ارتفاع درجة حرارة الجسم قبل الدورة الشهرية

ارتفاع درجة حرارة الجسم قبل الدورة الشهرية

ارتفاع درجة حرارة الجسم قبل الدورة الشهرية

لعلك شعرتِ يومًا عند استيقاظكِ من النوم بحرارة شديدة في الفترة حول موعد الحيض لديكِ، ويعود ذلك إلى التغيرات الكبيرة في مستويات الهرمونات التي تحدث؛ إذ تنخفض مستويات هرمون البروجستيرون كما تنخفض مستويات هرمون الإستروجين بسرعة، ثم تبدأ بالارتفاع مرةً أخرى؛ الأمر الذي يتسبب بحدوث خللٍ في وظيفة غدة تحت المهاد، ويتسبب ذلك بتسجيل ارتفاع خاطئ في درجة حرارة الجسم يسجلها جهاز تنظيم درجة الحرارة في الدماغ، والذي يتسبب بشعوركِ بالحرارة والتعرق، ومن المثير للاهتمام أنه يوجد ارتفاع حقيقي في درجة حرارة الجسم يحدث قبل بدء دورة الحيض، ويُعدّ واحدًا من الأعراض العديدة لمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية التي تعاني منها المرأة[١].


أسباب ارتفاع درجة حرارة الجسم قبل الدورة الشهرية

توجد العديد من الطرق التي تؤثر فيها الدورة الشهرية على حرارة الجسم، وتتضمن ما يلي[٢]:

  • الهرمونات: إذا كان هذا التغير في درجة حرارة الجسم يحدث في الفترة حول دورة الحيض شهريًا؛ فإنه من المحتمل أن للهرمونات دورًا في ذلك، ويمكن أن يُعزى ذلك إلى ارتفاع مستويات البروجستيرون.
  • تأثير غدة تحت المهاد: يمكن أن يتسبب التقلب في مستويات الهرمونات الجنسية الأنثوية بالتأثير في مركز التحكم في درجة حرارة الجسم الموجود في الدماغ، والذي يعرف باسم غدة تحت المهاد.
  • وزن الجسم: يمكن أن يؤثر وزن الجسم الزائد أو المنخفض على الهرمونات.


أعراض ما قبل الدورة الشهرية

تستمر الدورة الشهرية لدى المرأة بما معدله 28 يومًا، وتعد الإباضة هي الفترة التي تُطلق فيها البويضة من المبايض، وتحدث في اليوم 14 من الدورة، ويحدث الحيض في اليوم 28 من الدورة، لكن يمكن أن تبدأ أعراض ما قبل الدورة الشهرية في اليوم 14، وتستمر لمدة سبعة أيام بعد بدء الدورة الشهرية، وتكون الأعراض في الغالب خفيفةً أو متوسطةً، وتتضمن هذه الأعراض ما يأتي[٣]:

  • انتفاخ البطن.
  • ألم البطن.
  • ألم في الثدي.
  • حب الشباب.
  • رغبة شديدة في الطعام، خاصة لا سيما الحلويات.
  • إمساك.
  • إسهال.
  • صداع.
  • حساسية للضوء أو الصوت.
  • تعب.
  • ارتباك.
  • تغيرات في نمط النوم.
  • قلق.
  • اكتئاب.
  • حزن.


نصائح للتعامل مع أعراض ما قبل الدورة الشهرية

لا يمكن التخلص من أعراض ما قبل الدورة الشهرية؛ إلا أنه يمكن اتخاذ بعض الخطوات للتخفيف من الأعراض، وتتضمن ما يأتي[٣]:

  • تناول كميات وافرة من المياه للتخفيف من انتفاخ البطن.
  • تناول نظام غذائيّ متوازن لتحسين صحة المرأة العامة، ومستويات الطاقة لديها، والذي يعني تناول الكثير من الفواكه والخضراوات وتقليل تناول السكر، والملح، والكافيين، والكحول.
  • تناول مكملات غذائية، مثل حمض الفوليك، وفيتامين ب6، والكالسيوم، والمغنيسيوم؛ لتقليل التشنجات والتقلبات المزاجيّة.
  • تناول فيتامين د للتقليل من الأعراض.
  • الحصول على 8 ساعات من النوم على الأقل للتقليل من التعب.
  • ممارسة التمارين الرياضية للتقليل من الانتفاخ وتحسين الصحة العقليّة لديكِ.
  • التقليل من الإجهاد والتوتر، من خلال ممارسة التمارين أو القراءة.


أسئلة تجيب عنها حياتكِ

هل ارتفاع درجة الحرارة قبل الدورة من علامات الحمل؟

يُعدّ ارتفاع درجة الحرارة قبل الدورة ناتجًا عن ارتفاع مستويات البروجستيرون كما ذكرنا سابقًا، والتي تنخفض عند بدء الحيض؛ إلا أنه في حال الحمل فإن مستويات البروجستيرون تبقى مرتفعةً؛ مما يعني بقاء درجة حرارة الجسم مرتفعةً[٤].

متى تنخفض درجة الحرارة قبل الدورة؟

تبدأ مستويات هرمون البروجستيرون بالارتفاع قبل الحيض بأسبوعين، ويتسبب بارتفاع درجة حرارة الجسم، ويستمر هذا الارتفاع طوال فترة الأسبوعين، وقبل بدء دورة الحيض ينخفض مستوى البروجستيرون والذي يعني انخفاض درجة حرارة الجسم[٤].


المراجع

  1. "3 Things That Happen To A Woman's Body When She Gets Her Period", huffingtonpost, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  2. "Periods and sweating", avogel, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "PMS (Premenstrual Syndrome)", healthline, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Detecting Ovulation With a Basal Body Temperature Chart", verywellfamily, Retrieved 8-3-2020. Edited.

فيديو ذو صلة :

734 مشاهدة