علامات سرطان الثدي الحميد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٩
علامات سرطان الثدي الحميد

سرطان الثدي الحميد

يعرف الثدي بأنه النسيج الذي يلتف حول عضلات الصدر، ويحتوي على أنسجة خاصة لصنع الحليب عند النساء بالإضافة إلى أنسجة دهنية، ويتحدد حجم الثدي بالاعتماد على كمية الدهون المتواجدة فيه، ويتكوّن من 15-20 فصًا مسؤولًا عن إنتاج الحليب، وكل فص منها يحتوي على فُصيصات يبدأ تكوّن الحليب فيها، وتنتقل عبر شبكة من القنوات الصغيرة وصولًا إلى قناة كبيرة تنتتهي بخروج الحليب من الحلمة، وتحاط الحلمة بجلد داكن يعرف بالهالة[١].

يتعرّض الثدي كباقي أجزاء الجسم إلى الإصابة ببعض الحالات المرضية؛ ومن ضمنها سرطان الثدي الحميد، ويتمثل بظهور تكتل غير سرطاني في الثدي، ويعدّ كل من الورم الغُدي الليفي، والأكياس في الثدي من الأسباب الأكثر شيوعًا له، فضلًا عن حالات أخرى تُسبّب هذا التكتل الحميد، وفي ما تبقى من المقال بيان لبعض الأنواع والأعراض المصاحبة له[٢].


علامات سرطان الثدي الحميد

تختلف أعراض سرطان الثدي الحميد عن نوع الأورام الحميدة المتكونة، ويمكن بيانها بالتفصيل فيما يأتي[٣]:

  • ورم غُدي ليفي: تُعرَف هذه الحالة بظهور تكتلات حميدية في الثدي، وتصيب عادةً النساء في الفترة العمرية الواقعة بين 15-35 سنةً، لذا تعدّ من أكثر أنواع سرطان الثدي الحميد انتشارًا بين النساء الصغار في العمر، وتعاني النساء في هذه الحالة من بعض الأعراض التي تبين الإصابة به؛ منها ظهور نتوء صلب في الثدي ذي حجم مستدير وأطراف ناعمة، كما يسهل تحريك موقع النتوء، وعادةً لا يسبب الإحساس بالألم، وقد يظهر هذا النتوء في أحد الثديين أو كليهما[٤].
  • تكيسات بالثدي: يظهر كيس الثدي ككتلة يمكن الإحساس بها، ولكن في التشخيص تظهر على شكل كيس صغير مملوء بسوائل، وقد تعاني المرأة من ظهور كيس واحد أو مجموعة من الأكياس المجتمعة،[٥] وتظهر على المرأة جملة من الأعراض؛ كخروج إفرازات نقية أو صفراء أو ذات لون بنّي غامق من الحلمة، والإحساس بألم في الثدي، أو ألم عند لمس منطقة الكيس، فضلًا عن زيادة حجم الكيس قبل موعد الدورة الشهريّة، وعادةً ما يلاحظ انخفاض في حجم الكيس وفي الأعراض الأخرى بعد انتهاء الدورة الشهرية[٦].
  • فَرطُ التَّنسُّج اللَانمطِيّ: توصف هذه الحالة بتراكم الخلايا غير الطبيعية في الثدي، ولا تعدّ سرطانًا؛ إنّما حالة تحدث قبل حدوث السرطان، إذ يُمكن أنّ تتطور الحالة لتصبح سرطانًا مع التقدم بالمرض، ولا تظهر أي أعراض مصاحبة لها، إذ عادةً ما تكتشف عن طريق إجراء خزعة للثدي[٧].
  • النخر الدهني: تظهر هذه الحالة ككتلة تحتوي على خلايا ميتة ومتضررة لأنسجة الثدي، وعادةً ما تظهر بعد تعرض النساء للجراحة في الثدي، أو للعلاج الإشعاعي، أو لأيّ صدمة خارجية، ولا تعدّ هذه الحالة خطيرة، كما لا تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، ويمكن الاستدلال عليها عبر الإحساس بكتلة في الثدي، وقد تعاني النساء من احمرار أو ظهور كدمة في الثدي، ولكنه لا يسبب الإحساس بالألم[٨].


علاج سرطان الثدي الحميد

يعتمد علاج سرطان الثدي الحميد على نوع التكتل الحاصل في الثدي؛ إذ توجد بعض الحالات الخالية من الأعراض المزعجة التي لا تستدعي تطبيق أي نوع من العلاجات، ومن ضمنها النخر الدهني الذي يختفي من تلقاء نفسه دون الحاجة لأي علاج، وقد يقترح الطبيب الخطة العلاجية لحالات سرطان الثدي الحميد كما يأتي[٣]:

  • لا يحتاج الورم الغُدي الليفي إلى اتباع أي نوع من العلاجات في حال كانت الكتلة صغيرة؛ بينما تحتاج الكتل بحجم 4 سنتيمترًا إلى إجراء جراحي لإزالتها.
  • في حال الإصابة بالغداد المصلب؛ فإنّه لا يحتاج إلى اتباع أي نوع من العلاجات طالما لا تعاني المرأة من أي أعراض كالألم؛ إذ قد يصف الطبيب بعض الأدوية المسكنة أو أدوية أخرى للسيطرة على الأعراض.
  • يعالج كيس الثدي عن طريق شفط محتوى الكيس باستخدام إبرة.
  • تعالج حالات الالتهاب باستخدام المضادات الحيوية الموصوفة من قبل الطبيب، ويمكن التخلص من الخرّاجات في حال وجودها باستخدام إبرة للتخلص منها.
  • في حال الإصابة بتوسّع القنوات الثديية؛ ولا تحتاج الحالة إلى تطبيق أيّ علاج إلا في حال خروج كمية كبيرة من الإفرازات عبر الحلمة، وقد تحتاج بعض الحالات إلى إزالة بعض القنوات المغلقة.


مراجع

  1. "Picture of the Breasts", webmd, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  2. "Common Benign Lumps", hopkinsmedicine, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Adrian Raby (11-2020), "Benign breast lumps"، www.bupa.co.uk, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  4. "Fibroadenoma", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  5. "Breast Cyst", www.nationalbreastcancer.org, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  6. "Breast cysts", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  7. "Atypical hyperplasia of the breast", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  8. Erica Hersh (19-5-2017), "Everything You Should Know About Breast Fat Necrosis"، www.healthline.com, Retrieved 23-12-2019. Edited.