فوائد الاستحمام بالماء والملح

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٥ ، ١١ يونيو ٢٠٢٠
فوائد الاستحمام بالماء والملح

أهمية الاستحمام المنتظم

توفر النظافة الشخصية فوائد صحية، ويحتاج معظم الناس للاستحمام بانتظام، وتشمل هذه الفوائد زيادة تدفق الدم، وتحسين وظيفة جهاز المناعة، وتقليل التورم، وتخفيف آلام العضلات، وتحسين التركيز، وتقليل التعب، وجعل التنفس أسهل، وينظف الاستحمام الجلد ويزيل الخلايا الميتة منه للمساعدة في تنظيف المسام والسماح لخلايا الجلد بأداء وظائفها، كما أنه يزيل البكتيريا والمهيجات الأخرى التي قد تسبب الطفح الجلدي ومشكلات جلدية أخرى، ومع ذلك فإن السبب الرئيس الذي يجعل الناس يستحمون هو أن الاستحمام يساعدهم على تلبية المعايير الاجتماعية للنظافة والمظهر الشخصي[١].


ما هي فوائد الاستحمام بالماء البارد؟

للاستحمام بالماء البارد فوائد عديدة، نقدم لكِ بعضًا منها[٢]:

  • زيادة اليقظة: قد يجعلكِ الاستحمام بالماء البارد تشعرين بمزيد من اليقظة؛ وذلك بسبب تأثيره على الجسم، فقد أظهر أحد الأبحاث أنه يزيد معدل ضربات القلب وضغط الدم ومعدل التنفس، كما أنه يزيد من عملية التمثيل الغذائي في الجسم؛ لأنه يعمل بجد للحفاظ على درجة حرارته[٣].
  • تقوية جهاز المناعة: وجدت إحدى الدراسات أن الأفراد الذين يأخذون حمامات باردة يكونون أقل عرضة بنسبة 29% لأخذ إجازة من العمل أو الدراسة بسبب المرض، إذ ضمت الدراسة 3018 شخصًا أخذوا حمامًا ساخنًا ثم استخدموا الماء البارد لمدة 30 أو 60 أو 90 ثانية حسب مجموعتهم البحثية، في حين أخذت مجموعة الثانية حمامًا دافئًا كالمعتاد ولم يستخدموا الماء البارد على الإطلاق، وخلص الباحثون إلى أن الاستحمام بالماء البارد قد يجعل المرض أقل حدة؛ مما يسمح لكِ بمواصلة أنشطتكِ اليومية[٤].
  • تحسين المزاج: يعتقد بعض الباحثين أن الاستحمام بالماء البارد قد يكون له فوائد تحسن المزاج، وذلك لأن الاستحمام بالماء البارد ينشط الجهاز العصبي الودي ويزيد من توافر الناقلات العصبية مثل نورإبينفرين وإندورفين؛ فقد يكون الأشخاص أقل عرضة لأعراض الاكتئاب بعده، مع العلم أنه لا ينبغي الاستغناء عن علاج الاكتئاب الموصوف بحمام بارد.
  • تبريد أسرع بعد ممارسة الرياضة: يعد العلاج بغمر الماء البارد أو الاستحمام بالماء البارد ممارسة شائعة في العديد من الأنشطة الرياضية، فقد تخفف درجات الحرارة الباردة بسرعة من مجهود الحرارة وتقلل الالتهاب.
  • تحسين الشفاء الجسدي: وجد التحليل الشامل لـ 23 مقالة أن غمر الماء البارد والتباين في العلاج بالماء أي باستخدام الماء الساخن أولًا ثم البارد قد يسهم في زيادة الشفاء وتقليل الشعور بالإرهاق.
  • تخفيف الألم: قد يكون لتطبيقات الماء البارد تأثيرات شبيهة بالتخدير الموضعي لتخفيف الألم، كما قد يتسبب الاستحمام بالماء البارد بتقلص الأوعية الدموية؛ مما قد يسهم في تقليل التورم واحتباس السوائل الذي يسبب الألم، وقد يؤدي الماء البارد أيضًا إلى إبطاء سرعة توصيل الإشارات العصبية؛ مما قد يقلل من معدل إرسال الأعصاب لإشارات الألم إلى الدماغ؛ وبالتالي تقليل إدراك الشخص للألم.


