أكياس الماء على المبيض

أكياس الماء على المبيض

يُشار لوجود أكياس مليئة بالسوائل على المبيض باسم الكيسية المبيضية، وتُعدّ المبايض جزءًا من الجهاز التناسلي للمرأة، وتتمثَّل وظيفتها بإفراز الهرمونات الأنثوية وإنتاج البيوض، وتجدر الإشارة إلى أنَّ معظم هذه الأكياس لا تتسبَّب بالأذى في أغلب الأحيان، وتحدث عادةً وقت الإباضة عند إفراز المبيض للبويضة خارجه، وتصيب هذه معظم النساء في إحدى فترات حياتهم، وتجدر الإشارة إلى أنَّها تختلف عن متلازمة تكيُّس المبايض التي تتضمن تكوّن العديد من الأكياس الصغيرة المليئة بالسوائل على المبيض، بالتزامن مع الإصابة باضطرابات في عمليات الإباضة والدورة الشهرية، وزيادة مستوى الهرمونات الذكرية لديهم[١][٢].


أنواع أكياس الماء على المبيض

تُعدّ أكياس المبيض الوظيفية أكثر أنواع الأكياس المبيضية شيوعًا، وتجدر الإشارة إلى أنَّ معظم الأكياس المبيضية هي أكياس حميدة، في حين أن الأكياس السرطانية قد تحدث في حالات نادرة خصوصًا عند التقدُّم في العمر، لذا من الضروري فحص الطبيب لأكياس المبيض للتحقُّق من عدم الإصابة بالأكياس السرطانية[٣]، ويمكن بيان أنواع الأكياس المبيضية على النحو الآتي:

  • الأكياس الوظيفية: تنمو جريبات شبيهة بالأكياس في المبايض شهريًا في الوضع الطبيعي، إذ تفرِّز هذه الجريبات الهرمونات الأنثوية المعروفة بالبروجيستيرون والأستروجين، وتُطلَق البويضة أثناء فترة الإباضة، ولكن في حال استمرار نمو الجريبات تتكوَّن الأكياس المبيضية، ومن الجدير بالذكر أنَّ هذه الأكياس من النادر أن تُسبِّب أي ألم، كما أنَّها تختفي من تلقاء نفسها في أغلب الأحيان خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر. ويمكن بيان أنواعها على النحو الآتي[٤]:
    • الكيسات الجريبية: وتنتج هذه عن الجريبات التي لا تتمزق بعد انطلاق البويضة منها في منتصف دورة الحيض تقريبًا، أو الجريبات التي لا تطلق البويضة، إذ تستمر هذه الجريبات بالنموّ مؤديةً إلى الإصابة بالكيسات الجريبية.
    • كيسة الجسم الأصفر: وتنتج هذه عن تراكم السوائل في الجسم الأصفر مكوّنةً أكياسًا على المبيض، ويُعرف الجسم الأصفر بأنَّه الجسم المتكوِّن بعد انطلاق البويضة من الجريب، وتتمثَّل وظيفته بإفراز هرموني الأستروجين والبروجيستيرون.
  • أكياس على الرحم: يمكن بيان هذه الأنواع الأخرى الأقل شيوعًا على النحو الآتي[٣]:
    • كيسة جلدانية: لا تتسبَّب هذه الأكياس بأي أعراض عادةً، وتتكوّن من خلايا موجودة منذ الولادة.
    • الأورام البطانية الرحمية: وتنتج هذه عن الانتباذ البطاني الرحمي المُتسبِّب بنمو الأنسجة المبطِّنة للرحم خارج الرحم.
    • الأورام الغديّة الكيسية: وتمتلئ هذه الأكياس بإفرازات مائية، يزداد حجمها في بعض الأحيان.


