علاج صداع الراس بالقران

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٨ ، ٨ يناير ٢٠١٩
علاج صداع الراس بالقران

الصداع

يعتبرالصداع واحدًا من أكثر الأمراض شيوعًا وانتشارًا بين النّاس من مختلف الفئات العمرية ويقصد به شعور الشخص بألم ووجع في رأسه مما يشكل لديه الشعور بالكثير من الانزعاج، وعلى الرّغم من أنه يعتبر من الأمراض البسيطة التي سرعان ما يشفى منها الشخص بعد مرور بعض الوقت، إلا أنّه قد يكون مؤشرًا للإصابة بمرض من الأمراض الصّعبة والخطيرة، أو دليلًا على وجود خلل ما في الجسد، ويعد التعب الشديد والشّعور بالإجهاد والضغط، وشعور الشخص بالقلق والتوتر الزائد من الأمور المسبِّبة للصداع ، كذلك فإن تعرض الإنسان لصدمة عصبية أو نفسية شديدة قد يكون سببًا رئيسيًّا للشعور بالصداع، كما أنّ عدم حصول الإنسان على قسطٍ كافٍ من الوقت للنوم والاسترخاء، وعدم تناول الماء والسوائل بكميات وفيرة كلها أسباب تؤدي للصداع، ولأن الصداع من الأمور المزعجة يسعى دومًا الكثير من الأشخاص إلى البحث عن طرق فعالة لعلاجه والتخلص منها ويعتبر العلاج بالقرآن الكريم والرقية الشرعية من أهم طرق العلاج وأكثرها فعالية، لهذا سوف نستعرض في هذا المقال بعضًا من الآيات القرآنية لعلاج الصداع.


آيات من القران الكريم لعلاج الصداع

  • المواظبة على قراءة قول الله عز وجل من سورة الرعد "ولو أن قرآنا سُيـِّرت به الجبال أو قـطِّعت به الأرض أو كُـلِّـم به الموتى بل لله الأمر جميعا"، وقراءة الآية التسعين من سورة مريم "تكاد السموات يتفطرن منه وتنشق الأرض وتخر الجبال هدا".
  • الالتزام بقراءة قول الله عز وجل في سورة الانبياء "أولم ير الذين كفروا أنّ السموات والأرض كانتا رتقا ففتقناهما وجعلنا من الماء كل شيء حي أفلا يؤمنون".
  • الالتزام بتلاوة الآية 169 من سورة البقرة "فمن كان منكم مريضًا أو به أذىً من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك"، وقراءة الآية رقم عشرة من سورة الفتح "يد الله فوق أيديهم فمن نكث فإنما ينكث على نفسه".
  • المواظبة على قراءة سورة الفاتحة وهي واحدة من أهم السور التي لها دور كبير في التخفيف من الصداع وعلاجه، ويفضّل وضع اليد على رأس المصاب بالصداع وتكرار تلاوة السورة ثلاثة مرات.


الرقية الشرعية لعلاج الصداع

  • المواظبة يوميًّا على الاستماع بإنصات لتلاوة سورة البقرة بأكملها أو قسم كبير منها إذ لا يستطيع الشّخص إتمام الاستماع إليها بالكامل.
  • الحرص على قراءة أذكار الصباح والمساء أهمها "أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق" وقراءة سورة الإخلاص والمعوذتان مع ضرورة تكرارالقراءة ثلاثة مرات، وتلاوة آية الكرسي، كذلك تكرار ثلاثة مرات قول "بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السّماء وهو السميع العليم"، وكافة ما ذكر سابقًا ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم في الأحاديث الصحيحة مع أهمية الالتزام بأداء الصلوات في أوقاتها والبقاء على وضوء.
  • الحرص على تناول ماء مقروء عليه آيات من القرآن الكريم، إذ إنّ هناك آيات معينة من كتاب الله تعالى تقرأ للرقية الشرعية بقصد العلاج والشفاء، إذ تقرأ هذه الآيات على وعاء مليء بالماء، وعلى الإنسان المصاب بالصداع أن يسكبه على رأسه.