اريد اتعلم الرسم خطوة بخطوة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٦ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
اريد اتعلم الرسم خطوة بخطوة

عزيزي القارئ إن من أكثر وأمهر الرسامين احترافية وشهرة حاليًا وفي قديم الزمان أو في وقتنا الحالي على حد سواء، لم يبدأوا في شراء أهم وأغلى الأدوات لتعلم الرسم بل منهم من كان يحضر قطعة من الفحم لينحتها على شكل قلم يمكن الإمساك به ليرسم، ومنهم من كان يصنع الألوان صناعة من خلال استخلاصها من بعض الزيوت والأشجار، كما وكانت لوحاتهم لا تحظى في الكثير من الشهرة والحب كما ولم يكن هناك المعجبون والهتافات بل كانت عبارة عن شغف فقط لا غير، فقط كان شغفهم الرسم وهذا ما صنعوه، فلا تلتفت عزيزي إلى الأدوات باهظة الثمن ولا تلقي بنفسك في بحر الرسم، بل سر على الطريق خطوة تلو الأخرى لتصبح في يوم رسامًا محترفًا، كل ما عليك عزيزي بداية هو إحضار قلم رصاص حتى وإن كان قديم وممحاتك ومجموعة من الأوراق البيضاء، لا يفضل استخدام الورق المدرسي؛ لأن خطوطه ستعمل على التداخل في تفاصيل اللوحة وبالتالي الحصول على لوحة غير مميزة وخاطئة إلى حد ما.

ارسم بداية التفاصيل التي تحبها نقلًا عن الواقع ولا تستخدم الأوراق للنقل عنها فإن حصل هذا فسوف تعتاد على عدم تكوين الأبعاد باستخدام عقلك بل ستشعر أن الأبعاد تأتي إليك وحدها، وإن أردت بعد ذلك رسم صورة من الطبيعة ستشعر أنك فاشل في هذا المجال، ولكن الأمر ليس كذلك فإن كل ما في الأمر أنك عودت يدك على النسخ واللصق، ولذلك ارسم الأشياء التي تراها عيناك في الطبيعة وليست الصور، وحاول تحديد الأبعاد لهذه الصورة واستخدم الخطوط الطولية والعرضية عن طريق رسمها بالقلم ذاته، ولكن بخطوط رفيعة وغير ظاهرة كثيرًا؛ أي أن تكون أقرب للسراب من الحقيقة، ومن ثم عليك التمكن من رسم عناصر وتفاصيل الوجه والتي تتراوح ما بين عيون وأنف وفم، ولكن أكثر ما قد يتعبك في تحديد أبعاده هو طريقة رسم الوجه، فإن طريقة الرسم ولتستطيع الحصول على معجبين ومحبين على رسمته أن تكون محاكية للواقع وعلى الشخص أن يراها صحيحة مئة بالمئة ولا خطأ فيها، كما وعليها أن تكون عصرية.

فإن رسم العيون والأنف والشفاه على حدى لن يكون مفيدًا حقًا إن كان شكل الوجه الذي يحتوي هذه التفاصيل غير منطقي وخاطئ، لذا فإن تفاصيل الوجه أكثر أهمية من ملامحه؛ ولذلك عليك تعلم كيفية رسم كل شيء على حدة وحتى تداوير وأشكال الوجوه.

عزيزي القارئ إن لم تنجح في البداية فهذا ليس دافعًا للتوقف عن الرسم بل هو دافع للمتابعة والإيمان والثقة بنفسك، يمكنك عمل وإنجاح الأفضل فإن الثقة بالنفس هي عامود النجاح عمومًا.

يمكنك البحث على الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي ستجد العديد من الفنانين والرسامين الذين يصنعون الفيديوهات التي ستساعدك في بداية مشوارك الفني، كما ويفضل الالتحاق بإحدى مدارس الفن والرسم فهذا سيكون جميلًا وممتعًا أليس كذلك؟ ولتتعلم أيضًا من أخطاء الفنانين والزملاء عليك مراقبة ما يحصل فلا تغمض عينيك عن الخطأ بل تداركه أنت مستقبلًا.

بقلم هديل هندي، ودمتم بود.