كيف يمكن حساب الحمل

كيف يمكن حساب الحمل

حدوث الحمل

حتى يحدث الحمل، يحتاج الحيوان المنوي لتخصيب البويضة، ويبدأ الحمل رسميًّا عند زرع بويضة مخصبة في بطانة الرحم، وقد يستغرق الأمر ما يصل 2-3 أسابيع بعد ممارسة الجنس، إذ يُعدّ الحمل عملية معقدة، وتبدأ رحلة الحمل عند وصول أحد الحيوانات المنوية للبويضة، وتُساعد الدورة الشهرية في نضج البويضة، ونضجها يعني أنها جاهزة للتخصيب بواسطة الحيوان المنوي، كما تُساعد بعض الهرومونات على جعل بطانة الرحم سميكةً وإسفنجيةً مما يجعلها جاهزة للحمل[١].


حساب الحمل

تُساعد عملية حساب الحمل في مراقبة الجنين، وتطور مراحل نموه، كما تُقدر موعد الولادة للتحضير لاستقبال الطفل، ويمكن للطبيب حساب الحمل عن طريق[٢]:

  • حساب الحمل منذ بداية آخر دورة شهريّة: الدورة الشهرية الطبيعية تحدُث كل 28 يومًا، وتستمر 6-7 أيام، وموعد الإباضة هو الموعد الذي تكون فيه البويضة جاهزة للتلقيح، ويكون في اليوم الرابع عشر من موعد بداية الدورة الشهرية، كما يتكون شهر الحمل من 28 يومًا أي أربع أسابيع.
  • استخدام قاعدة نايجيل: تحسب قاعدة نايجيل عمر الحمل، كما يمكن توقّع موعد الولادة، وذلك عن طريق حساب أول يوم من آخر دورة شهرية مرت بها المرأة، واستخدام هذا التاريخ في معادلة رياضية، ثم زيادة سبع أيام إليه، وبعدها طرح ثلاث أشهر.
  • استخدام الموجات فوق الصّوتية: تعاني بعض النساء من دورة شهرية غير منتظمة، مما يجعل الطبيب عاجزًا عن تحديد موعد الولادة، وينصح بعمل فحص باستخدام الموجات فوق الصوتية، لتحديد عمر الحمل ومراقبة الجنين وتطور مراحل نموه، كما يحسب طول الجنين ووزنه.


أعراض الحمل

تُلاحظ العديد من السيدات أعراض الحمل مبكرًا، في حين أنّ البعض قد لا يُلاحظ هذه الأعراض، وتشمل علامات وأعراض الحمل[١]:

  • غياب الدورة الشهرية.
  • تورم وانتفاخ الثدين.
  • الشعور بالغثيان والقيء.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • انتفاخ البطن.
  • الإمساك.
  • التبول أكثر من المعتاد.


مراحل الحمل

الحمل هو حالة فسيولوجية تستمر حوالي 40 أسبوعًا، بدءًا من اليوم الأول، وفيما يلي سنذكر مراحل الحمل بالتفصيل[٣]:

الثلث الأول من الحمل 1-12 أسبوعًا

خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، يخضع الجسم للعديد من التغييرات، وقد تُعاني الحامل من بعض الأمور، منها:

  • زيادة الوزن أو خسارته.
  • الرغبة الشديدة ببعض الأطعمة أو كرهها.
  • حرقة المعدة.
  • تقلب المزاج والتعب.
  • التبول المفرط.
  • غثيان الصباح مع اضطرابات المعدة.


الثلث الثاني من الحمل 13-28 أسبوعًا

معظم النساء يجدن أنّ الثلث الثاني من الحمل أسهل من الثلث الأول، كما أنّ الغثيان والتعب قد يزولان في هذا الثلث، لكن توجد تغييرات جديدة أكثر وضوحًا على الحامل، كما يتغير الجسم لإفساح المجال للجنين بالنمو، ومن التغيرات التي تحدث:

  • ظهور خط أسود على البطن.
  • تورم الكاحلين والأصابع والوجه.
  • تخدر اليدين.
  • تمدد البطن.

الثلث الثالث من الحمل 29-40 أسبوعًا

من التغيرات التي تحدث في هذا الثلث ما يأتي:


اختبارات الحمل

يوجد نوعان رئيسيان من اختبارات الحمل، وهي اختبارات البول واختبارات الدم، ونذكر لمحةً عنهما فيما يأتي[٤]:

  • اختبارات البول: يمكن إجراء اختبارات البول في المنزل أو في المختبر الطبي، إذ تُساعد على معرفة ارتفاع هرمون الحمل، ويمكن الحصول على النتائج بسرعة.
  • اختبارات الدم: تُجرى في المختبر الطبي، وتُساعد على معرفة وجود حمل قبل اختبار البول بحوال 6-8 أيام من الإباضة، ويستغرق الحصول على النتائج وقتًا أطول من اختبارات البول.


من حياتكِ لكِ

الشعور بالغثيان والقيء خلال الأشهر الثلاثة الأولى قد يجعلكِ تفقدين الرغبة في تناول الطعام، ويفضل اتباع نظام غذاء صحي للحامل، للمحافظة على صحتكِ وصحة جنينكِ، وتوجد أغذية يفضل تناولها، وأغذية يجب الابتعاد عنها فترة الحمل وفيما يأتي نصائح بالأغذية التي يجب أن تتناولينها والتي يجب أن تمتنعي عنها[٥]:

  • أكثري من تناول الخضار والفواكه؛ إذ تحتوي على نسبة عالية من الألياف التى تُساعد جسمكِ على الهضم.
  • تناولي الدهون الصحية، مثل المكسرات، وأوميغا 3.
  • تناولي الحبوب الكاملة إذ تحتوي الحبوب على الألياف.
  • تناولي المكملات الغذائية للحصول على ما يكفي من الفيتامينات والمعادن.
  • تناولي الأطعمة الغنية بالكالسيوم.
  • تناولي الأغذية الغنية بالحديد.
  • تناولي الأغذية الغنية باليود.
  • أكثري من شرب المياه.
  • قللي من تناول الكافيين.
  • تجنبي تناول الكحول.
  • تجنبي تناول الجبن الطري، واللحوم غير المطبوخة.
  • تجنبي الحليب غير المبستر.


المراجع

  1. ^ أ ب "How Pregnancy Happens", plannedparenthood, Retrieved 21/4/2019. Edited.
  2. "How to Calculate Your Due Date", wikihow, Retrieved 22/4/2019.Edited.
  3. "Stages of pregnancy", womenshealth, Retrieved 21/4/2019. Edited.
  4. "Pregnancy Tests", webmd, Retrieved 21/4/2019. Edited.
  5. "Eating Right When Pregnant", webmd, Retrieved 22/4/2019. Edited.
359 مشاهدة