عدد كريات الدم الحمراء الطبيعي

عدد كريات الدم الحمراء الطبيعي

خلايا الدم الحمراء

تتميز خلايا الدم الحمراء بشكلها المستدير ذات المركز المسطح، ويمكن التحقق من شكلها وصحتها وحجمها من خلال إجراء اختبار تعداد الدم الكامل، وتنتج داخل نخاع العظم، وعادةً ما تعيش لمدة تصل إلى 120 يومًا تقريبًا ومن ثم تموت، وتحتوي خلايا الدم الحمراء على الهيموغلوبين، وهو البروتين الذي يوجد داخل خلاياها الذي يمكنها من حمل الأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم، فضلًا عن دور خلايا الدم الحمراء في إزالة ثاني أكسيد الكربون من الجسم ونقله إلى الرئتين للتمكن من الزفير، ويساعد تناول الأطعمة الغنية بالحديد في الحفاظ على خلايا الدم الحمراء الصحية، كما تُعدّ الفيتامينات ضرورية لبنائها، بما في ذلك فيتامين هـ الموجود في الخضراوات الداكنة والمكسرات والبذور والمانجو والأفوكادو، وفيتامين ب 2، وب 12، وب 3 الموجود في البيض والحبوب الكاملة والموز، وحمض الفوليك الذي يتوفر في الفاصولياء والعدس المجففة وعصير البرتقال والخضراوات الورقية الخضراء والحبوب المدعمة[١].


عدد خلايا الدم الحمراء الطبيعي

يُطلق على خلايا الدم الحمراء أيضًا اسم كرات الدم الحمراء، ويُعرف عدد كرات الدم الحمراء RBC بإجمالي عدد خلايا الدم الحمراء الموجود في عينة الدم، وهو اختبار من بين عدة اختبارات ضمن تعداد الدم الكامل، وعادةً ما يُستخدم في التقييم العام لصحة الشخص، وتُشكّل خلايا الدم الحمراء ما يقارب 40% من حجم الدم، وقد تؤدي بعض الاضطرابات إلى ارتفاع أو انخفاض عددها، بما في ذلك تشوه خلايا الدم الحمراء الناجم عن عيب أو خلل مكتسب أو طبيعي، وعادةً ما ينتج عن تغير عددها تغيرًا في اختبارات RBC الأخرى، بما في ذلك مستوى الهيموجلوبين والهيماتوكريت. وقد يصاب الشخص بفقر الدم نتيجة لتدمير كرات الدم الحمراء بطريقة أسرع من استبدالها، أو إذا تعطل إنتاج نخاع العظم لها، أو إذا كانت لا تؤدي وظيفتها بطريقة طبيعية، أو في حال عدم احتوائها على كمية كافية من الهيموجلوبين، مما قد يؤثر في نهاية الأمر على كمية الأكسجين الواصلة إلى الأنسجة، أما في الحالات التي ينتج فيها الجسم كميات كبيرة من كرات الدم الحمراء، فقد يؤدي ذلك إلى الإصابة بكثرة الحمر، مما قد يسبب زيادة كثافة الدم وانخفاض تدفقه الذي ينتج عنه العديد من المشكلات الصحية المرتبطة به، بما في ذلك الصداع والدوخة أو مشاكل في الرؤية أو التخثر المفرط أو الأزمة القلبية[٢].

تختلف نطاقات المعدل الطبيعي لعدد خلايا الدم الحمراء حسب الطبيب أو المختبر، ووفقًا لجمعية سرطان الدم والأورام الليمفاوية فإن المعدل الطبيعي يكون كما يأتي[٣]:

  • يتراوح المعدل الطبيعي لعدد خلايا الدم الحمراء لدى الرجال ما بين 4.7 - 6.1 مليون خلية لكل ميكروليتر.
  • يتراوح المعدل الطبيعي لعدد خلايا الدم الحمراء لدى النساء غير الحوامل ما بين 4.2 - 5.4 مليون خلية لكل ميكروليتر.
  • يتراوح المعدل الطبيعي لعدد خلايا الدم الحمراء لدى الأطفال ما بين 4 - 5.5 مليون خلية لكل ميكروليتر.