أعراض أكياس الماء على المبيض

لا تتسبَّب الأكياس على المبيض بظهور أي أعراض غالبًا، ولكنَّها قد تتسبَّب أحيانًا بظهور العديد من الأعراض الشبيهة بأعراض الحمل وغيرها من الاضطرابات كالانتباذ البطاني الرحمي، ويمكِن بيان هذه الأعراض على النحو الآتي[٥]:

  • اضطرابات الدورة الشهرية: ومنها زيادة شدَّة الألم المصاحب للدورة الشهرية بالإضافة إلى زيادة أو نقصان شدّة النزيف.
  • عسر الجماع: ويُعرَف هذا بالشعور بألم في الحوض أثناء الجماع، كما قد تعاني بعض النساء من ألم في البطن بعد الجماع.
  • ألم في الحوض: ويظهر هذا الألم خلال الدورة الشهرية أو قبل بدئها، وتجدر الإشارة إلى أنَّه قد يكون متقطِّعًا أو مستمرًا، كما قد ينتقل للفخذين أو أسفل الظهر.
  • اضطرابات في الجهاز البولي: تتضمن اضطرابات الجهاز البولي الشعور بالحاجة المتكرِّرة للتبوّل، وصعوبة إفراغ المثانة بالكامل.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي: مثل الشعور بالحاجة الملِحة المتكرِّرة للإخراج، والشعور بالألم عند الإخراج، بالإضافة إلى تورُّم البطن وزيادة ثقله وانتفاخه.
  • اضطرابات هرمونية: تتسبَّب الأكياس على المبيض نادرًا بإنتاج كميات غير اعتيادية من الهرمونات، الأمر الذي يؤدي إلى الإصابة باضطرابات في نموّ شعر الجسم والثدي.


علاج أكياس الماء على المبيض

قد يؤدي إهمال الأكياس المبيضية أحيانًا إلى الإصابة بالمضاعفات، التي تتضمن التواء المبيض الأمر الذي قد يؤدي إلى انقطاع التروية الدموية عن الكيس، وما ينتج عن ذلك من الشعور بألم شديد في منطقة البطن السفلية، كما أنَّ الكيس قد ينفجر أحيانًا مؤديًا إلى ظهور أعراض مشابهة لالتهاب الزائدة الدودية والتهاب الرتج، بالإضافة إلى ألم شديد في أسفل البطن، والنزيف[٥]، لذا من المهم دائمًا مراجعة الطبيب واتباع تعليمات العلاج، ويمكن بيان الخيارات العلاجية للأكياس المبيضية على النحو الآتي[٦]:

  • الانتظار المرتقب: وتُستخدم هذه في حال وجود أكياس صغيرة بسيطة مملوءة بالسوائل على المبيض دون وجود أي أعراض، إذ يُعاد فيه الفحص مرةً أخرى بعد فترة لمراقبة تغيُّر حجم الكيس.
  • العلاج الدوائي: قد تُستخدم أحيانًا حبوب منع الحمل للوقاية من الإصابة بالأكياس مرةً أخرى.
  • الإجراءات الجراحية: وتُستخدَم هذه في الحالات التي تُسبِّب فيها الأكياس الألم، أو في حال الأكياس الكبيرة والمستمرّة بالنموّ، أو تلك التي لا تشبه الأكياس المبيضية الوظيفية، أو التي لا تختفي من تلقاء نفسها خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر.


المراجع

  1. "Ovarian Cysts", medlineplus.gov,16-6-2016، Retrieved 14-7-2019. Edited.
  2. "Polycystic ovary syndrome (PCOS)", www.mayoclinic.org,29-88-2017، Retrieved 14-7-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Cheryl B. Iglesia (1-4-2019), "Ovarian cysts"، www.womenshealth.gov, Retrieved 14-7-2019. Edited.
  4. "Ovarian cysts"، www.mayoclinic.org، 7-8-2017، Retrieved 14-7-2019. Edited.
  5. ^ أ ب Christian Nordqvist (27-6-2017), "Everything you need to know about ovarian cysts"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-7-2019. Edited.
  6. "Ovarian cysts", www.mayoclinic.org,7-8-2017، Retrieved 14-7-2019. Edited.
267 مشاهدة