العمل من المنزل للمرأة

العمل من المنزل للمرأة

العمل من المنزل للمرأة

يتحول هذا العالم إلى عالمٍ رقمي متسارع، ولا يوجد وقت أفضل للعمل من المنزل مثل هذا الوقت، فالوظائف المنزلية حاليًا هي الفرص المثالية لأولئك الذين يكافحون من أجل تأمين دخل آخر من المنزل، أو يحتاجون إلى البقاء في المنزل لأسباب صحية أو مرضٍ ما، أو يضطرون إلى رعاية أحد أفراد الأسرة، أو ببساطة لا تعجبهم فكرة التعامل مع المواصلات كل يوم، لذا فبعض النساء يفضلن إيجاد عمل يدرُّ المال مع البقاء في المنزل[١].

 

أعمال من المنزل للمرأة

فيما يلي قائمة ببعض الأعمال التي يمكن للمرأة الحصول عليها:

  • الخياطة: وتعد الخياطة من أفضل المهن التي يمكن أن تعمل فيها المرأة، حيث تتقن المرأة مثل هذه الأعمال، ويمكن لها أن تأخذ دورة خياطة وتطريز ثم تحصل على ماكينة خياطة يمكن شراؤها من محلات بيع الأدوات، وقبل ذلك عليها تحديد ما تود أن تتخصص به في مجال الخياطة، فيمكنها أن تختار إصلاح وتقصير الثياب، أو تصميم الثياب الجديدة، أو التطريز، ومن الضروري أن تعلن عن عملها الجديد في الحي وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، ولا تكلف الخياطة شيئًا كثيرًا لبدء العمل بها[٢].
  • الكورشيه وحياكة الصوف: وهذه المهنة أيضًا تحتاج فقط إلى المهارة والإبداع، فتحتاج المرأة إلى رأس مال قليل تشتري فيه الصنارة والإبر الخاصة بالصوف والكورشية، ومن السهل جدًا أن تتعلم من خلال الدورات الكثيرة المنتشرة حاليًا أو من خلال اليوتيوب، ومن ثم يمكنها أن تبيع القطع التي تصنعها في المحلات أو معارض الحِرف أو من خلال التسويق من خلال الفيس بوك أو التويتر أو الإنستغرام، ومن المهم أن تكون الأسعار في متناول اليد، ويجب الإبداع وابتكار قطع وتصاميم جديدة لجذب الناس للشراء، فهذا النوع من الحِرف التي انتشر بكثرة وله تنافسية عالية في السوق، ومن القطع التي قد يحب الناس شرائها هي قطع الطفل حديث الولادة، أو قفازات الصوف للشتاء، أو معاطف الصوف التي توضع على الكتفين أو القبعات، ويمكن صناعة قاعدة لكاسات الشاي والكثير غيرها[٣].
  • إدارة مواقع التواصل الإجتماعي: يمكن إيجاد فرص عمل من خلال الإنترنت أيضًا، إذ يمكن تولي مسؤولية إدارة صفحة خاصة بمؤسسة تجارية معينة على مواقع التواصل الاجتماعي كالفيس بوك أو التويتر أو الإنستغرام، إذ تقوم بالرد على الرسائل والرد على التعليقات والتواصل مع الزبائن، ويمكن تولي مسؤولية أكثر من صفحة لمؤسسات مختلفة معًا، وهذا العمل يحتاج فقط لجهاز حاسوب أو هاتف خلوي وإنترنت والقليل من الصبر[١].
  • العمل ككوافيرة: ويعد عملًا مجديًا ومربحًا جدًا، فيمكن للمرأة أن تبدأ العمل من المنزل وتعلن عن عملها في الحي وللمقربين، ولا يحتاج ذلك إلا إلى بعض الأدوات والمهارات اليدوية والحس الفني[٤].
  • صنع المخللات: يمكن أن تلجأ المرأة إلى صناعة المخللات، فتحتاج إلى رأس مال صغير فقط لبدء هكذا عمل، ومن ثم يمكنها أن تبيع ما تصعنه في المحلات أو من خلال التسويق من خلال الفيس بوك أو التويتر أو الإنستغرام، ومن المهم أن تكون الأسعار في متناول اليد وأن يكون العمل متقنًا[٥].
  • كتابة محتوى المواقع الإلكترونية وتدقيقها: وعلى الرغم من اختلاف طرق الدفع بين الشركات، فمن المرجح المحاسبة على كل مقال أو المحاسبة بالساعة، وتشمل العوامل التي يمكن أن تزيد أو تقلل من الأجور عدد الكلمات، وطرق البحث عن المعلومات، والحاجة إلى إجراء المقابلات مع خبيرين في مجال البحث، وغيرها الكثير، يعمل العديد من كُتَّاب المحتوى بدوام كامل ولكن يمكن اتخاذ هذا العمل أيضًا كعمل جانبي في عطلة نهاية الأسبوع، وهذا العمل مثالي للأشخاص المبدعين بصياغة الكلمات ومن لديهم شغف بالمحتوى، وتشمل المهام الرئيسية لكتاب المحتوى؛ كتابة المحتوى، وتعديله، وتدقيقه، وتحديثه، وتنظيمه بطريقة تجذب القراء[١].
  • التفريغ الصوتي: يتضمن التفريغ الصوتي الاستماع إلى ملفات صوتية وتحويلها إلى نصوص مكتوبة، وهو عمل سهل ولا يحتاج للخبرة، وعادةً ما تقوم الشركات بتوظيف مفرغين للملفات الصوتية بدون الحاجة إلى خبرة كبيرة، ويتطلب هذا العمل امتلاك جهاز حاسوب فقط، وتتنوع وظائف التفريغ الصوتي من تفريغ محاضرة إلى كتابة ما يمليه الطبيب في التسجيل، ويقدم معظم أرباب العمل اختبارًا قصيرًا لقياس دقة كتابة المتقدم للوظيفة واهتمامه بالتفاصيل قبل تلقي أي مهام رسمية[١].


