طريقة عمل الة غزل البنات

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٧ ، ١٢ أبريل ٢٠٢٠
طريقة عمل الة غزل البنات

حلوى غزل البنات

شعر البنات أو حلوى القطن هي حلوى سكر خفيفة ورقيقة تشبه الصوف القطني، وتصنع بإذابة السكر وغزله في خيوط رفيعة، ثمّ تُجمع الخيوط على أنبوب من الورق المقوى، ويرجع تاريخها إلى ما يزيد عن 100 عام، مع أنها لا تزال تباع كحلوى الصيف المفضلة في الكرنفالات والمتنزّهات والملاعب وأماكن الترفيه حتى هذا اليوم، وتباع بشكل كتلة كبيرة ملفوفة حول قشة عادةً، وتبدو هذه الحلوى ذات نسيج ليفي نتيجةً للطريقة التي يُعالج بها السكر؛ مما يجعلها فريدةً بين الحلويات السكرية؛ إذ تُصهَر حبيبات السكر الصلبة وتتداخل لتشكل شرابًا سميكًا ولزجًا، ثمّ ينسج هذا الشراب لخلق خيوط رقيقة صلبة تمتاز بالعديد من الخصائص التي تتمتع بها ألياف القطن مما أكسبها اسم حلوى القطن، وعندما تُجمع الخيوط على القشة، لا تُعبأ بالقرب من بعضها، لتبدو ذات حجم أكبر ونسيج خفيف ورقيق[١].


طريقة عمل ماكينة غزل البنات

يُمكن صنع آلة غزل البنات في المنزل بخطوات سهلة، لتحضير غزل البنات في أي وقت[٢]:


المواد والأدوات

  • مسمار الدفع.
  • المثقاب الآلي (الدرل).
  • مكواة لحام الحديد.
  • قداحة الفرد الطويلة.
  • موقد الجيب.
  • أسلاك.
  • جزئي الإيبوكسي.
  • مادة لاصقة جيدة أو السوبر جلو.
  • برغي مع إسفين معدني وحلقة معدنية تستخدم لإحكام الربط (الرنديلة) ومجموعة صواميل.
  • وعاء صغير من الألومنيوم التجميلي (يوجد في الصيدليات) أو غطاء مشروب معدنية.
  • صندوق مشروع صغير.
  • محرك ذو تيار مستمر.
  • حامل بطارية AA.
  • الطين الايبوكسي.
  • ورق لاصق وشريط الربط المطاطي وعود.


طريقة الصنع

  • تُفتح القداحة الطويلة ويُستأصل خزَان الوقود وجهاز الإشعال والأنبوبة الطويلة منها كما يقطع رأس الشعلة من موقد الجيب؛ لبناء نظام تسخين السكر.
  • تستخدم أنبوبة القداحة الطويلة لتوصيل خزان الوقود برأس الشعلة.
  • تغطى القاعدة المعدنية لجهاز إشعال القداحة الطويلة بلفافة قصيرة من الأسلاك وتثبت بمادة الأيبوكسي؛ لبناء خط الإشعال.
  • يدخل سلك الإشعال الجديد في رأس الشعلة لإنشاء خط الإشعال الرئيسي.
  • يوصل خط الإشعال الرئيسي بالجزء النحاسي من رأس الشعلة ويختم بالمادة اللاصقة.
  • تجهز غرفة الغزل وذلك بتثبيت الإسفين المعدني للبرغي مع مرفق المحرك، ويلاحظ عند الجمع بين الجزأين بمادة الإبوكسي أن كلا الجانبين يعملان كحاجز قوي.
  • تُحفر ثقوب على جانبي وعاء الألومنيوم أو الغطاء المعدني باستخدام مسمار الدفع، كما يثقب مركز الوعاء ويثبت فيه البرغي والرنديلة، ثم يثبت البرغي في مكانه المخصص في الإسفين المعدني الملصق بالمحرك، ويثبت البرغي باتجاه عقارب الساعة، مما يجعل دوران المحرك عكس اتجاه عقارب الساعة لمنعه من التفكك.
  • تُلحم أقطاب حامل البطاريات بالمحرك.
  • تُخطط أماكن وضع سلك الوقود وخط الإشعال ورأس الشعلة وغرفة الغزل داخل صندوق المشروع، إذ تحدد كل بقعة بعلامة ثم تحفر الثقوب لتثبيتها.
  • يثبت المحرك في المكان المخطط له داخل الصندوق باستخدام الإيبوكسي، كما يوضع حامل البطارية إلى الجانب الخارجي من الصندوق باستخدام المادة اللاصقة، ويثبت جهاز الإشعال في المكان المخصص باستخدام إيبوكسي الطين ويجب أن تخرج نهايته من الصندوق.
  • يقاس رأس الشعلة ويوجه بزاوية معينة ليمسَّ لهب الشعلة الحافة القريبة من الحاوية المعدنية، ثم يثبت نظام الشعلة في مكانه باستخدام إيبوكسي الطين.
  • يحتفظ بصمام الوقود في موضعه باستخدام شريط مطاطي.


