اضرار المكملات الغذائية

اضرار المكملات الغذائية

المكملات الغذائية

قد تكون المكملات الغذائية مفيدةً لصحة الجسم من خلال الحصول على كمية كافية من المواد الحيوية التي يحتاجها الجسم، وقد تساعد في الحد من خطورة بعض الأمراض، لكن يجب على الناس ألا يستغنوا عن النظام الغذائي الصحي بأخذهم المكملات الغذائية، ولا بد من الإشارة إلى أنها لا تُستخدم بدل الأدوية لعلاج الأمراض مثلًا لتحسين مستوى الكوليسترول في الدم أو لعلاج أحد أمراض القلب، قد تحتوي المكملات الغذائية على العديد من المكونات التي تتضمن الفيتامينات والمعادن والإنزيمات والأحماض الأمينية أو الأعشاب، وتوجد أشكال عديدة من المكملات الغذائية قد تكون على شكل أقراص أو كبسولات أو سائل أو بودرة[١].


أضرار المكملات الغذائية

قد تكون المكملات الغذائية مفيدةً نوعًا ما لكن في بعض الأحيان تُلحق الضرر بالجسم بسبب تداخل المكملات الغذائية مع بعضها أو مع الأدوية، وتوجد العديد من الآثار الجانبية التي تظهر على الشخص عند استخدام المكملات الغذائية، فتجب على المصاب استشارة الطبيب، ومنها[٢]:

  • الشعور بالغثيان الذي قد يؤدي إلى الإصابة بالقيء.
  • الإصابة بالصداع أو الدوخة.
  • رعشة الجسم.
  • زيادة العصبية.
  • عدم انتظام نبض القلب.
  • آلام في منطقة الصدر.
  • ضيق التنفس.
  • تغيرات في المزاج.
  • اصفرار الجلد أو العينين.


حالات تحتاج للمكملات الغذائية

توجد بعض الحالات الاستثنائية للحاجة لتناول المكملات الغذائية، ومنها[٣]:

  • النساء الحوامل أو اللواتي يرغبن بالحمل، ويجب تناول بعض المكملات مثل حمض الفوليك والحديد بعد استشارة الطبيب لتحديد الجرعة الآمنة خلال فترة الحمل.
  • الأشخاص في عمر الخمسين عامًا فأكثر.
  • حالات عدم تناول الطعام جيدًا.
  • إصابة بعض النساء بنزيف شديد خلال الدورة الشهرية.
  • قلة امتصاص الجسم للأغذية.
  • الخضوع لعملية جراحية في الجهاز الهضمي مما يؤدي لعدم هضم المواد الغذائية بطريقة صحيحة.


الفيتامينات والمعادن

تُعَدّ الفيتامينات من العناصر الغذائية المهمة للجسم، يُمكن الحصول عليها باتباع نظام غذائي صحي، إذ إن الفيتامينات تنقسم لنوعين؛ فيتامينات تذوب في الدهون ولا يحتاجها الجسم يوميًا لأنها تُخزن في الجسم لفترة معينة وتتضمن فيتامين أ وفيتامين د وفيتامين هـ وفيتامين ك، وفيتامينات تذوب في الماء ولا تخزن في الجسم لذلك يحتاج الشخص تناول الكثير منها وتتضمن فيتامين ب وفيتامين ج. قد يحتاج الجسم أيضًا للمعادن التي تُساعد الجسم على بناء الأسنان والعظام القوية، وتحويل الطعام المتناول إلى طاقة وأيضًا التحكم في السوائل الموجودة في الجسم[٤].


أهمية الفيتامينات والمعادن في الجسم

توجد العديد من وظائف الفيتامينات والمعادن في الجسم وبعض الأطعمة الغنية بها، وفيما يأتي توضيح لها[٥]:


