طريقة عرض بوربوينت

طريقة عرض بوربوينت

ما هو برنامج البوربوينت؟

PowePoint، يشار له اختصارًا بالأحرف الأولى PP أو PPT، وهو برنامج من برامج حزمة مايكرسوفت أوفيس Microsoft Office، وهو برمجية متخصصة في بناء العروض التقديمية واستعراض الشرائح بعد إدخال المعلومات الهامة إليها وتزويدها بالصور والرسومات البيانية لاستعراضها على مرأى الجمهور، وتستخدم عادةً لغاياتِ تقديم العروض للمدارس وفي العمل، ويمكن العثور على بوربوينت ضمن قائمة حزمةِ مايكروسوفت المثبتة تلقائيًّا على أجهزة الحاسوب، إلا أنه في الوقت الحاضر قد أصبحت الحاجة لشراء البرمجية وتثبيتها مُلِحةً للبدء بالعمل[١].


طُوِّرت برمجية بوربوينت بواسطة شركة مايكروسوفت وقد أدرجته ضمن حزمتها إلى جانبِ مايكروسوفت وورد وإكسل، وقد جاءت به لتقدم فرصة مثالية للمستخدمين لغاياتِ إنشاء العروض بواسطة الشرائح والخروج بعرض تقديمي احترافي، ويشيع استخدامه في مجال الأعمال والتعليم وتقديم معلومات هامة مزودة بالوسائط والصور والمقاطع الصوتية، كما يتيح بوربوينت فرصة بإضافة مؤثرات صوتية ومؤثرات حركية للانتقال بين الشرائح، إلا أن الاستخدام المفرط للمؤثرات الصوتية والحركية قد يصبح مصدر إزعاج للمشاهدين؛ مما يتسبب بتشتت الانتباه[٢].


طريقة عرض بوربوينت

قد تكون الخيارات محصورة أمام المهتم باستعراض العروض التقديمية والشرائح؛ إلا أن عرض بوربوينت يعد الأفضل لتقديم معلومات قيمة للجمهور سواء أكان ذلك تعليميًّا أو عمليًّا، كما يوصف بأنه طريقة مثالية لإيصال المعلومة للطلاب والمرؤوسين، لذلك من الأفضل إنشاء عرض تقديمي يستعرض كافة التفاصيل بأسلوبٍ جاذب للانتباه، وفيما يأتي طريقة احترافية لعمل عرض بوربوينت[٣]:

  • النقر على زر البدء Start من سطح المكتب في جهاز الحاسوب، ثم الانتقال إلى Microsoft Office.
  • اختيار مايكروسوفت بوربوينت Microsoft PowerPoint للبدء بالعمل.
  • الانتظار حتى ظهور نافذة البدء بالعمل لأول مرة واختيار "عرض تقديمي فارغ"، بالرغم من وفرةِ خيارات أخرى.
  • النقر فوق موافق للشروع بالعمل.
  • تحديد الخيارات، وفي البداية تحدد شريحة العنوان أولًا، ويمكن اختيار أنماط أخرى أيضًا بواسطة هذه اللوحة.
  • النقر على الخيار المتوفر في الزاوية العلوية من يسار الشاشة، مع الانتظار حتى ظهور اسم تخطيط الشريحة المحددة للظهور في ذلك المربع الكائن في الزاوية اليمنى من أسفل الشاشة، ثم موافق.
  • البدء بكتابة العناوين الرئيسية والفرعية، وللبدء بالكتابة فإن الأمر لا يتطلب سوى النقر على الحيز المراد الكتابة فيه والمضي قدمًا بالعمل.
  • تحديد خلفية للشرائح في العرض التقديمي، وذلك بالتوجهِ لقائمةِ التنسيق ثم اختيار الخلفية BackGround، ولمعاينة كيفية ظهور الخلفية يمكن النقر على معاينة في أسفل الشريط.
  • إمكانية التحكم بتأثيرات التعبئة والأنماط والتدرجات من خلال علامات التبويب الموجودة في رأس النافذة، وللتنفيذ يجب النقر على موافق بعد الانتهاء من اعتماد الخلفية المرغوب بها، ثم تطبيق على الكل.
  • إضافة شرائح جديدة، قد يتطلب الأمر إضافة المزيد من الشرائح من خلال قائمة إدراج، ثم الانتقال إلى خيار "شريحة جديدة New Slide"، ويمكن اختصار ذلك بالنقر على الأيقونة الموجودة في شريط الأزرار في رأس الشاشة، وينبغي تحديد القالب المراد استخدامه من النافذة اليسرى أسفل الشاشة.
  • إضافة التأثيرات الحركية، للانتقال بين شريحةٍ وأخرى في العرض التقديمي، ولا بد من النقر على الشريحة أولًا لتحديدها ثم الانتقال إلى "عرض الشرائح" ثم خيار "انتقال الشريحة" واختيار الخيار الأمثل من المؤثرات الحركية، وفي حال اختيار "None" فإن ذلك سيبقي الانتقال اعتياديًّا حسب الإعدادات المخصصة مسبقًا لبرمجية بوربوينت.
  • تحديد الصوت المراد ظهوره بالتزامنِ مع عرض الشرائح، كما يمكن التلاعب بسرعة الصوت والحركة المؤثرة على الشرائح.
  • إضافة الرسوم المتحركة، وذلك بالانتقال إلى قائمة إدراج Insert والتمرير للوصول إلى الخيار المناسب، ثم اختيار من النافذة التي تظهر على أحد جوانب النافذة مصدر الأنيميشن، كما يمكن إضافة العديد من المؤثرات والرسوم، وتجب الإشارة إلى أن إضافة الرسوم المتحركة لا تحظى بخاصية التطبيق على كل الشرائح؛ بل يتطلب الأمر تكرار الخطوات في كل شريحة عند الرغبة بإضافة الرسوم إليها.
  • الابتعاد عن القصاصات الفنية.


