة فوق العينين أو في أعلى الرّأس فهذه إشارة إلى أنّ الرّجل يشعر بالتّفوق، أو أنّه يحاول السّيطرة.
  • إذا كانت يدا الرّجل متقاطعتين أثناء حديثه فهذا يعني أنّه عنيد ولن يغيّر رأيه بشأن ما يقوله الشّخص الآخر.
  • عندما يخفض الرّجل رأسه أثناء التّحدّث فهذا يعني أنّه يشعر بالدّونيّة تجاه ذلك الشّخص الآخر، وقد يكون مؤشّرًا على النّدم أو الذّنب.


مهارة قراءة لغة الجسد بين الرجل والمرأة

خَلُصَ بحثٌ أُجريَ في جامعة أستراليّة إلى أنّ قدرتكِ عزيزتي المرأة على قراءة لغة الجسد تفوق قدرة الرّجال على ذلك؛ فالمرأة قادرة على قراءة التّعبيرات غير اللّفظية بدقّة أكبر، وتميل العديد من الدّراسات الأخرى إلى ترجيح هذه النّتيجة، وتبيّن أنّ المرأة أفضل في قراءة لغة الجسد لأسباب بيولوجيّة طبيعيّة، ولأسباب غير بيولوجيّة مثل التّعلّم والثّقافة، كما تتوفّر للمرأة حوافز في مجتمعها تُمكّنها من قراءة لغة الجسد، مثل رعاية الأطفال والمسنّين، وضرورة حماية نفسها من أيّ حركة غير مرغوب بها، ويقول الباحثون إنّ الذّكاء العاطفيّ لدى المرأة هو العامل الأبرز في دقّة تفسيرها لحركات الجسد للفرد المواجه أمامها.


لا تعني هذه النّتائج أنّ الرّجال غير قادرين على تحليل لغة الجسد، بل إنّهم قد يكونون أفضل من النّساء في بعض الحالات، مثل أن يكون مستوى الذّكاء العاطفيّ عند رجل معيّن أعلى منه لدى الأنثى، وبعبارة أخرى إذا كان تعاطفه مع الآخرين عاليًا جدًّا فهذا سيُمكنّه من قراءة لغة الجسد بدقّة، لكنّ النّساء عمومًا أكثر تعاطفًا من الرّجال، ويُمكن للرّجل أو المرأة تعلم قراءة لغة الجسد بدقّة عند تعلُّم وضع النفس مكان الآخرين، والشّعور بما يشعر به الآخر، ولقراءة لغة جسد أحد يحتاج المرء أن يكون قادرًا على التّعاطف معه.[٣]


المراجع

  1. "Body Language: attraction and its must dos and definite don’ts"، elitesingles, Retrieved 18-5-2020. Edited.
  2. "19 Examples of Body Language Of Men"، betterhelp, Retrieved 18-5-2020. Edited.
  3. "Are Women Better At Decoding Body Language Than Men? Empathy Is Key To Decoding Nonverbal Communication", bodylanguageproject, Retrieved 18-5-2020. Edited.