الفيتامينات المهمّة للجسم

  • النياسين: الذي يساهم في إنتاج الكوليسترول وعملية الهضم، ويساعد في تحسين وظائف الجهاز العصبي، ويُحول الطعام عند تناوله إلى طاقة، تتضمن الأطعمة التي تحتوي على النياسين المكسرات والمعكرونة والحبوب الكاملة والمأكولات البحرية والخبز والدواجن.
  • حمض البانتوثينيك: الذي يساهم في إنتاج هرمونات للجسم وفي عملية أيض الدهون، ويُساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء، وقد يُحسن من وظيفة الجهاز العصبي، تتضمن الأطعمة التي تحتوي على حمض البانتوثينيك البروكلي والبيض واللبن والحليب والفطر والمأكولات البحرية والبطاطا الحلوة والفاصوليا.
  • البيوتين: يُخزن البيوتين الطاقة ويساعد على أيض البروتين والكربوهيدرات والدهون في الجسم، تتضمن الأطعمة التي تحتوي على البيوتين الأفوكادو والقرنبيط والبيض والفواكه وسمك السلمون والحبوب الكاملة.
  • حمض الفوليك: وهو حمض مهم للمرأة الحامل والتي ترغب بالحمل، يساهم في عملية الأيض للبروتينات وتكوين خلايا الدم الحمراء ويقلل من العيوب الخلقية للجنين، تتضمن الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك الأفوكادو وعصير البرتقال والخضراوات الورقيّة الخضراء مثل السبانخ وغيرها والخبز والأرز والفاصوليا والبازيلاء.
  • ريبوفلافين: الذي يساهم في نمو جسم الإنسان وتطوره وتكوين خلايا الدم الحمراء، ومن الأطعمة التي تحتوي على الريبوفلافين اللحوم والدواجن والبيض والحليب والسبانخ والمشروم.
  • الثيامين: الذي يساعد في تحويل الطعام إلى طاقة في الجسم ويُحسن وظيفة الجهاز العصبي، ومن الأطعمة التي تحتوي على الثيامين بذور عباد الشمس والحبوب الكاملة والمكسرات والبازيلاء والفاصوليا.
  • فيتامين د: الذي يساهم في تنظيم ضغط الدم وإنتاج الهرمونات ونمو العظام وتوازن مستوى الكالسيوم في الجسم، ويعزز وظائف بعض أجهزة الجسم مثل الجهاز المناعي والعصبي، ومن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د سمك السلمون والتونة والبيض وزيت كبد السمك وحليب الصويا المدعّم.
  • فيتامين ك: الذي يساهم في عملية تخثر الدم وتقوية العظام، ومن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ك الخضراوات المميزة باللون الأخضر كالبروكلي واللفت والسبانخ والملفوف.
  • فيتامين أ: الذي يُساعد على نمو جسم الإنسان وتطوره، ويعزز وظيفة الجهاز المناعي والرؤية، ويساهم في تكوين العظام والجلد، ومن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين أ الجزر واليقطين والبطاطا الحلوة والبيض والخضراوات الورقية ذات اللون الاخضر.
  • فيتامين ب12: مهم لتكوين خلايا الدم الحمراء ويُعزز وظيفة الجهاز العصبي، ومن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ب12 البيض ومنتجات الألبان واللحوم والدواجن والعديد من انواع السمك مثل سمك المحار والتونة والسلمون.
  • فيتامين ج: ويُعَدّ مضادًا للأكسدة ويساهم في تكوين الكولاجين والأنسجة الضامة، مما يساعد في التئام الجروح ويعزز وظيفة الجهاز المناعي، ومن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج البروكلي والفواكه الحامضة مثل الكيوي أو الفراولة والبرتقال أو الطماطم.


المعادن المهمّة للجسم

  • الزنك: الذي يساعد في تكوين البروتين والنمو وتحسين حاسة الشم والتذوق، ويساهم في التئام الجروح ومن الأطعمة التي تحتوي على الزنك منتجات الألبان والحبوب الكاملة والمأكولات البحرية.
  • الصوديوم: الذي يساهم في موازنة الحمض والقاعدة والسوائل في الجسم وتنظيم ضغط الدم ومن الأطعمة التي تحتوي على الصوديوم اللحوم والدواجن والجبن والمعكرونة والبيتزا والحساء.
  • الفسفور: الذي يساعد في إنتاج الطاقة وتخزينها في الجسم وتنشيط الهرمونات، ويساهم في تكوين العظام، ومن الأطعمة التي تحتوي على الفسفور تتضمن المكسرات والبذور واللحوم والدواجن والمأكولات البحرية.
  • المنغنيز: والذي يساعد في عمليات الأيض للكربوهيدرات والكوليسترول والبروتين وأيضًا تكوين الغضاريف والعظام في الجسم ومن الأطعمة التي تحتوي على المنغنيز فاكهة الأناناس والمكسرات والسبانخ والحبوب الكاملة.
  • المغنيسيوم: الذي يساهم في تنظيم نسبة السكر في الدم وضغط الدم، ويُعزز إفراز الهرمونات في الجسم وانقباض العضلات وتكوين البروتين وتنظم نبض القلب، ومن الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم الأفوكادو والموز والزبيب والبطاطا والخضراوات الورقيّة ذات اللون الأخضر ومنتجات الألبان.
  • الكالسيوم: الذي يساعد في عملية تخثر الدم وبناء العظام والأسنان وانقباض وارتخاء الأوعية الدموية في الجسم، ومن الأطعمة الغنية بالكالسيوم اللوز وجوز الهند وحليب الصويا والسبانخ واللفت والبروكلي ومنتجات الألبان.


المراجع

  1. "What You Need to Know about Dietary Supplements", fda, Retrieved 2020-1-13. Edited.
  2. "REPORT SIDE EFFECTS", opss, Retrieved 2020-1-13. Edited.
  3. " Nutrition and healthy eating", mayoclinic, Retrieved 2020-1-13. Edited.
  4. "VITAMINS & MINERALS", foodstandards, Retrieved 2020-1-13. Edited.
  5. "Vitamins", fda, Retrieved 2020-1-13. Edited.