طرق ارضاء الزوج الزعلان

طرق ارضاء الزوج الزعلان

طرق إرضاء الزوج الزعلان

إليكِ بعض الطرق التي يُمكنكِ استخدامها للتواصل مع زوجكِ بعد الخلاف لتحسين علاقتكما، وهي كما يأتي[١]:

  • اعترفي بمشاعره، احترمي مشاعره وتعاطفي معه، ولا تتجاهلي الموقف أو تحوّليه لمزحة، فكلّ ما يُريده أن يشعر بأنّكِ تفهمينه وتتقبّلين مشاعره وتهتمّين به، حتى لو لم تكوني راضية عن ردّة فعله، فالهدف هو أن تعترفي بمشاعره المؤلمة، فاعترافكِ له أنّكِ تتفهّمين سبب غضبه يُشعره بأنّه مسموع ولا بأس بما يشعر به فهو طبيعي، وتجنّبي العبارات التي تُشعره بأنّه غير مهمّ مثل:
    • قولكِ كلمة لا مشكلة، فبنظره هي مُشكلة كبيرة، ولا يهمّ إنّ كُنتِ تعتقدين أنّه يُبالغ في ردّة فعله، فهو قد تأذّى بسببكِ ومهمّتكِ الآن حلّ المُشكلة.
    • قولكِ أنّه يُمكنكِ مُعالجة الأمر، وأنّكِ ستُحسّنين من شعوره، فهذا يُشعره أنّه بحاجة لرعاية، وليس هذا ما يرغب به قدر أنّكِ تتفاهمين معه.
    • صمتكِ وتجنّبكِ للنقاش، فهذا لن يُساعد في حل المشكلة، وإنّما قد يزيدها، وإن احتجتِ لفترة راحة قليلًا عليكِ إخباره بذلك.
  • تحمّلي المسؤولية، من الأفضل لكِ الاعتراف بخطئكِ الذي ارتكبتيه، وإن لم تشعري بأنّكِ قد قُلتِ أو تصرّفتِ بشيء مُزعج، اسألي شريككِ عن سبب غضبه، إذ من المهمّ أن تُظهري له أنّكِ تعلمين أنّكِ ارتكبتي خطأ، ومُستعدّة لتحمّل مسؤوليته، وهذا يعني أن تتجنّبي العبارات مثل: أنا آسفة إن أذيتك، أو آسفة لما تشعر به، فهذه العبارات تحوّل المسؤولية منكِ لشريككِ، ومن الأفضل أن تقولي بعض العبارات الآتية:
    • أعرف أنّ ما سببته لك جارح، وأتمنى لو أنّني فكّرت قليلًا قبل ذلك.
    • لا أمتلك عُذرًا لما فعلته.
    • الطريقة التي تحدّثت بها خاطئة ولم أُدرك مدى جرحها.
  • اشرحي السبب، إياكِ وإيجاد مُبرّرات لنفسكِ أو تقديم أعذار عمّا فعلتيه أو قلتيه، فالأعذار توحي بأنكِ لا تتحمّلين المسؤولية، وتحاولين توجيه اللوم لشيء آخر، فبعض الأفعال لا يوجد مُبررات لها ويُمكنكِ شرح السبب الذي دفعكِ للقيام بذلك، وتمنحين شريككِ فرصة أن يتفهّمكِ.
  • أظهري أنكِ آسفة، اسألي شريككِ عمّا يُمكنكِ فعله كي يتحسّن بدلًا من المشاعر الرّمزية والوعود غير الصادقة والاعتذارات الظاهريّة التي تضرّ ولا تنفع، وإن كُنتِ لا تعرفين ما يُمكنكِ فعله لحلّ المُشكلة، أظهري له أنّكِ مُستعّدة لفعل أيّ شيء في سبيل إرضائه.
  • استشيري خبير علاقات، استشيري أشخاص آخرين متزوّجين وإن لم تجدي فائدةً من ذلك، يمكنكِ الاستعانة بمُستشار أو مستشارة علاقات زوجية، ممّا يساعدكما في تحديد المشكلة، والتعرف على كيفيّة التواصل الفعّال، ويُعطيكِ نظرةً ثاقبةً لمشاعر شريككِ واهتماماته.


أفكار لمصالحة الزوج بطريقة غير مباشرة

الاعتذار لزوجكِ لا يعني قول كلمة آسف بالضرورة، إذ توجد العديد من الأشياء التي يُمكنكِ القيام بها للتعبير عن اعتذاركِ الصادق، إذ يُمكنكِ تقديم هدية أو رمز محبّة لشريككِ لتبدئي بإصلاح المشكلة، وإليكِ بعض الأفكار والهدايا التي تُخفّف من حدّة النزاع بينكما وتُعيد الثقة[٢]:

  • احجزي لزوجكِ جلسة استرخاء في منتجع صحي، وأهديه بطاقة الحجز ومعها مُذّكرة تُبيّنين فيها أسفكِ وحاجة زوجكِ لهذه الراحة.
  • اتفقي مع محلّ زهور لإيصال باقة ورد جميلة لمكان عمله ممّا يُضفي البهجة ليومه.
  • قدّمي لزوجكِ خدمات غير اعتياديّة كمساج أو أدّي مهمة بدلًا منه.
  • ضعي قصاصات ورقيّة مكتوب بها أسباب حُبّكِ له وضعيها في جرة، ثم قدّميها له.
  • حضّري فيديو لصور الذكريات الجميلة بينكما والأوقات السعيدة التي جمعتكما وادمجيها مع أغنيته المُفضّلة.
  • أحضري له كعكة مميّزة، واكتبي عليها عبارات تُعبّر عن حُبّكِ.
  • أرسلي له هدايا مُضحكة ترسم البهجة على وجهه، وتجعله يبتسم كلّما يراها.
  • حضّري ليلة رومانسية بأجواء سينمائية، حضّري فيلمًا لتُشاهداه سويّةً واصنعي الفشار والحلوى.


