أفضل حليب للرضع لا يسبب الإمساك

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٢ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
أفضل حليب للرضع لا يسبب الإمساك


يعد الحليب هو الغذاء الوحيد الذي يستمد منه الرضيع حاجته قبل إدخال الأطعمة الصلبة على طعامه، والحليب الأفضل للرضع هو حليب الأم الطبيعي الذي نادرًا ما يسبب المشكلات الصحية كالإمساك أو الإسهال للطفل. لكن في كثير من الأحيان قد تلجأ الأم للحليب الصناعي كبديل لعدم توفّر الحليب الطبيعي أو عدم اكتفاء الرضيع منه لقلة إدراره أو لأن الأم ترغب في فطم الرضيع عن الثدي وهو لم يبلغ عامه الأول، أو بسبب عدم تواجدها الدائم مع الطفل لطبيعة دراستها أو عملها. وقد يسبب هذا البديل (الحليب الصناعي) للرضيع العديد من المشكلات الصحية من أهمها الإمساك؛ نتيجة لعدم مناسبته لجسم الرضيع.

ولأنّ الأم لا تستطيع إعطاء الرضيع أي علاج طبيعي للإمساك ما دام أقل من ستة شهور، وحتى لا يستمر الإمساك ويسبب مضاعفات للرضيع؛ لا بدّ على الأم معرفة نوع الحليب المناسب لرضيعها من خلال تجربتها له، ومراقبة حدوث إمساك عند الرضيع من عدمه؛ لأنّ طبيعة تقبّل جسم كل طفل للحليب تختلف من طفل لآخر، فقد يناسب نوع من الحليب أحد الرضّع ويكون خفيفًا على معدته ولا يسبب له أية مشكلات بينما قد يسبب لرضيع آخر الإمساك وتراكم الغازات؛ نتيجةً لثقله على معدة الرضيع فيجب أن تقوم الأم باستبداله بنوع آخر.

والحليب الصناعي المخصص للرضع باختلاف أنواعه هو البديل الآمن؛ حيث يتم تصنيعه ليوازي حليب الأم وما يوفّره من حاجات غذائية أساسية للرضّع من الفيتامينات والمعادن بالكميات المناسبة التي تلبي احتياجات جسم الرضيع وتساعده على النمو بصحة جيدة.

ويتوفّر الحليب الصناعي للرضّع على شكلين:

-المسحوق البودرة المخصص للرضع حتى عمر ثلاثة سنوات، ويتوفّر في الصيدليات وهو غير معقّم.

-المسحوق السائل المركّز أو الجاهز للتتناول وهما معقمان ومخصصان للرضع فوق عمر السنة.

وتندرج جميع أنواع الحليب الصناعي للرضع تحت نوعين:

الأول: حليب مشتق من البقر، ومعظم الأنواع تندرج تحته.

الثاني: حليب مشتق من فول الصويا (soybeans)، وهو تلبية فئة مخصصة من الرضّع الذين لديهم رد فعل كالحساسية تجاه بروتين الحليب البقري.

وبالرغم من وجود عنصر الحديد في حليب الرضّع المشتق من فول الصويا إلا أنّ كميته قليلة لا تسبب الإمساك أو الإسهال للطفل؛ لذلك ووفقًا للأكادمية الأمريكية لطب الأطفال يجب على الأم ألا تلجأ للحليب المنخفض في نسبة الحديد، خوفًا من حدوث الإمساك وأن تلجأ للحليب الصناعي المزود بنسبة كافية من الحديد؛ لكي لا يصاب الرضيع بفقر الدم. أمّا الرضيع الذي يتناول الحليب الصناعي المشتق من البروتين البقري فتزوده الأم بالحبوب الغنية بالحديد إلى طعامه لتفادي فقر الدم.

ويجب على الأم أن تقوم بتغيير نوع الحليب لآخر في حال سبب إمساكًا لدى الرضيع، ويمكنها استشارة الطبيب. كما يجب أن تعطي الرضيع النوع المخصص لكل مرحلة عمرية وأن تتجنب أية أنواع حليب أخرى كالغنم والماعز والمجفف دون عمر السنة؛ لأن الحليب المخصص للرضع يحتوي على مواد تناسب احتياجات الطفل تبعًا لعمره وتراعي حساسية معدته تجاه أية مواد..