أسباب تساقط الرموش بكثرة

أسباب تساقط الرموش بكثرة

الرموش

الرموش أكثر من مجرد مظهر جميل للعيون، فهي تحمي العين من الحطام الذي يمكن أن يشوّش الرؤية أو يسبب العدوى أو الإصابة، وتنمو الرموش وتسقط بدورة طبيعية تمتد من ستة أسابيع إلى عشرة أسابيع تمامًا مثل شعر فروة الرأس، ومن الطبيعي جدًا أن يسقط ما بين 1-5 رِمش يوميًا، لكن في بعض الأحيان قد يحدث فقدان سريع لها، وتكون هذه الحالة من أعراض الإصابة بمشكلة صحية كامنة في العين أو في جزء آخر من الجسم.[١]


أسباب تساقط الرموش بكثرة

توجد عدة أسباب تؤدي إلى تساقط الرموش، فمثلًا قد يسبب استخدام المسكارا ذلك في حال وجود حساسية من المنتج، أو في حال استخدامه بكثرة، وقد يكون تساقط الرموش المفرط علامةً على وجود حالة طبية كامنة، ومن الأسباب التي قد تؤدي إلى ذلك ما يأتي:[٢]

  • داء الثعلبة.
  • تصلب الجلد.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • الذئبة.
  • من الممكن أن يحدث فقدان الرموش الشديد بسبب التهاب الجفن، ويحدث التهاب الجفن بسبب الحساسية أو العدوى أو الصدمة.
  • فقدان مؤقت للرموش عند الخضوع للعلاج الكيميائي.


علاج تساقط الرموش بكثرة

في كثير من الحالات قد تنمو الرموش المفقودة مجددًا مع مرور الوقت، كما في حالات الحرق، أو العلاج الكيميائي، ففي هذا العلاج تنمو الرموش مجددًا أخف أو أكثر سمكًا أو كما كانت من قبل، أما في حالات مشكلات الغدة الدرقية أو مرض المناعة الذاتية التي تسبب فقدان جفن العين فإن المصاب قد يحتاج إلى علاج المشكلة الصحية الأساسية لمنع تساقط الرموش مجددًا.

يختلف الوقت الذي تستغرقه الرموش للنمو مجددًا تبعًا للسبب المؤدي إلى تساقطها ومقدار فقدانها، وفي بعض الحالات يمكن استخدام أدوية لإعادة نموّها، الرموش، مثل أدوية بيماتوبروست، وهي على شكل قطرة للعين، وقد تبين أن العديد من الأشخاص الذين أصيبوا بفقدان الرموش بسبب الحاصة البقعية قد استخدموا أدوية بيماتوبروست يوميًا لمدة عام وقد ظهر لديهم خط الرموش العلوي.

بالإضافة إلى هذه العلاجات الطبية توجد علاجات منزلية متنوعة استخدمت من قِبَل العديد من الأشخاص لتسريع نمو الرموش، وهذه العلاجات لا يوجد لها دليل علمي يُثبت أنها تساعد على نمو الرموش مرةً أخرى أو تساعد في تسريع نموّها، وتشمل هذه العلاجات المنزلية ما يأتي:[٣]

  • زيت الزيتون.
  • تدليك الرموش.
  • منتجات البيوتين، إذ يُعتقد أن هذه المنتجات تؤدي دورًا مهمًا في صحة الجلد والشعر، لكن الأبحاث حول دورها في تعزيز نمو الشعر ما تزال محدودةً.


طرق لمنع تساقط الرموش

يستغرق نمو الرمش مرةً أخرى حوالي 3 أشهر في الحالة الطبيعية، وتوجد بعض الطرق التي تساعد في تسريعه، تشمل ما يأتي:[٤]

  • تجنب العادات التجميلية السيئة: بعض أساليب الجمال المتّبعة عند بعض النساء قد تسبب الضرر للرموش بنسبة كبيرة، فالمسكارا المقاومة للماء بالرغم من أنها مريحة لكنّه قد يكون من الصعب إزالتها، وعند فرك منطقة العين بقوة لإزالتها قد يؤدّي ذلك إلى تفاقم تساقط الرموش، والتهيج والصدمة، كما أن استخدام المسكارا المقاومة للماء على المدى الطويل يسبب جفاف الرموش، ولحل هذه المشكلة يمكن استخدام مزيلات المكياج التي تحتوي على الزيوت لإزالة المكياج بلطف، وباستخدام قطعة من القطن ودون فرك منطقة العين بقوة، كما أن النوم بالمكياج يعد سيئًا جدًا للبشرة؛ فبقاء المسكارا على الرموش لفترات طويلة قد يجعلها هشّةً وأكثر عرضةً للتأثر، ومع الاحتكاك بالوسادة أثناء النوم فإن ذلك قد يسبب تكسّر الرموش، كما يجب الحذر عند استخدام الرموش الصناعية للتكثيف، فمن المهم جدًا عدم الضغط عليها بقوّة.
  • استخدام مصل مقوٍّ للرموش: في حال الرغبة برموش طبيعية صحيّة أكثر سمكًا يمكن استخدام بعض المنتجات التي تعزز تكثيف الرموش، فمصلات الرموش تحتوي على مكونات طبيعية تعزز من حجمها وتقويها، فهي تحتوي على مواد تعزز من بنية البروتين الطبيعي في الجسم والكيراتين، وتحفز من نمو الفجوات بين الجريبات التي تنمو فيها الشعرة وتقويتها، ومن هذه المركبات حمض الهيالورونيك؛ غهو يساعد على تعزيز عملية تجديد الرموش.
  • تحسين النظام الغذائي المتبع: إن اتباع نظام غذائي لا يحتوي على العناصر الغذائية الضرورية يؤثر على صحة الجسم والشعر أيضًا، فمن المهم جدًا اتباع نظام غذائي غني بالبروتين، وغني أيضًا بالعناصر الغذائية الأساسية، فالبروتين يوفر للجسم الأحماض الأمينية الضرورية لإنتاج الكيراتين، والكيراتين هو ما يجعل الرموش صحيةً وقويةً، كما أنّ فيتامين (أ) وفيتامين (ج) ضروريّان لتعزيز نمو رموش العين؛ فهما يدعمان إنتاج الخلايا والكولاجين، كما يجب إضافة الفواكه مثل البرتقال والجريب فروت والخضروات الداكنة مثل الجزر إلى النظام الغذائي، والأطعمة الغنية بالحديد مثل السبانخ وغيره من الخضروات الورقية؛ فهي تساعد الرموش على دخولها مرحلة الراحة، كما يجب إضافة الفيتامنيات المتعددة إلى النظام الغذائي لضمان حصول الجسم على المدخول اليومي من العناصر الغذائية الأساسية.


المراجع

  1. "Why Are My Eyelashes Falling Out?", www.aao.org, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  2. Corey Whelan (3-11-2016), "Eyelash Growth: Know the Facts"، www.healthline.com, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  3. MaryAnn De Pietro, CRT (18-5-2018), "Do eyelashes grow back? What you need to know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-12-2019. Edited.
  4. AMY DAVIS (10-10-2019), "How to Stop Your Eyelashes Falling Out"، www.chicklish.co.uk, Retrieved 11-12-2019. Edited.