كيفية التعامل مع الطفل العدواني

التعامل مع الطفل العدواني

العدوانية من السلوك المزعج الذي يحتار بالتعامل معه بعض الآباء والأمهات، وقد يكون المسبب الأول في هذا السلوك هو العدوانية والعصبية لديهم أنفسهم، لذا من الواجب على الآباء في هذه الحالة اللجوء للهدوء والتعامل بالطريقة السليمة لاحتواء هذه المشكلة عن الأطفال وفي هذا المقال سنوضح أسباب العدوانية وبعض المقترحات في حلها[١].


كيفية التعامل مع الطفل العدواني

فيما يأتي بعض النصائح المهمة في التعامل مع الطفل العدواني بالطريقة السليمة:[٢]

  • من المفترض على الوالدين اختيار اسلوب مناسب لمعاقبة الأطفال والبعد عن العنف، فقد يسبب العنف ردة فعل عند الأطفال تسبب زيادة في سلوكهم العدواني.
  • على الوالدين التعامل بهدوء في لحضات العدوانية عند أطفالهم، فالصراخ والضرب في هذه الحالة لن يجدي نفعًا.
  • وضع حدود واضحة في حالات عدوانية الأطفال ومن المرة الأولى حتى يعلم الطفل أن سلوكه العدواني خاطئ ولا يجوز الاستمرار به.
  • من الطرق الفعالة لحل مشكلة عدوانية الأطفال تعليمهم طرق بديلة للحصول على حاجاتهم، فمثلًا تعليمهم كيف يعبرون عن غضبهم من الآخرين بالحديث ودون اللجوء للضرب.
  • من المفترض تعليم الأطفال مبدأ الاعتذار في حال ارتكب خطأ معين، أو اتخذ سلوك عدواني تجاه الآخرين، لتعليمهم بأن تصرفاتهم العدوانية خاطئة.
  • يجب عمل مكافئات مميزة للأطفال في حال السلوك الجيد لهم، حتى يكون لدى الطفل دافع كبير للتعامل بطريقة أفضل مع الآخرين، فغالبًا ما تكون العطاءات والمكافئات لها أثر كبير في نفس الأطفال.
  • من الأسباب الخطيرة التي تدفع الأطفال للتصرف بعدوانية هي المشاهد التي تُعرض على التلفاز والتي تكون في غالبها رسوم متحركة مليئة بالحوارات العدوانية والقتال، وبالطبع يتأثر الأطفال بها حتى تصبح لديهم المحاولة على تطبيقها على أرض الواقع، وهذا ما يسبب السلوك العدواني عندهم، لذا من الواجب متابعة ما يشاهده الأطفال وإبعادهم عن البرامج التي تشكل خطرًا على سلوكهم.
  • قد يكون لدى الطفل مخزونًا كبيرًا من الطاقة، ومع كبت هذه الطاقة ينشأ لديه حماسة وانفعال شديد لذا من المفترض توفير النشاطات الهادفة والمسلية، ويفضل أن تكون في الهواء الطلق بعيدًا عن المنزل ليتمتع الطفل بحرية أكبر لتفريغ هذه الطاقة لديه مما يجعلها في مسارها السليم.
  • في بعض الأحيان يعجز الآباء عن حل مشكلة العدوانية لدى الطفل بسبب عدم الخبرة الكافية أو لأسباب أخرى، لذا من المفضل استشارة طبيب مختص للمساعدة بتقديم الحلول المناسبة.


أسباب عدوانية الأطفال

قد لا تكون طبيعة الأطفال عدوانية بحد ذاتها، إنما هي سلوك مكتسب تسببت به بعض الظروف المحيطة وفيما يأتي بعض مسببات هذا السلوك[٣]:

  • عدم قدرة الأطفال على التعبير اللغوي، وعد القدرة على توضيح مواقفهم تجاه بعض الأمور مما يضطر مرغمًا على استخدام العنف.
  • في المراحل العمرية الأولى من حياة الأطفال يعانون من تضارب المشاعر، وهذا من المسببات الرئيسية للتعامل بطريقة عنيفة في بعض الأحيان.
  • من أسباب لجوء الأطفال للتعامل بأسلوب عدواني وعنيف، هو اعتقاده بأن الطريقة الوحيدة والفعالة في حصوله على ما يريد هو الضرب والعدوانية.


المراجع

  1. "طفلك عدواني .. كيف تتعاملين معه"، dailymedicalinfo، 27-8-2019، اطّلع عليه بتاريخ 27-8-2019. بتصرّف.
  2. "العدوانية: كيفية التعامل مع الضرب والعض وغيرهما"، arabia.babycenter، 27-8-2019، اطّلع عليه بتاريخ 27-8-2019. بتصرّف.
  3. "كيف أتعامل مع طفلي العنيف؟"، supermama، 27-8-2019، اطّلع عليه بتاريخ 27-8-2019. بتصرّف.
187 مشاهدة