طريقة التشغيل

  • يوضع شريط ورقي بشكل أسطواني ملائم حول الآلة.
  • يشغل المحرك ويضغط صمام الوقود.
  • يفتح جهاز الإشعال.
  • تترك الآلة لتسخن مدة 10 ثوانٍ.
  • توضع أسطوانة الورق حول الآلة ويضاف السكر ببطء.
  • تجمع الحلوى على عود.


تاريخ ظهور حلوى غزل البنات

يعود تاريخ الحلويات إلى عصر النهضة في إيطاليا، إذ تعلم الطهاة طريقة إذابة السكر وتدويره، وسحبه لخيوط رفيعة باستخدام الشوك وتثبيته على مقابض خشبية، وقد كانت تستغرق هذه العملية وقتًا طويلًا وعمّالًا كثر وكانت مكلفةً للغاية، إذ كانت تُغزل يدويًّا من هذه الحلوى منحوتاتٌ رائعةٌ يستهلكها الأثرياء فقط، لكنها أصبحت أكثر انتشارًا وبساطةً عندما بدأ ويليام موريسون بتطوير عمليات كيميائية لتنقية المياه، وحصل على براءة اختراع طريقة استخلاص الزيوت من بذور القطن، ثمَّ أصبح رئيسًا لرابطة ولاية تينيسي لطب الأسنان وقرر اختراع آلة جديدة لصنع الحلوى، فتعاون مع صانع الحلويات المحلي جون وارتون وطوروا سويًّا جهازًا ميكانيكيًّا يذيب السكر لشراب ثم يدوره لزغب لذيذ وجيد التهوية، وحصلوا على براءة اختراع الآلة الإلكترونية الجديدة في عام 1897، وسميت الحلوى الناتجة باسم "الخيط الخرافي"، وتمكن موريسون ووارتو من بيع 68.655 صندوقًا من الحلوى في أحد المعارض وحصلا على ما يزيد عن 410.000 دولار[٣].


مسميات حلوى غزل البنات

تتعدد مسميات هذه الحلوى باختلاف مناطق صنعها، إذ تشتهر بمسمى معين حسب ما يتعارف عليه سكان تلك المناطق، ومن هذه المسميات: غزل البنات ويُتعارف عليه في مصر وبلاد الشام وفي الأردن وبلاد الرافدين باسم شعر البنات، كما تشتهر في تونس باسم لحية جدي وفي السودان تُعرف باسم حلاوة القطن، أما في منطقة الخليج العربي فيطلق عليها اسم الشايب.


كيفية صنع حلوى غزل البنات

تصنع حلوى غزل البنات من محلول ماء وسكر عالي التركيز، تضاف له ألوان زاهية بهدف جذب الناس لشرائه، وتستخدم آلة خاصة تعتمد نظرية الطرد المركزي الذي يهدف لتفتيت جزيئات السكر وإخراجها بشكل خيوط رفيعة تشبه القطن، وتجمع هذه الخيوط بطريقة متشابكة للحصول على غيمة قطنية بلون زاهٍ من حلوى غزل البنات، كما يترك طعمه وشكله المميز أثرًا في النفوس.

المراجع

  1. "Cotton Candy", encyclopedia.com, Retrieved 15-8-2019. Edited.
  2. Pocholo Manalac (8-1-2016), "How To Build Your Own Cotton-Candy Machine"، popular science, Retrieved 15-8-2019. Edited.
  3. "Cotton Candy: History & Facts", study.com, Retrieved 15-8-2019. Edited.