فوائد التمر والحليب للبشره

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٠٣ ، ٢٩ يوليو ٢٠١٨
فوائد التمر والحليب للبشره

فوائد التمر والحليب للبشرة

تناول التمر مع الحليب هو من الأطعمة الصحية المفيدة جدًا لجسم الإنسان وخاصة للبشرة، حيث تحتوي التمر على نسبة عالية من الحديد بينما يخلو الحليب من هذا المعدن الضروري للبشرة، ويحضر هذا الشراب من خلال غسل سبع حبات من التمر، ثم إزالة النواة وتقطيع الثمار إلى مكعبات، ووضعها في خلاط كهربائي، ثم إضافة كوب من الحليب، ومزج المكونات. وفي المقال التالي سنركز على فوائد التمر والحليب للبشرة.


فوائد التمر مع الحليب

  • شراب الحليب مع التمر يحتوي على مضادات الأكسدة الطبيعية، وعلى معدلات مرتفعة من المعادن المهمة للصحة كالمغنيسيوم والفوسفور والكالسيوم، وبالتالي يحقق الوقاية الكاملة من السرطان، كما يحتوي على السكريات البسيطة التي لا تحتاج إلى الهضم (الجلوكوز، والسكروز، والفركتوز)، وتُمتصّ بسرعة من قبل الأنسجة لتنتقل إلى الدم ومنه إلى العضلات والدماغ، ويخفض مستوى الكوليسترول لأنه يحتوي على مادة البكتين، ويزيد من الطاقة ونشاط الجسم مثل الأوعية الدموية والكبد والجهاز العصبي والقولون، ويزودها بالعناصر المغذية مثل الحديد والفوسفور والبوتاسيوم والزنك والمغنيسيوم وفيتامين (أ) و(د) و(ج)، كما يزود الجهاز الهضمي بالألياف الضرورية لأداء وظائفه الفسيولوجية، ويقوي هذا الشراب العظام ويحميها من الهشاشة ويساعد على نمو صحي متوازن، وعلى نمو الخلايا في الجسم وتجددها، وخاصة البشرة إذ يحميها من الشيخوخة المبكرة ومن العديد من الأمراض والاضطرابات الجلدية.
  • شراب الحليب والتمر غني بالبروتينات التي تساعد في الحفاظ على لياقة الجسم وحيويته، والتي تقوي العضلات. وهو مصدر غني بالفيتامينات من مجموعة فيتامينات ب مثل (ب1) و(ب2) و(ب3) و(ب5)، وكذلك فيتامين (أ) و(ج)، بمعنى أنه بالفعل مكون غذائي يغني عن تناول مكملات الفيتامين المحضرة طبيًا.


== ومن أهم فوائد شراب التمر مع الحليب للبشرة ما يلي ==
  • تغذية البشرة نظرًا لاحتواء شراب الحليب مع التمر على فيتامين (ب) مع فيتامين (أ) إضافة إلى المعادن مثل الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم، وجميعها أغذية مفيدة للبشرة.
  • منح البشرة مرونة أفضل، إذ يحتوي الشراب على فيتامين (ج) الفعال في تهدئة البشرة والحفاظ على رطوبتها وبالتالي مرونتها.
  • الحفاظ على بشرة أصغر سنًا، فالجذور الحرة التي تهاجم خلايا الجسم وتحطمها فإنها تسبب الإجهاد والتأكسد للخلايا، مما يمهد الطريق إلى بداية ظهور علامات الشيخوخة المبكرة، ويمكن لتناول شراب الحليب والتمر بانتظام مقاومة هذه الجذور وبالتالي تجنب الخطوط والتجاعيد غير المرغوب فيها على البشرة وجعلها أكثر رونقًا وشبابًا.
  • علاج لمشاكل البشرة المختلفة طبيعيًا، فشراب الحليب والتمر غني بفيتامينات (ب) وقد أثبتت الدراسات أن هذه المجموعة من الفيتامينات ضرورية للقضاء على مختلف الأمراض الجلدية، حيث تساعد في التخلص من حب الشباب، وترهل البشرة وتمددها.
  • تجديد خلايا البشرة التالفة، فالتمر يعد بمثابة خزان وفير من حمض البانثونيك، وهو أحد عناصر مجموعة فيتامين (ب) ولديه قدرة هائلة على تجنب الأضرار الناجمة عن الجذور الحرة في الجسم، ومن المعروف أن تناول التمر بانتظام يعزيز البشرة ويغذيها من الداخل، وشراب التمر مع الحليب يحافظ على نعومتها وليونتها ولمعانها، كما يسهم في تسريع شفاء الجروح والإصابات المختلفة التي يمكن أن تتعرض لها البشرة دون ترك ندوب أو تشوهات مزعجة. إضافة إلى ذلك ينعش مشروب الحليب والتمر البشرة ويفتح مسامها ويرطبها ويجعلها أكثر نعومة حيث تزيد الفيتامينات (ج) و(د) من مرونة البشرة، كما تحافظ على نعومتها، إلى جانب أنه يمنع تراكم صبغة الميلانين في الجسم، وهذه الصبغة تؤثر على لون البشرة وشكلها الخارجي.
  • القضاء على المشاكل الصحية التي تسببها الفيروسات أو البكتيريا، أو الفطريات التي يمكن أن تجد في البشرة وسطًا لنموها وانتشارها مسببة مشاكل مزعجة في البشرة.