استخدامات الشوفان للبشرة

استخدامات الشوفان للبشرة

الشوفان

يعد الشوفان أحد النباتات، والجزء الأكثر استخدامًا فيه هو البذور، وهو ما يسمى الشوفان، ويحتوي نبات الشوفان على النخالة وهو الشوفان الكامل الذي يستخدم في أمراض ارتفاع ضغط الدّم والكوليسترول ومرض السكري والمشاكل الهضمية بما في ذلك متلازمة القولون العصبي والرتج ومرض التهاب الأمعاء والإسهال والإمساك، كما أن الشوفان يستخدم للوقاية من أمراض القلب وحصى المرارة وسرطان القولون وسرطان المعدة، ويسيطر الشوفان على الشهية عن طريق الشعور بالامتلاء؛ فقد تمنع نخالة الشوفان امتصاص مجموعة من المواد التي تسهم في الإصابة بأمراض القلب وارتفاع الكوليسترول في الدم، ويستخدم الشوفان أيضًا للبشرة[١].


استخدامات الشوفان للبشرة

تتضمن استخدامات الشوفان للبشرة ما يأتي[٢]:

  • يعد دقيق الشوفان غنيًّا بالألياف التي تساعد على التخلص من الكوليسترول في الجسم، كما يساعد في إزالة الخلايا الميتة والتخلص من تهيج البشرة؛ إذ يُبقيها رطبةً وناعمةً؛ فذكرت إدارة الأغذية والعقاقير أنها فعالة في تخفيف الجفاف والالتهابات بما في ذلك لسعات الحشرات والطفح الجلدي والأكزيما، ومن أهم فوائد الشوفان للبشرة ما يلي:
    • يعالج الجفاف: يحتوي الشوفان على متعدد السكاريد الذي يكوّن الجلاتين في الماء؛ فيترك غشاءً واقيًا جيدًا على الجلد ليمنع الجفاف.
    • الترطيب: الشوفان يحتوي على الكثير من الدهون الصحية التي تساعد في ترطيب ونعومة البشرة.
    • حماية البشرة: تساعد البروتينات الموجودة في دقيق الشوفان في الحفاظ على الحاجز الطبيعي للبشرة؛ مما يساعد في حماية البشرة من الداخل والخارج.
    • تنظيف المسام: الشوفان غني بالصابونين الذي يساعد في إزالة الأوساخ والزيوت بلطف من مسامات البشرة.
  • يمكن استخدام الشوفان في خلطة للبشرة؛ وذلك بخلط ملعقتين كبيرتين من الشوفان مع ملعقتين كبيرتين من الماء الساخن ونصف ملعقة عسل، ووضعه باتباع الخطوات التالية:
    • وضع الشوفان في المطحنة حتى يُصبح كمسحوق البودرة.
    • وضع مسحوق الشوفان في وعاء صغير وتحريكه في الماء الساخن والعسل وتركه لمدة 5 دقائق.
    • غسل الوجه بالماء الدافئ ودهن الخليط على الوجه وتركه لمدة 10 دقائق.
    • إزالة الخليط بالماء الفاتر والمنشفة واستخدام المرطب المستخدم بعد ذلك.


فوائد الشوفان

من أهم الفوائد الصحية للشوفان ما يلي[٣]:

  • التقليل من أمراض الشريان التاجي: تناول الأطعمة الغنية بمصادر الشوفان الكاملة سواء كانت (الشوفان ونخالة الشوفان ودقيق الشوفان)؛ إذ تساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية، واستهلاك الشوفان والمنتجات التي تحتوي عليه يقلل كثيرًا من الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية.
  • التقليل من خطر سرطان القولون: النظام الغذائي العالي بالألياف والحبوب الكاملة يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
  • خفض ضغط الدم: إن اتباع نظام غذائي يحتوي على الكثير من الحبوب الكاملة مثل الشوفان يعد بنفس فعالية تناول الأدوية المضادة لارتفاع ضغط الدم، والتي تساعد في خفض ضغط الدم.
  • يحسن الهضم ويقلل السمنة: الشوفان يساعد في الحفاظ على الوزن ويقلل من خطر الإصابة بالسمنة، فضلًا عن فوائده للجهاز الهضمي؛ إذ يساعد في التقليل من الجوع وزيادة الشعور بالامتلاء، وبسبب احتواء الشوفان على الألياف فإنه يساعد في تقليل الإمساك.
  • مضادات الأكسدة: يحتوي الشوفان على مجموعة من الجزيئات التي تعمل كمضادات للأكسدة، وهذا يتضمن البوليفينول المهمة جدًا، أما الأفانثراميد فإن له دورًا في الحفاظ على ضغط الدم عن طريق زيادة إنتاج أكسيد النيتريك، وقد يكون لديهم أيضًا خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للحكة عند وضعه على الجلد أو المنطقة المصابة.


الآثار الجانبية للشوفان

يعد الشوفان آمنًا لكثير من الناس، لكن تناوله لدى بعض الأشخاص قد يسبب الغازات والانتفاخ؛ لذا يفضل البدء بكمية قليلة ثم زيادة الكمية تدريجيًا، ومن أهم الآثار الجانبية التي قد يعاني منها بعض الأشخاص عند تناول أو استخدام الشوفان ما يلي[١]:

  • يعد الغسول المستخلص من الشوفان آمنًا عند استخدامه على الجلد، لكن بعض منتجات التي تحتوي على الشوفان عند وضعها على البشرة قد تسبب تهيجًا لدى بعض الأشخاص.
  • قد يسبب الشوفان مشاكل لدى الأشخاص الذين يعانون صعوبة في بلع الطعام أو مشاكل المضغ؛ فإذا كان الشخص يعاني من مشاكل في البلع بسبب الجلطة الدماغية أو بسبب فقدان الأسنان أو سوء تركيب الأسنان؛ فمن الأفضل تجنب تناول الشوفان لأن سوء مضغ الشوفان يمكن أن يسبب انسدادًا في الأمعاء.
  • يمكن أن يسبب الشوفان اضطرابات في الجهاز الهضمي بما في ذلك المريء والمعدة والأمعاء؛ لذا ينصح بتجنب تناول منتجات الشوفان، بسبب هضمها لفترة طويلة؛ مما يسبب انسدادًا في الأمعاء.


المراجع

  1. ^ أ ب "OATS", webmd, Retrieved 16-1-2020. Edited.
  2. "Why Your Skin Craves Oatmeal", sharecare, Retrieved 16-1-2020. Edited.
  3. Karen Gill (1-3-2018), "Are oats good for you?"، medicalnewstoday, Retrieved 16-1-2020. Edited.