ما هو تعريف العلم

ما هو تعريف العلم

تعريف العلم لغة واصطلاحًا

العلم لغة العلم اسم صحيح غير مشتق، ويدل على أثر بالشيء يتميز به عن غيره، والعلم هو نقيض الجهل، وقد يُراد بالعلم المعرفة، وسُميّت بذلك لأنّه علامة يُهتدي به للعالم، والعلم هو إدراك الشيء على حقيقته، والعلم قد يُراد به اليقين لما يحمله من تثبت في المعلوم، والعلم هو النور الذي يقذفه الله في قلب من يُحبّه من عباده، ويُطلق العلم على مجموعة مسائل وأصول كلية تجمعها جهة واحدة، والعالم والعليم والعلّام من صفات الله عز وجل[١][٢].


العلم اصطلاحًا إدراك الشيء على حقيقته وهو فرعان؛ الأول ينظر لذات الشيء بإدراك ماهية الشيء على حقيقتها في الواقع، والثاني الحكم على الشيء بإثبات ما يُوجد له ونفي من ما هو منفي عنه، وقال ابن عبد البر عن تعريف العلم بأنّه "إن العلم هو ما استيقنته وتبينته، وكل من استيقن شيئًا وتبينه فقد علم" أي أنّ العلم هو الاعتقاد الجازم لأنّه مطابق للواقع ولحقيقة الشيء[٢].


تعريف العلم في الإسلام

مفهوم العلم في الإسلام مفهوم واسع ليس مقتصرًا على العلم الديني أو الدنيوي أو علم الغيب، ففي القرآن يُستخدم مفهوم العلم بالمعنى الواسع، ورد قوله تعالى: (وَاللَّهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لَا تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ ۙ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ)[٣]، ومن استعمالات العلم في القرآن هي العلم بالحياة الدنيا وظواهرها الطبيعيّة والإنسانيّة أي العالم كله، وأنّ الله يرفع أهل العلم في الدنيا ويزيد من درجاتهم عنده عزّ وجل في الآخرة، ومن هنا حثّ الله على التعلّم والتعليم.


وفضل العلم يأتي في الإسلام من أنّ أول آية نزلت على النبي محمد صلى الله عليه وسلم هي اقرأ، والعلم يسبق العمل، فلا عمل بلا علم، ولأهميّة العلم أمر الله رسوله أنْ يطلب المزيد منه فقال: (وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا)[٤]، وقد حثّ النبي على التعلّم في عدّة أحاديث، والإسلام يدعو إلى تعلّم سائر العلوم النافعة والعلوم درجات؛ فأفضلها علم الشريعة ثم علم الطب ثم بقيّة العلوم[٥][٦].


تعريف العلم في الفلسفة

يُعرِّف الفلاسفة العلم أنّه النظرة للعالم وكيفيّة عمله من خلال حواس المرء، واعتمد هذا على أنّ الفلسفة افترضت أنّ العقل البشري يُمكنه توضيح جميع قوانين الكون بناءً على ملاحظة بسيطة للطبيعة باستخدام العقل فقط، ثم تطوّر مفهوم العلم في الفلسفة ليدخل الإحساس والأفكار في آلية معرفة العلم وليس من خلال العقل وحده.


قال الفيلسوف بيل ناي عن العلم "فلسفة العلم متأصّلة في هذه العمليّة فهذا يعني أنّك تُفكّر بشكل نقدي، فإنّك تتوصّل إلى استنتاج بناءً على الأدلة، لكنّنا جميعًا نُتابع الاكتشاف بناءً على ملاحظاتنا، من هنا يبدأ العلم"[٧][٨].


تعرفي على خصائص العلم

يتّسم العلم بخصائص معينة ومن أبرزها ما يلي[٩]:

  • حقائق العلم قابلة للتغيير والتعديل، وذلك لأنّ حقائق العلم من صناعة واكتشاف الإنسان، وإذًا فهي معرّضة للصواب والخطأ، وبالتالي فالحقائق العلميّة حقائق نسبيّة وليست مُطلقة أو أزليّة أو قطعيّة بل تحتاج للتغيير ولتعديل المستمر لعدّة أسباب، وهي:
    • اكتشفها الإنسان الذي من طبيعته الصواب والخطأ.
    • تطور وسائل البحث وأدواته المختلفة.
    • استمرار البحوث العلميّة وتكاملها بين الفروع العلميّة، وبالتالي يجب أن تنعكس على سلوكهم التعليمي وممارساتهم التدريسيّة في تدريس العلوم.
  • اتّصافه بتصحيحه نفسه بنفسه، وذلك لأنّ المعرفة تتجدد وتتغيّر وتنمو وتتطوّر باستمرار، وذلك حسب الأدلة والبراهين المُكتشفة التي تضيف للعلم حقائق جديدة.
  • اتّصافه بالتعميم والشموليّة، وذلك لأنّ فروع العلم مُرتبطة ببعضها، فمثلًا العالم مندل كانت دراسته تختص بنبات البازيلاء، ثم عُممت نظريته على كافة الكائنات الحيةّ بما فيها الإنسان، ولذا تتحوّل النظريات من صفتها الخاصة لتتصف بالشمول والعلم.
  • اتّصافه بأنّه تراكمي البناء، فكل عالم لا يستطيع بدء دراسته من نقطة الصفر، فهو يبني دراسته على ما انتهت إليه الدراسات الأخرى في المجال الذي يدرسه، بالتالي فالمعرفة العلميّة أشبه بالبناء الذي يُشيّد طابقًا فوق طابق لتنمو فيه المعرفة عموديًا لترتقي، إضافةً لنموّه أفقيًا لتُعالج ظواهر علمية أخرى، فتحل المعرفة الجيدة مكان القديمة اعتمادًا على البراهين والأدلة.
  • اتّصافه بأنّه نشاط إنساني عالمي، فالعلم ليس مختص بفئة أو جنس أو زمن معين، فيُمكن للجميع أنْ يُساهم في العلم حسب طريقة البحث العلمي والأدلة والبراهين، وبمجرد ظهور العلم يُمكن للجميع الاستفادة منه وتطبيقه في جميع جوانب الحياة المختلفة.
  • اتّصافه بالتجريد والدقة، وذلك لأنّه يتبع منهج علمي واضح ومُتفق عليه لا حسب الأهواء والآراء.


