دعاء قصير ليوم الجمعه

دعاء قصير ليوم الجمعه

دعاء قصير ليوم الجمعة

لا توجد أذكار وأدعية مخصصة ليوم الجمعة سوى كثرة الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، إضافةً إلى قراءة سورة الكهف [١]، ولكن توجد الكثير من الأدعية التي يمكن الدعاء بها في يوم الجمعة، وسائر أيام الأسبوع، ومنها ما يلي [٢][٣]:

  • "اللهم أصلح لي قلبي وعملي".
  • " ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة، وقنا عذاب النار".
  • " اللهم إنّك عفو تحب العفو فاعف عني".
  • " اللهم اغفر لي ولوالدي ولجميع المسلمين".
  • "اللهم اغفر لي ذنبي كله دقه وجله وأوله وآخره وعلانيته وسره".
  • "اللهم اغفر ذنبي واغفر لي وارحمني واهدني وارزقني، وعافني".
  • " اللهم إني أسألك الجنة وما قُرِّب إليها من قول وعمل، وأعوذ بك من النار وما قرّب إليها من قول وعمل".
  • " اللهم إني أسألك من الخير كله، عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم، وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم، اللهم إني أسألك الجنة وما قرّب إليها من قول أو عمل، اللهم إني أسألك مما سألك منه محمد صلى الله عليه وسلم، وأعوذ بك مما استعاذ محمد محمد صلى الله عليه وسلم، اللهم ما قضيت لي من قضاء فاجعل عاقبته لي رشدًا".


فضل الدعاء يوم الجمعة

يعود فضل الدعاء في يوم الجمعة لأنّه يوم مبارك وجميع أوقاته يمكن الدعاء بها ويرجى فيها الإجابة، إلّا أنّه توجد أوقات معينة قد ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم لتكون أفضل ساعة للدعاء في يوم الجمعة ويكون وقتهما أرجى للإجابة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما ذكر يوم الجمعة فقال: (إنَّ في الجمعةِ ساعةً وأشارَ بِكَفِّهِ كأنَّهُ يقلِّلُها لا يُوافقُها عبدٌ مُسلِمٌ يسألُ اللَّهَ شيئًا ، إلَّا أعطاهُ إيَّاهُ) [٤]، لذلك فأنّه في يوم الجمعة ساعة لا يسأل فيها عبد الله تعالى ويتضرع إليه ويخلص بالدعاء إلا استجاب الله له، ويمكن أن يدعو المسلم بما يشاء من أمور الدنيا والآخرة، وعند الدعاء إما سيستجيب الله له الدعاء، أو يصرف عنه من السوء، وبالتأكيد يختار الله ما هو أفضل للعبد، أو أن يدخره عنده إلى يوم القيامه [٥][٦].


أفضل ساعة للدعاء يوم الجمعة

قد ذُكِرَ بوقوع أفضل ساعة في يوم الجمعة أو ما هو متعارف عليها بساعة الاستجابة والتي يرجى فيها تقبّل الدعاء، وهما وقتيّ وقوف الإمام على المنبر لخطبة صلاة الجمعة حتى انتهائها، فقد قال عبد الله بن عمر: أسمعت أباك يحدّث رسول الله صلى الله عليه وسلم في شأن ساعة الجمعة؟ قال: قلت نعم، سمعته يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ( هي ما بين أن يجلس الإمام إلى أن تقضى الصلاة) [٧]، والوقت الثاني هو الوقت الممتد ما بين صلاة العصر حتى غروب الشمس، ويرجح أهل العلم أنّ هذه الساعة هي آخر ساعة قبل غروب شمس يوم الجمعة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (يوم الجمعة اثنتا عشرة ساعةً، لا يوجد فيها عبد مسلم يسأل الله شيئًا إلا آتاه إيّاه فالتمسوها آخر ساعة بعد العصر)[٨][٩].


المراجع

  1. "ما ورد من أذكار في ليلة الجمعة"، إسلام ويب، 2007-04-07، اطّلع عليه بتاريخ 2020-12-01. بتصرّف.
  2. "من أفضل الأدعية التي ينبغي للمسلم أن يرددها"، بن باز، اطّلع عليه بتاريخ 2020-12-01. بتصرّف.
  3. "أدعية من جوامع الخير"، إسلام ويب، 2004-08-01، اطّلع عليه بتاريخ 2020-12-01. بتصرّف.
  4. رواه أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم:225، صحيح.
  5. "الموسوعة الحديثة"، الدرر السنية، اطّلع عليه بتاريخ 15/12/2020. بتصرّف.
  6. "أرجى ساعة في إجابة الدعاء يوم الجمعة"، بن عثيمين، اطّلع عليه بتاريخ 2020-12-01. بتصرّف.
  7. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبو موسى الأشعري، الصفحة أو الرقم:853، صحيح.
  8. رواه الألباني، في صحيح النسائي، عن جابر بن عبد الله، الصفحة أو الرقم:1048، صحيح.
  9. "تحديد ساعة الاستجابة يوم الجمعة"، الإسلام سؤال وجواب، 14/2/2017، اطّلع عليه بتاريخ 15/12/2020. بتصرّف.
425 مشاهدة