ما هي فوائد الاستحمام بالملح؟

يشير الاستحمام بالملح إلى إذابة أملاح الاستحمام، والتي تصنع عادة من كبريتات المغنيسيوم أو ملح البحر في ماء الحمام الدافئ، ويُستخدم عادةً كوسيلة لزيادة الاسترخاء في حوض الاستحمام، ولكنه قد يوفر العديد من الفوائد الصحية للأشخاص الذين يعانون من الصداع وجفاف الجلد والحكة والتهاب المفاصل وغير ذلك، وفيما يأتي توضيح لطرق الاستحمام بالملح حسب الحالة التي تودين علاجها[٥]:

  • التخلص من السموم: يتكون حمام التخلص من السموم من ملح إبسوم، ويُستخدم لعلاج الإمساك وتخفيف التوتر وتحسين الصحة، ولعمل هذا الحمام؛ أضيفي كوبين من ملح إبسوم إلى حوض الاستحمام المملوء بالماء الدافئ، وحركي الملح في الماء الجاري لمساعدته على الذوبان بسرعة، ثم انقعي نفسكِ في حوض الاستحمام لمدة 12 دقيقة على الأقل أو 20 دقيقة لعلاج الإمساك.
  • آلام العضلات: قد تساعد أملاح الاستحمام على إرخاء العضلات المشدودة وتقليل الالتهاب، ولتحضير حمام ملح لآلام العضلات؛ أضيفي كوبين من ملح إبسوم في حوض الاستحمام المعبأ بالماء الدافئ، ثم حركي الماء بيدكِ لتذيبي أي حبوب متبقية، وانقعي نفسكِ فيها لمدة 12 دقيقة على الأقل.
  • التهاب الجلد أو تهيجه: يمكنكِ الاستحمام بالملح لتخفيف التهاب الجلد وتهيجه الناجم عن الإكزيما والصدفية والتهاب الجلد التماسي وقدم الرياضي، وتوصي جمعية الإكزيما الوطنية بإضافة كوب واحد من ملح الطعام إلى حمامكِ أثناء النوبات الجلدية لمنع اللسع عند الاستحمام، ويمكنكِ استخدام ملح إبسوم أو ملح البحر لعلاج تهيج الجلد والتهابه، ولتحضير حمام الملح لتخفيف الحكة والتهيج؛ أضيفي كوبًا من ملح إبسوم أو ملح البحر أو ملح الطعام إلى حوض الاستحمام، ثم املئي الحوض بالماء الدافىء، وحركيه بيديكِ لإذابة جميع الحبوب، وانقعي نفسكِ في حوض الاستحمام لمدة 20 دقيقةً على الأقل.
  • جفاف الجلد والحكة: يمكنكِ اللجوء لحمام الملح لتخفيف جفاف الجلد والحكة، بما في ذلك الحكة التي تسببها لدغات الحشرات، ولتحضير هذا الحمام؛ أضيفي كوبًا أو كوبين من ملح إبسوم وملعقة كبيرة من زيت الزيتون لحوض الاستحمام، ويمكنكِ إضافة زيت اللوز أو الحليب المجفف أو دقيق الشوفان أيضًا لتهدئة الجلد وترطيبه، بعد ذلك عبئي الحوض بالماء الدافئ وقلبيه بيدكِ، وانقعي نفسكِ لمدة 12 دقيقةً على الأقل مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع.
  • التهاب المفاصل: توصي مؤسسة التهاب المفاصل بالتمدد في حمام ملح إبسوم الدافئ لتخفيف تيبس المفاصل وألم العضلات بعد التمرين، ولتطبيق ذلك؛ أضيفي كوبين من ملح إبسوم إلى حوض الاستحمام المملوء بالماء الدافئ، وانقعي نفسكِ لمدة 20 دقيقة على الأقل في اليوم حسب الحاجة أو بعد التمرين.
  • نقع القدمين: توجد العديد من الفوائد لاستخدام أملاح الاستحمام في نقع القدم، بما في ذلك التخلص من رائحة القدم، وتخفيف أعراض قدم الرياضي، وعلاج فطريات أظافر القدم، وللتخفيف من آلام النقرس والالتهاب، ولتطبيق ذلك؛ أضيفي نصف كوب من ملح إبسوم إلى حوض كبير من الماء الدافئ، وقلبيه ليذوب، ثم انقعي قدميكِ لمدة 12-30 دقيقةً لتخفيف النقرس، بعد ذلك جففي قدميك جيدًا بمنشفة.


المراجع

  1. "What's the best shower frequency?", medicalnewstoday, Retrieved 10-6-2020. Edited.
  2. "Are there any health benefits to a cold shower?", medicalnewstoday, Retrieved 10-6-2020. Edited.
  3. "What is the biochemical and physiological rationale for using cold-water immersion in sports recovery? A systematic review", bjsm.bmj, Retrieved 10-6-2020. Edited.
  4. "The Effect of Cold Showering on Health and Work: A Randomized Controlled Trial", ncbi.nlm.nih, Retrieved 10-6-2020. Edited.
  5. "7 Ways to Use Bath Salts", healthline, Retrieved 10-6-2020. Edited.