ما هي فوائد الطبيعة

ما هي فوائد الطبيعة

ما هي فوائد الطبيعة؟

توفّر الطبيعة للبشر كل أسباب البقاء على قيد الحياة، وهي دائمة العطاء منذ قديم الأزل، ورغم من أنّ ظهور التكنولوجيا والصناعة قد أبعدنا عن الطبيعة إلى حدٍّ ما إلّا إنّه لا يمكن أن يغيّر اعتمادنا على الطبيعة التي تجود علينا باستمرار بالكثير من الفوائد، منها ما يأتي[١]:

  • توفير الماء العذب، إذ لا يمكن للإنسان أن يستمر في الحياة من دون ماء، وعلى الرغم من أنّ التلوث وعدم الترشيد في استخدام الماء قد يهدّد العديد من مصادر مياه الشرب في العالم، إلّا أنّ الطبيعية قادرة على حل إحدى المشاكل كالتلوّث مثلًا؛ وذلك بواسطة الغابات والأراضي الرطبة التي تُنقّي المياه من التلوّث طبيعيًّا، كما تساعد التربة والكائنات الحية الدقيقة في تنقية المياه من الملوّثات.
  • توفير التربة الخصبة، إذ توفّر التربة الخصبة بيئةً مناسبةً لنمو النباتات، ولكن يمكن لبعض العوامل أن تؤثر سلبًا على التربة، مثل التلوث واستخدام الأسمدة الكيميائية.
  • توفير الدواء، إذ تعدُّ الطبيعة من أعظم وأهم المصادر الدوائية، فهي قدّمت للبشرية الكثير من العلاجات للأمراض، وينصُّ الباحثون أنّ أقل من 1% من أنواع النباتات المعروفة في العالم فُحصت بالكامل لمعرفة قيمتها الطبية.
  • مصدر للغذاء، إذ يحصل البشر على كميات كبيرة من لحوم الحيوانات المختلفة، بالإضافة إلى الأسماك من الأنهار والبحار كغذاء لهم، ويعتمد حوالي مليار شخص في العالم على الأسماك كمصدر غذائي رئيسي لا سيما الأشخاص الفقراء.
  • الحفاظ على المناخ، فالطبيعية تحافظ على مناخ الأرض بواسطة امتصاص الأشجار والنباتات لكميات كبيرة من الكربون، كما تسحب المحيطات كميات ضخمة من الكربون من خلال العوالق النباتية فيه.
  • دعم قطاع الاقتصاد، إذ تعدُّ البيئة أساس الاقتصاد العالمي كاملًا، فمن غير التربة الخصبة ومياه الشرب النظيفة والغابات والمناخ المستقر، لن يستطيع الاقتصاد العالمي الاستمرار، وسيواجه خطرًا كبيرًا حقيقيًّا.
  • دعم قطاع الصحة، إذ يوفر البقاء لبعض الوقت في مساحة خضراء مثل الحديقة فوائد صحيّة للعقل والجسد، وعمومًًا فإنَّ الأشخاص الذين يعيشون في مناطق طبيعيةً يتمتعون بصحة أفضل مقارنةً مع غيرهم من سكان المناطق الأخرى، بغض النظر عن مستواهم الاقتصادي.
  • تلقيح الأزهار ونقل البذور، وهي عملية نقل حبوب اللقاح من العضو الذكري إلى العضو الأنثوي في الزهرة لإنتاج نبات جديد[٢]، فمن غير المعقول أن يلقِّح الإنسان كل أزهار أشجاره بنفسه، لذلك تقوم الحشرات والطيور وبعض الحيوانات الموجودة في الطبيعة بهذه المهمّة، كما تنقل العديد من أنواع الطيور والقوارض والخفافيش وبعض الحيوانات الكبيرة مثل الفيلة بذور النباتات من مكان إلى آخر، لتنمو هذه البذور في أرض جديدة.
  • مكافحة الآفات، إذ توجد في الطبيعة العديد من المفترسات الآكلة للآفات الزراعية أو الحشرات التي قد تُلحق ضررًا كبيرًا بالمحاصيل الزراعية، ولولا وجود هذه المفترسات ومنها الخفافيش والطيور والعناكب والدبابير، لتعرَّضت معظم المنتجات الزراعة للتلف.