أهمية الاعتذار في العلاقة بين الزوجين

يُقال أنّ الحب يعني عدم الاضطرار لقول كلمة آسف، ولكنّ لابد وأن تحصل بعض المواقف التي تتطلّب الاعتذار والاعتراف بالخطأ للشريك، وإليكِ أهميّة الاعتذار الصادق للشريك[٣]:

  • اعتذاركِ على اختراق مبدأ ما هو بمثابة تأكيد أنّكِ تعرفين هذه القواعد وتوافقين على التمسّك بها، ممّا يُشعر الآخرين بالأمان اتجاهكِ نظرًا لأنّكِ لا تتقبّلين التّصرفات السيئة.
  • يُعيد ترسيخ كرامة شريككِ، بأن يعلم أنّ ما حدث خطؤكِ وليس خطأه، مما يُشعره بالتحسّن.
  • يُصلح العلاقة ويمنح شريككِ فرصة التحدّث مرّة أخرى واستعادة الرّاحة بينكما.
  • يمنحكِ فرصة إخبار شريككِ بأنّكِ لستِ فخورة بما فعلته ولن تُكرّريه، ممّا يُعرّفه أنّكِ لا تُفضّلين إيذاء الآخرين.
  • تقليل النزاعات والضغوطات في العلاقة، فالاعتذار يضع الخلاف جانبًا ويُساعدنا على المُضي قدمًا بأريحيّة.


نصائح لكِ لإرضاء زوجكِ

إليكِ نصائح لإرضاء زوجكِ لتُعيدي بناء الثقة بينكما[٤]:

  • أظهري له الندم الحقيقي عن الألم الذي سببته له.
  • استعدّي للالتزام بعدم إيذاء زوجكِ مرّة أخرى، وتكرار السلوك الجارح.
  • تقبّلي عواقب فعلكِ وردود فعل زوجكِ بصدرٍ رحب وتحمّليها.
  • قدّمي اعتذارًا لفظيًّا وصريحًا ضمن خطّة تصحيح الأمر.
  • كوني صبورةً وقدّري مشاعر زوجكِ وعدم قدرته على مُسامحتكِ فورًا.


أسرار لحياة زوجية سعيدة

يجب أن تعرفي أنّ الأزواج جميعهم وحتى السعداء يتعرّضون للجدال والمُشكلات التي تزيد من تعرّفهم على بعضهم البعض، وإليكِ بعض الأسرار لزواج سعيد يدوم طويلًا[٥]:

  • ركّزي على نقاط القوة في علاقتكما، وتجاهلي النقاط السلبيّة، وتقبّلي نقاط ضعف زوجكِ.
  • لا تعتمدي على زوجكِ في تحقيق أحلامكِ وتلبية احتياجاتكِ، واملئي وقت فراغكِ بطريقتكِ، ولا تنتظري من زوجكِ أنّ يُغيّر روتينكِ ويُكمِل ما تطمحين له.
  • مارسا الأنشطة واستمتعا بها سويةً، ولكن دون أنّ تعتمدي عليه، فالاعتماد على الشريك يُقلّل السعادة، كما أنّ مُمارسة الأنشطة والاهتمامات الجديدة تُقوّي الروابط الزوجيّة.
  • تعلّما أشياء جديدة معًا وتشاركا في الطموحات والرغبات والتجارب التي تُثري علاقتكما.
  • اخلقي جوًا مرحًا وتمتّعي بروح الدعابة، وأطلقي النكات المُضحكة والتعليقات الكوميديّة.
  • حافظي على الودّ بينكما، وقلّلي من الانتقادات والجمل التي من شأنها خلق مُشكلة بينكما.
  • احتفلي مع زوجكِ بالأخبار السارّة، وأحيي الذكريات الجميلة بينكما.
  • قدّري زوجكِ وحافظي على ديمومة الاحترام بينكما.
  • تقبّلي التغيير الطبيعي الذي يحدث مع مرور الوقت.


المراجع

  1. Sheri Stritof (2020-09-16), "What to Do After You Hurt Your Partner", verywellmind, Retrieved 2020-11-08. Edited.
  2. SADIE HOLLOWAY (2020-07-22), "How to Say Sorry to the One You Love", pairedlife, Retrieved 2020-11-08. Edited.
  3. Elizabeth Scott (2020-04-17), "Why It's Important to Apologize in Relationships", verywellmind, Retrieved 2020-11-08. Edited.
  4. Sheri Stritof (2019-10-28), "How to Practice Forgiveness in Marriage", verywellmind, Retrieved 2020-11-08. Edited.
  5. sara Stillman Berger (2019-06-27), "The Secret to Having a Happy Marriage", oprahmag, Retrieved 2020-11-08. Edited.
569 مشاهدة