عرض بوربوينت أون لاين

أطلقت شركة مايكروسوفت برمجية بوربوينت أون لاين ليكون بديلًا عن الإصدار التقليدي في عام 2010، وقد أصبح بوربوينت ضمن قائمةِ تطبيقات الأوفيس عبر الإنترنت Office Web ليكمل منظومة تطبيقات مايكروسوفت المدرجة مسبقًا منها الوورد والإكسل وغيرها، ولا تختلف الأمور الأساسية بين التطبيق التقليدي وبوربوينت أون لاين، إذ ستلاحظين وجود شريط الأدوات وعلامات التبويب كاملةً (Home, Insert, Design) وغيرها الكثير من الأدوات المتعلقة بأمور التحرير الرئيسية، إلا أن الميزات ليست كاملة كما هو الحال في بوربوينت ويندوز، لكنّ الإصدار عبر الويب لديه مجموعة جديدة وإضافية من التحرير، كما تتيح الفرصة للمستخدم لإرسال الملفات بواسطة البريد الإلكتروني ومشاركتها وإجراء المزامنة عبر Dropbox أو oneDrive مثلًا، وفي حال التحول إلى وضع "عدم الاتصال بالإنترنت Offline" فإن حفظ التغييرات سيكون تلقائيًّا، كما يمكن لجميع المستخدمين من الفريق الواحد استخدام العرض التقديمي في الوقت نفسه مع إدراج التعليقات والتغييرات[٤].


من حياتكِ لكِ

الاحترافية في طريقة عرض بوربوينت أمر لا يتقنه الجميع؛ بالرغم من إمكانية إنشاء عروض تقديمية للجميع؛ إلا أن الاحتراف السمة الواجب عليكِ التفرد بها، لذلك اتبعي النصائح أدناه المقدمة من حياتكِ لكِ لتحققي نجاحًا في عرضكِ التقديمي[٥]:

  • الاختصار هو الأفضل، كلما كانت المعلومات المضافة إلى الشرائح أقل زخمًا وأكثر فائدة كان ذلك مثاليًّا، ننصحكِ بإضافةِ معلومات رئيسية حول محتواكِ الذي ترغبين بتقديمه للجمهور، ثم إيقاف العرض لشرحه بنفسك؛ فذلك يخفف من الفوضى والانزعاج لدى الجمهور.
  • المحتوى الأصلي، احرصي تمامًا على صنع محتوًى خاص بكِ دون أي نسخٍ أو لصق للمحتوى من مصادر أخرى للعروض التقديمية، فكلما كان المحتوى أصليًّا وواضحًا فإنه يعطي الجمهور رغبةً بالاستمرار في مشاهدته للحصول على المزيد من محتواكِ الجديد.
  • التنسيق الجيد، من الأمور الهامة جدًّا التنسيق الجيد ما بين الألوان والخطوط والمؤثرات الصوتية والحركية وطريقة عرض الشرائح، بالإضافة إلى التباين في استعراض النصوص والرسومات، مع الحرص على وجود اختلاف بين الخط النصي والعناوين وشعاركِ الخاص بكِ.
  • إضافة الفيديوهات والصور، اعتماد النصوص من الأمور التي تبعث الملل في نفس جمهوركِ حتمًا؛ إلا أن تعزيز عرض البوربوينت بالفيديوهات والصور الجاذبة أمر في غاية الأهمية في حال دعم المحتوى لذلك، كما يمكن التوضيح بالرسومات البيانية والمتحركة.
  • استخدام الصور الخاصة، الصور الأصلية المحملة من الهاتف الذكي أكثر أصالةً من تلك المحملة من مصادر أخرى منها الإنترنت مثلًا.
  • عدم المبالغة بالمؤثرات الحركية والصوتية، اختيار مؤثرات حركية مناسبة للعرض، إذ تعد المبالغة في استخدامها أمرًا مزعجًا للمشاهدين.
  • الاستعانة بالمخططات السهلة، التخفيف قدر الإمكان من زخم المحتوى الذي يستعرضه المخطط البياني، حتى يسهل فهمه واستيعابه من الجمهور.
  • إضافة علامتكِ التجارية، إظهار العلامة التجارية الخاصة بكِ في كل شريحة سواء أكان ذلك كعلامة مائية WaterMark أو حتى في إحدى زوايا الشريحة مثلًا أمر هام لتذكير المتابع بالمتحدث ومن يكون.
  • التحدث بطلاقة، ابتعدي تمامًا عن توجيه الأنظار نحو الشريحة والبدء بقراءة المحتوى؛ فذلك محرج وممل للغاية، بل أطلقي العنان لذاتكِ في استرسال الكلمات، مع التأهب دائمًا للإجابةِ عن أي سؤال قد يلوح في الأفق.
  • تقديم منشورات قصيرة للحضور، بعد الانتهاءِ من عرض بوربوينت لا بد من تقديم منشورات قصيرة تختصر ما عُرِض خلال الجلسة، وذلك كوسيلة فعالة للتذكير.


المراجع

  1. "PowerPoint", computerhope.com,3-6-2020، Retrieved 7/7/2020. Edited.
  2. "PowerPoint", techterms.com,5-5-2008، Retrieved 7/7/2020. Edited.
  3. "How To Make a Slide Show Presentation with PowerPoint", home.apu.edu, Retrieved 7-7-2020. Edited.
  4. "PowerPoint Online", chrome.google.com/webstore, Retrieved 7-7-2020. Edited.
  5. "11 ways to master PowerPoint", thinkbusiness.ie, Retrieved 7/7/2020. Edited.
417 مشاهدة