هل هناك طريقة لعمل تونر للبشرة في المنزل؟

هل هناك طريقة لعمل تونر للبشرة في المنزل؟

أهمية عنايتكِ ببشرتك

يستحوذ الجلد على الجزء الأكبر من جسمكِ، إذ إن العناية في بشرتكِ يمكن أن تؤثر بشكل مباشر على صحتك العامة لأنها أكثر عرضة للعوامل الخارجية، إذ إنها تعمل كدرع واقٍ تتأثر بكثير من العوامل مثل التعرض للأشعة فوق البنفسجية، والتعرض للسموم الكيميائية الموجودة في الجو، والتعرض لأشعة الشمس دون حماية لفترات طويلة من الزمن، وعدم الحصول على قسط كافٍ من الراحة أو عدم تناول كمية كافية من السوائل أو التغذية، فضلًا عن الشيخوخة، لذا عليكِ الاهتمام اليومي في بشرتكِ للحصول على بشرة صحية عن طريق اتباع روتين يومي للحفاظ على بشرتكِ، فقط نظفيها بانتظام مرتين يوميًا، وضعي التونر بعد التنظيف إذا كانت بشرتك دهنية، وضعي مرطبًا إذا كانت بشرتك جافة، وقشري البشرة لإزالة خلايا الجلد الميتة وتفتيح بشرتك، ومن المهم أيضًا حمايتها من التعرض لأشعة الشمس لأنها تؤدي إلى تلفها، مما قد يسبب زيادة في التجاعيد ويؤدي إلى الإصابة بسرطان الجلد، لذا استخدمي واقيًا من الشمس لحماية بشرتكِ من أشعة الشمس الضارة، كما ننصحكِ بمراجعة طبيب الأمراض الجلدية إذا ظهر أي تهيج أو ظهرت مشاكل جلدية[١].


كيف تحضرين تونر للبشرة في المنزل؟

توجد الكثير من المواد الطبيعية التي يمكن أن تستخدم للعناية ببشرتكِ وتستخدم كتونر طبيعي مثل خل التفاح، وماء الورد، والعسل، والشاي الأخضر وجل الصبار.

تونر خل التفاح

تتمتع الكثير من المواد الغذائية بالكثير من الفائدة للبشرة لا سيما خل التفاح الطبيعي، إذ يطهر بشرتكِ، ويزيل الشوائب، ويشد البشرة ويقتل حمض الخليك البكتيريا الموجودة على بشرتكِ لذا إليكِ طريقة تحضير وصفة خل التفاح[٢]:

المكونات:

  • ملعقتان كبيرتان خل التفاح.
  • كوب ماء.
  • ملعقة صغيرة ماء الورد.
  • 2-3 قطرات من الزيت العطري مثل زيت الخزامى أو زيت البابونج.

طريقة التحضير:

  • اخلطي المكونات معًا في وعاء زجاجي.
  • ضعي خليط التونر على قطعة قطن ثم ضعيها على وجهكِ ورقبتكِ.
  • استخدامي التونر مرتين في اليوم بعد تنظيف بشرتكِ جيدًا.
  • خزّني تونر خل التفاح في درجة حرارة الغرفة.


تونر الخيار

توجد الكثير من الدراسات التي تثبت أهمية الخيار لبشرتكِ، إذ يساعد وضع شرائح الخيار على البشرة مباشرة في تبريد وتهدئة البشرة وتقليل التورم والتهيج، وتخفيف حروق الشمس، أما عند وضعها على العين فإنها تساعد في تقليل الانتفاخ حول العينين، كما يمكن أن تصنعي منه تونر طبيعي كما يلي[٣]:

  • حضّري الخيار، واللبن.
  • ضعي الخيار في الخلاط لتحصلي على عصير الخيار.
  • امزجي كميات متساوية من عصير الخيار واللبن، إذ إن هذه الخلطة تساعد على تقليل جفاف البشرة وتخلّصكِ من الرؤوس السوداء.
  • اتركيه على بشرتكِ لمدة 30 دقيقة ثم اشطفيها.


التونر المناسب لكل بشرة

كل سيدة تختلف نوع بشرتها عن بشرة سيدة أخرى، فتوجد البشرة الدهنية والبشرة الجافة والبشرة الحساسة، لذا يختلف نوع المنظفات والمرطبات والتونر المناسب لكل نوع بشرة، إذ إن نوع التونر مؤثر أيضًا، فالتونر لا يقوم بإغلاق المسام فقط بل يساعد على زيادة صحة بشرتكِ ورطوبتها، وبالنسبة للبشرة الدهنية؛ فينصح بنوع تونر يساعد على منع البشرة من إفراز الدهون وتساعد في تقليل اللمعان الناتج من الزيت الذي يظهر طوال اليوم و يساعد على بقاء المكياج وقتًا أطول[٤].