ما هي أهمية العلم؟

العلم جزء حيوي من حياة الإنسان لا يُمكن الانفكاك عنه، ومن أبرز فوائده على الفرد والمجتمع ما يلي[١٠][١١]:

  • يُحرر العقول من الجهل وما يتبعه من الأوهام التي تشوّه تصوّر الإنسان عن الحياة، كما أنّه يُحرر العقل من القيود والأوهام التي تجعله تابعًا.
  • يُعدّ العلم من أعمدة بناء الأمم وتقدّمها؛ فهو العامل الذي يصنع الحياة الكريمة الراقيّة.
  • يطوّر العلم من اقتصاد الدول؛ فهو يدير حركة الإنتاج ويقضي على الكساد والفساد.
  • يُعدّ العلم عامل مهم في تقويّة الدول؛ فالدولة المُتقدّمة علميًّا دولة مُتقدّمة لها اعتبارها وهيبتها.
  • يجل ويُكرّم المجتمع الإنسان العالم؛ فالعلم يصنع للإنسان مكانته، فالإنسان العالم إنسان مستقر سوي النفس.
  • يرتبط النمو الاجتماعي للدول بالعلم والتطوّر.
  • يُعرّف العلم المجتمع حقوقه وواجباته، وكما يستطيع الإنسان أن يكسر الحواجز ويُدير الأزمات بالعلم.
  • يُساعد العلم في حل كثير من المشكلات الإنسانية التي تتعرّض لها المجتمعات.


كيف يمكن تحبيب الأطفال بالعلم والرغبة باكتسابه؟

فيما يلي عدّة نصائح تُساعدكِ في تحبيب الأطفال بالعلم[١٢]:

  • اسألي طفلكِ عمّا تعلّمه في المدرسة وما فائدة ما تعلمه، وعن أهميّة ما تعلّمه ليُصبح مُفكّر ناقد، واجعليه يفتخر بما تعلّمه حديثًا.
  • تغلّبي على أي عوائق اجتماعيّة أو نفسيّة يُمكن أنْ تؤثّر على طفلكِ أثناء تعلّمه مُبكرًا، ووفّري لأبنائكِ بيئة مُريحة وآمنة.
  • ضعي أطفالكِ في مدارس تستخدم أساليب حديثة في التعلّم ومُمتعة، أو استخدمي أنتِ في المنزل هذه الأساليب لتعليمهم؛ إذ يُمكنكِ استخدام الألعاب لتعليم أطفالكِ الصغار.
  • اجعلي التعليم والمعلومات التي يحصل عليها طفلكِ ذات صلة ومُفيدة في حياته.
  • لا تُعاقبيه بقسوة على النتائج العلميّة السيئة، لأنّ ذلك تجعلهم يكرهون التعلم، بل شجّعيه على تحسينها وأنّكِ ستكافئيه على ذلك.


المراجع

  1. "تعريف و معنى العلم في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، موقع المعاني، اطّلع عليه بتاريخ 10/4/2021. بتصرّف.
  2. ^ أ ب خالد امحمد فرج الوحيشي، صول المناهج الإسلامية في البحث العلمي، صفحة 3. بتصرّف.
  3. سورة النحل، آية:78
  4. سورة طه، آية:114
  5. "العلم في الإسلام"، الإسلام سؤالو جواب، 4/3/2001، اطّلع عليه بتاريخ 10/4/2021. بتصرّف.
  6. خالد امحمد فرج الوحيشي، اصول المنهاج الإسلامية في البحث العلمي، صفحة 3-4. بتصرّف.
  7. "Philosophy of science", newworldencyclopedia, Retrieved 10/4/2021. Edited.
  8. "Philosophy Of Science Quotes", azquotes, Retrieved 10/4/2021. Edited.
  9. ابتسام جعفر جواد كاظم الخفاجي (11/10/2017)، "خصائص العلم"، كلية التربية الأساسية، اطّلع عليه بتاريخ 10/4/2021. بتصرّف.
  10. خالد عبد القادر منصور التوهي، العلم سر تقدم الأمم، صفحة 1-4. بتصرّف.
  11. فتحي حمادة (29/1/2013)، " فضل العلم وأهميته"، شبكة الألوكة الشرعية، اطّلع عليه بتاريخ 10/4/2021. بتصرّف.
  12. "7 Tips for Raising Children Who Love Learning", melbournechildpsychology, Retrieved 10/4/2021. Edited.
291 مشاهدة