نصائح عند العمل من المنزل

العمل من المنزل أمرٌ رائع ولكن يجب اتباع بعض النصائح عند الحصول على وظيفة من المنزل[٦]:

  • تحديد ساعات عمل معينة: يجب اختيار ساعات عمل معينة والالتزام بها للموافقة بين الحياة الشخصية والعمل، فالانضباط من أهم صفات الشخص الناجح.
  • تحديد وقت لأخذ استراحة: يمكن التواصل مع الزملاء في نفس الشركة التي يعمل بها الشخص وأخذ الاستراحة في ذات الوقت، وكما يجب الالتزام بساعات العمل، فيجب الالتزام بأخذ وقت الاستراحة كاملًا.
  • الخروج من المنزل في بعض الأحيان: يجب الخروج من المنزل بانتظام، فيمكن تناول الغداء في الخارج، أو الذهاب للبريد، أو التنزه، إذ إنَّ الهواء النقي وضوء الشمس مفيدان للجسم.
  • الاختلاط مع الزملاء: من مشاكل العمل من المنزل الشائعة؛ الشعور بالوحدة والعزلة، خاصةً بالنسبة للاجتماعيين، فيجب إيجاد طريقة للتواصل مع زملاء العمل وتكوين العلاقات لتفادي هذه المشكلة.
  • عدم العمل عند الشعور بالمرض: يجب عدم العمل عند الشعور بالمرض، لأنَّ الجسم يحتاج للراحة في هذه الفترة، وأخذ استراحة سيزيد من انتاجية العمل فيما بعد أيضًا.
  • البحث عن فرص التدريب: قد يفوّت الموظَّف عن بُعد الدورات التدريبية التي تعقدها الشركة، ولذلك قد يكون عليه تقديم طلب للشركة عند حاجته لأي دورات قد تزيد من مهاراته في العمل وذلك لعقدها ودعوته إليها.
  • الاستمتاع بميزات العمل من المنزل: يجب الاستمتاع بما يقدمه العمل من المنزل، فيمكن لمن تعمل من المنزل أن تطهو الطعام الذي تحب وتستمع ببعض الوقت لنفسها، على عكس الالتزام بدوامٍ كامل.
  • عدم القسوة على النفس: على الرغم من أنه يجب الالتزام بالعمل وبساعات العمل عند العمل من المنزل، ولكن يجب عدم القسوة على النفس وعدم ممارسة الانضباط بطريقة مبالغٍ فيها.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث TAYSHA MURTAUGH (13-6-2019), "18 Work From Home Jobs That Bring in Cash"، womansday, Retrieved 30-10-2019. Edited.
  2. "How to Make Money in the Sewing Business", smallbusiness, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  3. "10 Best Ways on How to Make Money Crocheting and Knitting", profitableventure, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  4. "Passionate About Beauty? Consider A Home-Based Career in Makeup Artistry", theworkathomewoman, Retrieved 1-11-2019. Edited.
  5. "Home cooks: here are 7 tips to help you make money from your kitchen", marketwatch,11-1-2018، Retrieved 31-10-2019. Edited.
  6. Jill Duffy (11-3-2019), "Get Organized: 20 Tips for Working From Home"، pcmag, Retrieved 2-11-2019. Edited.
357 مشاهدة