الفنانة الأنثى في الرسم!

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ٢٧ مايو ٢٠٢٠
الفنانة الأنثى في الرسم!

المرأة والرسم

تشير الكثير من الجوانب التاريخية إلى دور المرأة في مجال الرسم من خلال تقديم الأدلة التي تثبت الدور الاستثنائي والقوي للمرأة المعاصرة في الفن وخاصةً الرسم، وتعد المرأة صانعة الفن الأولى كما ذُكر في العديد من المؤلفات مثل كتاب (Drawing Difference: Connections between Gender and Drawing) للكاتبين فيل ساودون ومارشا مسكيمون، إذ يذكر هذا الكتاب أنه لا يمكن إظهار الاختلاف بين الرجل والمرأة في فن الرسم عن طريق ذكر عدد الفنانات أو الفنانين، بل من خلال الاختلافات النوعية للعديد من الأعمال المختارة، كما يركز الكتاب على بعض الفنانات مثل أنيت ميساجير، وسوزان هاوبتمان، وكارولي شنيمان، بالإضافة إلى كورنيليا باركر.


يظهر دور المرأة في تطوير فن الرسم بإلقاء نظرة تاريخية على العديد من الفنانات العظيمات في الماضي، إذ ظهر دور المرأة في الرسم في كافة العصور الفنية ابتداءً من عصر النهضة الإيطالية وحتى العصر الحالي، مما ساهم في نسج تاريخ الفن، وعلى الرغم من وجود الكثير من العوامل التي ساهمت في منع النساء من ممارسة فن الرسم عبر التاريخ ووجود الكثير من الحواجز والضغوطات في حياتهنّ العامة والشخصية، إلا أنّ الكثير من النساء ثابرنَ من أجل مسارهن المهني والفني وأصبحنَ فنانات مشهورات، لذلك تقدم حياتكِ بعض التفاصيل التي تركز على دور الفنانة الأنثى في الرسم.[١][٢]


دور المرأة في فن الرسم عبر التاريخ

شاركت المرأة في صناعة تاريخ الفن بمختلف أشكاله على مر القرون، وقد ساهمت في إيجاد أشكال جديدة للتعبير الفني، وتعد المرأة جزءًا لا يتجزأ من عالم الفن، ولكنها تعرضت للكثير من التحديات نتيجة وجود بعض التحيزات بين الجنسين رغم انخراطها في الفن، كما واجهت صعوبة في تدريبها الفني وفي بيع أعمالها والحصول على التقدير، فكيف تمكنت المرأة من التقدم في الفن وخاصةً فن الرسم وما دورها فيه عبر التاريخ؟


كتب الكاتب الروماني بلينيوس الأكبر من القرن الأول الميلادي قصةً يوضح فيها أن أول من مارس فن الرسم امرأة تدعى ديبتاديس (Dibutades)، إذ رسمت هذه المرأة صورة ظل عشيقها على الحائط، وعلى الرغم من أن الأساطير الغربية ذكرت أن المرأة هي الفنانة الأولى ولم تحظَ باهتمام كبير في القرون الماضية وحتى نهاية القرن العشرين، إلّا أنّ العديد من النساء وجدن طريقهنّ في العصور القديمة والعصور التي تليها وأصبحن من أعظم الفنانين، وقد وُصِفت تلك النساء بالموهوبات، وقد تغلبنَ على كافة القيود والتحيزات التي واجهتهنّ بسبب جنسهنّ ووصلن إلى النجاح والتفوق في مجال كان يعتقد بأنه مجال رجولي، ومن أهم الفنانات اللواتي سطع نجمهنّ في عالم فن الرسم الفنانة ماري بيلي البريطانية التي شكلت صورة ناجحة وموهوبة في القرن السابع عشر، وعلى الرغم من ذلك يعزى الكثير من نجاحها إلى زوجها الذي أشرف على معرضها الخاص وطور من أسلوبها في الرسم.


في بداية الستينات، ظهرت الكثير من القوانين التي تضمن حق المرأة في ممارسة الفن، وقد ظهر ذلك من خلال عمل النساء في تدريس الفنون المختلفة في مدارس ومعاهد الفنون في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية، وأصبحت هذه المدارس موقعًا للنشاط الفني الخاص بالنساء، مما شجع المرأة على عرض رسوماتها في صالات العرض والمتاحف مثل متحف اللوفر، وساهم تطور المرأة في مجال الرسم في ظهور العديد من الممارسات الفنية وإعادة تعريف مفهوم الفن وتمهيد الطريق للكثير من الفنانات الموهوبات اللواتي يمارسن فن الرسم اليوم.[٣]


نساء مبدعات في الرسم عبر التاريخ

يمتلئ تاريخ فن الرسم بالرجال العظماء مثل فينست فان جوخ، وليوناردو دا فينشي، بالإضافة إلى بابلو بيكاسو، وغيرهم الكثير من الفنانين العظماء، وقد سطع نجم الكثير من النساء في هذا العالم وأثبتنَ موهبتهنّ رغم تعرضهنّ للكثير من التحديات، ومن أهم هؤلاء النساء:[٢]

