علاج كيس الماء على المبيض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٥ ، ١٥ يناير ٢٠١٩
علاج كيس الماء على المبيض

كيس الماء على المبيض

تعاني العديد من النساء من الإصابة بكيس الماء على المبيض، وقد تكون صغيرة الحجم، لا يعلمن بوجودها؛ لأن معظم هذه الأكياس تختفي دون التدخل بها، إلا أن هذه الأكياس لها تأثيرات سلبية على المرأة، مثل التقليل من نسبة الخصوبة، كما أنها تعيق الحمل، وتؤدي إلى الشعور ببعض الآلام أسفل الظهر وفي البطن، وانتفاخ البطن، وغيرها من الأعراض التي سوف نذكرها بالتفصيل في هذا المقال، فما هي الأسباب التي تؤدي إلى ظهور أكياس الماء على المبيض، وطرق العلاج، وهل يوجد طرق للوقاية من الاصابة بها.


أكياس الماء على المبيض وأعراضها

هي عبارة عن أكياس أو جيوب تكون مملوءة بالسائل، وتتكون داخل المبيض أو على سطحه، وتتعرض العديد من النساء للإصابة بأكياس الماء على المبيض، ولكنها لا تشكل خطرًا كبيرًا على المرأة لأنها تختفي بسرعة بعد العلاج، إلا أنها تسبب بعض الأعراض المزعجة مثل:

  • الشعور بألم أسفل الظهر والبطن.
  • عدم انتظام في الدورة الشهرية.
  • انتفاخات في البطن.
  • الشعور بالرغبة بالغثيان والتقيؤ.
  • تمنع أو تعيق من عملية الحمل.


طرق علاج كيس الماء على المبيض

هناك الكثير من الحالات التي تصاب بها المرأة بأكياس الماء ولا تشعر بها وتختفي وحدها دون الحاجة إلى العلاج، ودون المعرفة بالإصابة وهذه في الحالات التي يكون فيها عمر المرأة صغيرًا، والكيس صغيرًا وحسب موقعه ومظهره أيضًا، أما في حال وصول المرأة إلى سن اليأس وانقطاع الطمث، فإنه يسبب خطر الإصابة بسرطان المبيض، وفي حال كبر حجم الكيس يصبح العلاج مطلوبًا وضروريًا للحفاظ على صحة المراة، وهناك طريقتان للعلاج منها الطبية والطبيعية:

طريقة العلاج الطبية، ولها ثلاث طرق:

  • الانتظار: إذ يُنتظر بعد إجراء الفحوصات اللازمة التي تكون بصورة دورية مثل الموجات فوق الصوتية، وأخذ المعلومات الكافية حول الكيس من حجمه ومظهره ومكانه، وإذا كان هناك إمكانية لاختفاء هذا الكيس من تلقاء نفسه خلال الأشهر القادمة، وتستمر هذه الفحوصات خلال تلك الفترة للاطمئنان على الكيس وعلى حجمه.
  • حبوب منع الحمل: يوصي العديد من الأطباء باستخدام حبوب منع الحمل وذلك من أجل التخلص من كيس الحمل مع أول دورة شهرية قادمة، وتقليل فرص ظهور أكياس ماء جديدة في الفترات القادمة.
  • الجراحة: يستخدم الأطباء العمليات الجراحية في إزالة الكيس من المبيض، وفي بعض الحالات يمكن أن تكون الأكياس خطيرة على صحة المرأة فيضطر الأطباء لاستئصال المبيض المصاب أو قناة فالوب أو الرحم بأكمله، والحالات التي تستخدم فيها العملية الجراحية هي:
    • إذا كان حجم الكيس كبيرًا.
    • إذا كان الكيس ينمو ويستمر لأكثر من ثلاثة دورات من الحيض.
    • إذا كان يسبب ألمًا أو أعراضًا مزعجةً.
    • إذا كان هناك احتمالية للإصابة بمرض السرطان.

الطرق الطبيعية: التي تعتمد على بعض أنواع من الأعشاب والمأكولات مثل:

  • الشمندر؛ لأنها تحتوي على بعض العناصر التي تعزز من قدرة الكبد على التخلص من السموم في الجسم، وتخفف من أعراض الأكياس.
  • مشروب الشاي والبابونج؛ إذ يخففان من الآلام المزعجة، ويساعدان في تنظيم الدورة الشهرية.
  • خل التفاح، لأنه يقلص حجم الأكياس ويساعد في تفتتها أيضًا.