عدد ركعات صلاة الضحى ووقتها

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:١٠ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
عدد ركعات صلاة الضحى ووقتها

بواسطة: مي شملاوي

 

الصلاة هي حبلٌ موصولٌ بين العبد وربّه وهي عماد الدين الذي لا يقوم إلّا بها، وهي الركن الثاني من أركان الإسلام وأوّل ما يُحاسب عليه العبد يوم القيامة، وهي اللحظة التي يُناجي فيها المسلم ربَّه فهي في الأصل دعاءٌ فيدعو بها العبد ما يشاء، وقد فرض الله تعالى على المسلم خمس صلوات في اليوم والليلة ويزيد عليها المؤمن الصالح بالسنن والنوافل للتقرّب من خالقه؛ ومن تلك السنن التي يُحرصُ عليها صلاة الضحى التي جاءت العديد من الأحاديث في عظيم فضلها؛ وفي هذا المقال نذكر عدد ركعات صلاة الضحى ووقتها وفضائلها.

 

عدد ركعات صلاة الضحى

تُصلّى صلاة الضحى كغيرها من الكثير من السنن والنوافل مثنى مثنى أي ركعتين ركعتين ويجوز أن تُصلى أربعًا أو ستًّا بتسليمةٍ واحدة، ويجمع علماء الدين على أنَّ صلاة الضحى أقلُّها ركعتان ولا خلاف في ذلك لقوله عليه الصلاة والسلام: "ويجزئ من ذلك ركعتين يركعهما من الضحى"، وقد ورد عنهم العديد من الآراء حول أقصى عدد لركعاتها حسب ما استدلّوا به من أحاديث واردة عن النبي عليه الصلاة والسلام؛ فقد كانت مذاهبهم كالآتي:

  • استدلَّ العلماء الذين قالوا بأنَّ أكثر ركعات صلاة الضحى ثماني ركعات بالحديث الوارد عن أمّ هانئ رضي الله عنها حينما دخل النبي عليه الصلاة والسلام يوم فتح مكة بيتها، وممن أخذ بهذا القول المالكية والحنابلة.
  • استدلَّ جمهورٌ آخر من العلماء بحديثٍ سنده ضعيف يقول عليه الصلاة والسلام فيه: "من صلّى الضحى اثنتي عشرة ركعة بنى الله له قصرًا من ذهب في الجنة" ويقول ابن عابدين أنّه يجوز العمل بالضعيف من الأحاديث في النوافل، وجرى ترجيح أخذ أحمد في إحدى رواياته ومذهبي الحنفية والشافعية بهذا الرأي.
  • ورد في روضة الطالبين أنّ أفضل ركعات الضحى ثماني ركعات وأكثرها اثنتي عشرة.
  • ذهب قسم كبير كبير من العلماء إلى أنَّ صلاة الضحى لا حدّ لركعاتها للمسلم أن يزيد على ركعتيها ما يشاء فلم يقيد عدد ركعاتها وهو الرأي الأصح على الأرجح كغيرها من النوافل، وقد استدلُّوا بالحديث الوارد عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها فقد قالت: " كان النبي صلّى الله عليه وسلّم يُصلّي الضحى أربعًا ويزيد ما يشاء"، وبه أخذ ابن جرير الطبري وغيره.

 

وقت صلاة الضحى

قال صلّى الله عليه وسلّم: "صلاة الأوابين حين ترمض الفصال"؛ وتعني صلاة الأوابين صلاة الضحى وتبدأ من طلوع الشمس بمقدار رمحٍ في السماء إلى قبيل الزوال، وقد قدّره الشيخ ابن عثيمين بأنّه بعد شروق الشمس بربع ساعةٍ إلى قبل صلاة الظهر بعشر دقائق تقريبًا حتى لا يدخل المصلي بالوقت المنهي الصلاة فيه، وأفضل وقتٍ لأداء صلاة الضحى حينما تشتد حرارة الشمس على الفصال وهي أولاد الإبل، وتُسمّى صلاة الضحى حينما تُصلّى في أوّل وقتها بصلاة الشروق.

 

فضل صلاة الضحى

  • تأديتها يُعدّ إحياء لسنة النبي عليه الصلاة والسلام واقتداءً به.
  • سبب لاستحقاق العبد لمحبة الله تعالى إذ إنّه عزّ وجل يحب عباده الذين يتقرّبون إليه بالنوافل.
  • أقسم الله تعالى بها في كتابه العزيز ولا يُقسم جلّ جلاله إلّا بعظيم.
  • تُجزئ ركعتا الضحى عن كلّ صدقة كُلّف المسلم بأدائها؛ قكل يوم يطلع على المسلم يستوجب على كلّ عظمةٍ من عظامه صدقة، وهذا من رحمة الله تعالى بعباده.
  • وصف النبي عليه الصلاة والسلام من يُصلّون الضحى بالأوّابين أي كثيري الرجوع إلى الله تعالى بالتوبة من ذنوبهم صغيرة كانت أو كبيرة.
  • يبني الله تعالى لمن يداوم على صلاة اثنتي عشرة ركعة من صلاة الضحى بيتًا من الذهب في الجنة.
  • وصية من الوصايا الثلاث التي أوصى بهم النبي عليه الصلاة والسلام الصحابي أبا بكر الصديق رضي الله عنه.
  • أجر الرجل الذي يخرج من بيته ينوي أداء صلاة الضحى كأجر العمرة.

 .