أين يلبس خاتم الزواج

أين يلبس خاتم الزواج

الزواج

الزواج سنة الحياة، والأمر الطبيعي الذي يضمن سير الحياة على النسق الذي كتبه الله لها، فالله خلق الإنسان وجعله خليفة في الأرض، وهذا الإنسان يجب أن يتكاثر ليحقق هذه الرسالة التي خُلق من أجلها ولذلك كان الزواج.


شرع الله عز وجل الزواج في كل الديانات والشرائع السماوية، حتى أن الشرائع الأرضية تُقره أيضًا فهو الوسيلة الشرعية دينيًّا وقانونيًّا وعرفيًّا لإقامة علاقة بين الرجل والمرأة لينتج من هذه العلاقة الأولاد الذين بدورهم سيكونون الجيل القادم وستنتقل إليهم أعباء الحياة من الجيل السابق وهكذا جيدًا بعد جيل.[١]


أين يلبس خاتم الزواج

لو أردنا التركيز أكثر على لبس خاتم الزواج فإن الأمر يجب أن يبدأ في فترة الخطوبة، فخاتم الزواج لا يلبسه الزوجان يوم الزواج فقط، بل يُلبس منذ لحظة الخطوبة، ولكن الفرق يكمن في أن الخاتم في فترة الخطوبة يلبس في اليد اليمنى بالإصبع البنصر، وعند الزواج يوضع الخاتم ذاته في اليد اليسرى بالإصبع البنصر.


تتنشر الكثير من الأسباب والتبريرات للبس خاتم الزواج في اليد اليسرى، ولكن أكثرها انتشارًا ومنطقية هي أن البنصر في اليد اليسرى مرتبط بالشريان الأبهر مع القلب مباشرة، وهذا فيه إشارة إلى أن ارتداء الخاتم في اليد اليسرى وفي هذا الإصبع تحديدًا سيربط الشريك بشريكه طوال العمر وسيكون الأقرب إلى قلبه.


خاتم الزواج للرجال يكون من الفضة في الغالب، أما للنساء فيعود هذا حسب قدرة الزوج المادية، فالبعض يحضره من الذهب الأصفر والبعض يحضره من الذهب الأبيض والبعض من الألماس، كُلٌّ حسب قدرته واستطاعته، والأهم من سعر الخاتم والمادة التي صُنع منها هو الرمزية التي يرمز لها هذا الخاتم. [٢]


الأعراف في الزواج

الأعراف في الزواج هي الأمور التي تعارف عليها الناس وأصبحت تنتقل معهم جيلًا بعد جيل، ولكل مجتمع أعرافه وعاداته في أمور معينة، والزواج من الأمور التي رافقتها بعض الأعراف، وفي الدول العربية تحديدًا توجد أعراف مشتركة بين كل الدول ومن أبرزها ما يلي: [٣]

  • المهر، وهذا العرف مستمد من التشريع الإسلامي بأن الزوج مطالب بتقديم مبلغ من المال للعروس عند عقد القِران، وهذا المبلغ لم يُحدد أبدًا ولا يشترط فيه أن يكون مبلغًا كبيرًا، المهم أن يحتفظ هذا المبلغ بالرمزية الخاصة به، وهي أنه أصبح مسؤولًا عن الزوجة ماديًّا.
  • حفل الزفاف، في يوم الزواج لدى كل الدول العربية تقام حفلة كبيرة للاحتفال بالزواج وإشهاره أيضًا ضمن مراسم مبهجة، وتختلف الاحتفالات بتقاليدها من بلد لآخر ومن طبقة اجتماعية إلى أخرى، ولكن المهم هو مشاركة الفرحة مع الناس والاحتفال مع العروسين ببدء حياة جديدة.
  • لبس خاتم الزواج، وهذا من أهم التقاليد التي لا يمكن الاستغناء عنها، فالخاتم بالنسبة للزوج والزوجة رباط وثيق يربط بينهما إلى الأبد، وهو رمز إلى أن كلًّا منهما سيبقى مصاحبًا للآخر أينما ذهب، وأن كلًّا منهما يستشعر بوجود الآخر في غيابه وفي الحضور.

المراجع

  1. "اين تلبس الدبلة للزوجين "، أفراح، اطّلع عليه بتاريخ 26-06-2019. بتصرّف.
  2. "الخطوبة مقياس كشف الصدق واختبار المشاعر"، حياة المجتمع ، اطّلع عليه بتاريخ 26-06-2019. بتصرّف.
  3. "أين تلبي الدبلة للمتزوجةة "، موسوعة كله لك ، اطّلع عليه بتاريخ 26-06-2019. بتصرّف.