مكونات الطبيعة

يُشير مصطلح الطبيعة إلى كل الأشياء المحيطة بالإنسان، والتي تؤثر على حياته تأثيرًا مباشرًا أو غير مباشر، وقد قُسّمت مكونات الطبيعة إلى 4 أنواع، وهي كما يأتي[٣]:

  • المكونات الحيّة، وتشمل جميع العناصر الحية، بما في ذلك النباتات والحيوانات والكائنات الحية الدقيقة.
  • المكونات غير الحية، وتُشير إلى كافّة العوامل غير الحيّة مثل الضوء ودرجة الحرارة والأمطار والتربة والمعادن وما يُشابهها، وهي تتكوّن من الغلاف الجوي، والغلاف المائي والغلاف الصخري.
  • البيئة الكلية، وتُشير إلى الظروف الخارجية المحيطة بالكائنات الحيّة.
  • البيئة الداخلية، وتُشير إلى البيئة المحلية المحيطة مباشرةً بالكائنات الحيّة.


فوائد خروج الإنسان إلى الطبيعة

إنّ مجرّد خروج الإنسان إلى الطبيعة يمكن أن يُشعره بالسعادة والسلام، وأثبتَ علم النفس أنّ قرب الإنسان من الطبيعة له تأثير إيجابي كبير على صحته، وهذا قد يُفسّر سبب شفاء المرضى الذين تطل شرفاتهم على مناظر طبيعيةًً في المستشفيات قبل غيرهم، كما يُفسّر سبب رغبة الأشخاص في الخروج إلى الطبيعة عند شعورهم بضغطٍ نفسيٍّ كبير، ومن الفوائد الإيجابية لخروج الإنسان إلى الطبيعة ما يأتي[٤]:

  • يُعزّز خروج الإنسان إلى الطبيعة من صحته النفسية، فالطبيعة تساعد في تحسين وظائف الذاكرة، والمشي في مكان طبيعي مفيد للأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب، فهو يحسِّن حالتهم المزاجية، ويمنحهم المزيد من التفاؤل والدوافع للتحسُن والعودة إلى حياتهم الطبيعية، إضافةً إلى ذلك يمكن لقضاء بعض الوقت في الطبيعة من دون أجهزة إلكترونية أن يزيد من قدرات الشخص في حل المشكلات ويعزّز مهاراته الإبداعية.
  • يدعم الجانب الروحي للإنسان، فقرب الإنسان من الطبيعة ينمّي ويعزّز رغبته في حمايتها؛ إذ أنّ وجوده في الطبيعة يجعل هناك رابطًا روحيًّا بينه وبينها ويجعله أكثر إدراكًا وتقديرًا لكل ما يشعر به ويشمّه ويسمعه.
  • يعزّز مشاهدة الإنسان للمناظر الطبيعية مثل غروب الشمس أو السحب أو الغابات من انتباهه، ويحسّن من مستوى طاقته، ويخلّصه من المشاعر السلبيّة ويقلّل من إجهاده.
  • يُحسّن الخروج إلى الطبيعة من الصحّة الجسدية للإنسان، ويعالج بعض المشاكل الصحية مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والآلام المزمنة.
  • يعزّز الرفاهية الاجتماعية للإنسان، ويُقلّل من الرغبة في اللجوء إلى العزلة الاجتماعية، كما يساعده على التغلّب على بعض الأعراض النفسية مثل اضطراب المزاج والقلق.
  • يُحسّن الخروج إلى الطبيعة والقيام ببعض الأنشطة مثل المشي واللعب والبستنة وما يشابهها إلى تحسين اللياقة البدنية والنفسية لدى جميع الفئات، فالأطفال الذين يقضون المزيد من الوقت في مكان طبيعي يمتلكون صحة بدنية ونفسية جيدة، وهم أقل عرضة للمشاكل الصحية مثل الربو والسّمنة، كما أنّ المراهقين الذين يخرجون إلى الطبيعة يكونون متوازنين عاطفيًّا ويمتلكون قدرات على التأقلم أكثر من أقرانهم الآخرين، أمّا بالنسبة لكبار السن فخروجهم إلى الطبيعة يمنحهم المزيد من الأمل والإيجابية.
  • يمد الخروج إلى الطبيعة تحت أشعة الشمس الجسم بفيتامين د، وهو عنصر لا يحصل عليه الإنسان بكمية كافية من طعامه، وفيتامين د ضروري لصحة الجسم فهو يحميه من العديد من الأمراض مثل هشاشة العظام والسرطان والسكري والزهايمر، كما أنّه يعزّز جهاز المناعة لديه.


المراجع

  1. Jeremy Hance (22/4/2011), " What does Nature give us? A special Earth Day article", news.mongabay, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  2. "What is Pollination?", fs.fed, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  3. Puja Mondal, "Meaning, Definition and Components of Environment", yourarticlelibrary, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  4. Madhuleena Roy Chowdhury (28/12/2020), "The Positive Effects Of Nature On Your Mental Well-Being", positivepsychology, Retrieved 27/1/2021. Edited.
359 مشاهدة