  • صفونيسبا أنجيسولا: تعد الفنانة صفونيسبا أنجيسولا من الفنانات اللواتي برزن في عالم فن الرسم في عصر النهضة الإيطالية، وقد ولدت في عام 1625 في عائلة فقيرة نسبيًّا، وعلى الرغم من ذلك حرص والدها على تعليمها هي وأخواتها تعليمًا جيدًا، وقد تلقّت تعليمها في الفنون الجميلة، كما حرصت على التدرب على الرسم مع رسامين محليين، وظهر نجاحها في بلاط ملك إسبانيا فيليب الثاني.
  • أرتيميسا جنتلسكي: وصلت الفنانة جنتلسكي إلى عالم فن الرسم في سن مبكرة باعتبارها ابنة فنان بارع، فقد ساهم دعم والدها لها في دعم مسيرتها الفنية بعد ملاحظته موهبتها الاستثنائية، وتعد هي أول امرأة قُبِلَت في أكاديمية الفنون الجميلة الموجودة في فلورنسا، ورسمت العديد من اللوحات الأسطورية والكتابية، كما تتميز بتصويرها الواقعي للأنثى، واستخدامها للظل والضوء، بالإضافة إلى عمق ألوانها.
  • جوديث ليستر(Judith Leyster): ولدت الفنانة جوديث في هارلم في هولندا عام 1609، وهي من أهم الفنانات اللواتي ظهرن في العصر الذهبي الهولندي، وقد كانت من أوائل النساء اللواتي قُبِلن في نقابة الرسامين الخاصة بهارلم، وبعد ذلك أدارت ورشة رسم مع بعض المتدربين الذكور، وتميزت جوديث بطبيعة لوحاتها المريحة للنظر، وقد توفيت في عام 1660.
  • روسا بونهور: ولدت الفنانة روسا بونهير في عام 1822، وتعد من أشهر الفنانات اللواتي ظهرن في القرن التاسع عشر، وتتميز بلوحاتها الفنية كبيرة الحجم التي تحوي رسومات للحيوانات، وقد عرضت لوحاتها التي حققت نجاحًا باهرًا في بريطانيا والولايات المتحدة في معرض باريس الفني، وتوفيت في عام 1899.


كيف تطورين موهبتكِ في الرسم؟

يعد الرسم من أشكال الفن المربحة والممتعة، ولكنه يحتاج إلى وجود الموهبة لديكِ، لذلك عليكِ أولًا أن تمتلكي الموهبة، ثم تحسّني مهاراتكِ في الرسم كي تعززي من عملك الفني، وفيما يلي تقدم لكِ حياتكِ بعض الخطوات التي تسهم في تطوير موهبتكِ في الرسم:[٤]

  • مارسي الرسم يوميًّا: إن ممارستكِ للرسم كل يوم سوف تحسن من مهارتكِ، ولا نقصد هنا أنه عليكِ أن ترسمي لوحة فنية باهرة، كل ما عليكِ فعله أن ترسمي ما يخطر في ذهنكِ، ويمكنكِ أيضًا رسم الشعارات، والصور التي تظهر في المجلات، والدوائر المتشابكة، إذ يجب عليكِ رسم أي شيء كي تتمكني من التحكم في قلمكِ.
  • اطبعي ما تريدين رسمه: إن طباعتكِ للشيء الذي تريدين رسمه، ثم تتبعه أكثر من مرة يسهم في بناء ذاكرتكِ التي تذكركِ بالزوايا والمنحنيات للرسمة، كما تسهم هذه الطريقة في تحسين مهارات الرسم لديكِ وتطويرها بسرعة، ويمكنكِ أيضًا نقل الصورة المطبوعة إلى ورقة الرسم كي تتمكني من رسم الخطوط بدقة.
  • استخدمي ورق الرسم الجيد: إن لجودة الورق الذي ترسمين عليه دورًا كبيرًا في التأثير على طريقة رسمكِ، إذ إن ورق الطباعة خشن ولن يمكّنكِ من الشعور بسلاسة أقلام الجرافيت الذي يستخدم للتظليل، لذلكِ عليكِ البحث عن أفضل أنواع ورق الرسم الذي يمكّنكِ من الشعور بمتعة الرسم.
  • استخدمي مصدر الضوء المناسب: إن الاهتمام باختيار زوايا الإضاءة للشيء الذي تريدين رسمه من أهم الخطوات التي عليكِ أن تتقنيها، إذ تتغير طبيعة الرسمة وقيمتها عند تغيير الإضاءة، لذلك عليكِ دراسة علاقة مصادر الضوء بالأشياء المختلفة كي تري التغيرات التدريجية للوحة الفنية.
  • استخدمي كتفكِ للرسم: إن استخدام المعصم في الرسم يضيق عليكِ الحركة، لذلك عليكِ إبعاد القلم قليلًا عن الورقة واستخدام كتفكِ في الرسم من أجل أن تتمكني من التحرك بمرونة، كما أن الضغط على القلم يشعركِ بالثقل، وسوف تحتاجين إلى التدريب كي تعتادي، ولكنكِ سوف تسعدين كثيرًا بتطوّر مهاراتكِ في الرسم، ويمكنكِ بعد ذلك محاولة الرسم بالألوان المائية.


المراجع

  1. Katve-Kaisa Kontturi (2018-2-12), "Drawing Difference: Connections between Gender and Drawing"، caareviews, Retrieved 2020-5-20. Edited.
  2. ^ أ ب Jessica Stewart (2019-8-30), "10 Famous Female Painters Every Art Lover Should Know"، mymodernmet, Retrieved 2020-5-20. Edited.
  3. khanacademy, "A Brief History of Women in Art"، khanacademy, Retrieved 2020-5-21. Edited.
  4. Marilyn, "How To Improve Your Drawing Skills"، trembelingart, Retrieved 2020-5-21. Edited.