أما بالنسبة للبشرة الجافة فهي بشرة تحتاج إلى عناية أكثر، إذ تحتاج بشرتكِ إلى منتج يساعد على ترطيبها، لذا ابحثي على تونر يحتوي على مواد مرطبة مثل جلسرين، وبروبيلين غليكول، وحمض الهيالورونيك، أما إذا كانت بشرتكِ حساسة فيجب الاعتناء في اختيار التونر المناسب لها، إذ إن التونر من النوع الخالي من الكحول هو أفضل اختيار[٥].


كيف تعرفين مدى ملاءمة التونر لبشرتكِ؟

يساعد التونر على تقليل حجم المسام الضخمة، ويُزيل ما يعلق من الغبار أو بقايا المكياج التي يمكن أن تسد المسام، وإذا لم تتعرضي إلى أي نوع من الحكة أو الحساسية أو التهيج فهذا يدل على أن التونر مناسب لنوع بشرتكِ، إذ يمكن أن يعاني وجهكِ من حكة عند استخدام التونر، وإذا حدث هذا فقد يكون علامة على التهيج، لذا يجب عليكِ تجربة أي تونر جديد على مساحة صغيرة من الجلد لتجنب التهيج المحتمل[٦].


ما فائدة استخدامكِ التونر للبشرة؟

يساعد التونر على تقليل حجم المسام والحصول على بشرة صافية عن طريق التخلص وإزالة البقايا العالقة التي خلفتها منظفات الوجه على بشرتكِ وتطهيرها، كما يمكن أن تحسّن مكوناته نسيج البشرة، وتُضيف الإشراقة لها، وإذا كان لديكِ بعض المسام المغلقة بسبب الجلد الميت يعمل التونر على التخلص منها، كما يحافظ على درجة حموضة بشرتكِ[٥].


هل لاستخدام التونر آثار سلبية على البشرة؟

أوجدت الدراسات أن الاعتناء الجيد في بشرتكِ حسب نوعها كافي للحصول على بشرة صحية ويمكنكِ الاستغناء عن التونر، فإذا كان لديكِ نظام جيد للعناية بالبشرة، فأنتِ لا تحتاجين إليه[٧]؛ إذ توجد للتونر أعراض جانبية منها[٨]:

  • قد يُسبّب التونر الجفاف لبشرتكِ لذلك تجنّبي النوع الذي يحتوي على الكحول والمواد الكيميائية إذا كانت بشرتكِ جافة أو حساسة.
  • قد يُسبّب تهيج البثور وتقشير بشرتكِ واحمرارها إذا كان لديكِ حب شباب وجفاف في الجلد.
  • احرصي على اختيار التونر المرطب أو الخالي من الزيوت إذا كنت تعانين من الأكزيما.
  • احرصي على اختيار التونر المناسب لنوع بشرتكِ لتجنب الأعراض الجانبية.


المراجع

  1. Healthline Editorial Team (2017-1-27), "What do you want to know about beauty and skin care?"، Healthline, Retrieved 2020-5-26. Edited.
  2. Adrian White (2019-8-23), "Apple Cider Vinegar Toner"، Healthline, Retrieved 2020-5-28. Edited.
  3. Megan Ware (2019-12-3), "Health benefits of cucumber"، Medical News Today, Retrieved 2020-5-30. Edited.
  4. Casey Gallagher (2019-11-19), "Do You Need an Acne Toner?"، very well health, Retrieved 2020-5-30. Edited.
  5. ^ أ ب Casey Gallagher (2019-10-15), "Astringent vs. Toner: Which Is Right for Your Skin? Share Flip Email Search"، Very Well Health, Retrieved 2020-5-30. Edited.
  6. Jon Johnson (2020-3-26), "Top six home treatments for oily skin"، Medical News Today , Retrieved 2020-5-30. Edited.
  7. Madeline R (2007-8-21), "The Best Care for Your Skin Type"، Everyday Health, Retrieved 2020-5-30. Edited.
  8. Jane Chertoff (2019-1-2), "What Is Astringent?"، Healthline, Retrieved 2020-5-30. Edited.
240 مشاهدة