ما هي أسباب ارتفاع عدد خلايا الدم الحمراء؟

قد يكون سبب ارتفاع عدد خلايا الدم الحمراء في الجسم ناتجًا عن عدة أسباب، ومنها[٤]:

  • انخفاض مستويات الأكسجين: إذ إنه في هذه الحالة يزيد الجسم من إنتاج خلايا الدم الحمراء للتعويض عن أي حالة قد تؤدي إلى انخفاض مستويات الأكسجين، بما في ذلك:
    • أمراض القلب، مثل أمراض القلب الخلقية عند البالغين.
    • فشل القلب.
    • اعتلال الهيموجلوبين، وهي حالة موجودة عند الولادة تؤدي إلى تقليل قدرة خلايا الدم الحمراء على حمل الأكسجين.
    • مرض الانسداد الرئوي المزمن.
    • التليف الرئوي.
    • أمراض الرئة الأخرى.
    • توقف التنفس أثناء النوم.
    • التدخين.
  • بعض الأدوية: التي تحفز إنتاج خلايا الدم الحمراء، بما في ذلك المنشطات الابتنائية، ومنشطات الدم، وحقن البروتين (الإريثروبويتين).
  • زيادة تركيز خلايا الدم الحمراء: وقد يؤدي الجفاف إلى ذلك؛ إذ إن انخفاض المكون السائل في الدم: البلازما يزيد من عدد خلايا الدم الحمراء وبالتالي زيادة تركيزها.
  • أمراض الكلى: ففي بعض الحالات قد تُنتج الكلى الكثير من الإريثروبويتين الذي يعزز إنتاج خلايا الدم الحمراء، بما في ذلك سرطانات الكلى أو بعد زراعة الكلى.
  • الإفراط في إنتاج نخاع العظم.


ما هي أسباب انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء؟

يشير انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء إلى أنّه يوجد انخفاض في عدد الخلايا الحاملة للأكسجين في الدم، وقد يحدث ذلك نتيجة للعديد من الأسباب ، بما في ذلك[٥]:

  • فقر الدم.
  • الفشل الكلوي.
  • مشكلات الغدة الدرقية.
  • وجود نزيف داخلي أو خارجي.
  • اللوكيميا، وهو أحد أنواع سرطان الدم.
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية، بما في ذلك العلاج الكيميائي.
  • المايلوما المتعددة، وهو نوع من السرطان الذي يصيب خلايا البلازما.
  • نقص الإريثروبويتين، وهو هرمون الكلى الذي يزيد نمو كرات الدم الحمراء.
  • نقص الحديد أو حمض الفوليك أو فيتامين ب12، أو ب 6.
  • انحلال الدم، وهو الانهيار غير الطبيعي لخلايا الدم الحمراء.
  • الحمل.


المراجع

  1. Berry, Judith, PhD, APRN, Levy, Adam S., MD, "What Are Red Blood Cells?"، University of Rochester Medical Center Rochester, Retrieved 2019-4-29. Edited.
  2. "Red Blood Cell Count (RBC)", Lab Tests Online,2019-4-10، Retrieved 2019-4-29. Edited.
  3. Deborah Weatherspoon, PhD, RN, CRNA (2017-4-6), "Red Blood Cell Count (RBC)"، Healthline, Retrieved 2019-4-29. Edited.
  4. "High red blood cell count", Mayo Clinic,2018-12-19، Retrieved 2019-4-29. Edited.
  5. Amber J. Tresca (2019-3-20), "Understanding the Red Blood Cell (RBC) Count"، Verywell health, Retrieved 2019-4-29. Edited.
382 مشاهدة